جرعة فيتامين د للاطفال واسباب واعراض وطرق علاج نقصه

كتابة علي - تاريخ الكتابة: 31 ديسمبر 2020 , 13:12
جرعة فيتامين د للاطفال واسباب واعراض وطرق علاج نقصه

ما هي جرعة فيتامين د للاطفال ؟، حيث أنّ فيتامين د في الواقع ليس فيتامين، بل هو هرمون يتم إنتاجه في الجسم نتيجة التعرض لأشعة الشمس، ويمكن الحصول عليه أيضًا من خلال تناول بعض الأطعمة، وفي هذا المقال ستتم الإجابة حول التساؤل المطروح والتطرق كذلك إلى التعريف بالأسباب التي تؤدي إلى نقص فيتامين د عند الأطفال، والأعراض التي قد تنجم عن نقصه عند الأطفال، والحديث حول مصادر فيتامين د، وطريقة علاج نقص هذا الفيتامين عند الأطفال.

فيتامين د

يعتبر فيتامين د من الفيتامينات المهمة للجسم لأنه ينتمي إلى عائلة الفيتامينات التي تذوب في الدهون ويتم تخزينها في الأنسجة الدهنية بالجسم ، ومن أهم وظائف فيتامين د في الجسم دوره في مساعدة الجسم على امتصاص الكالسيوم والفوسفات ، وتجدر الإشارة إلى أن الجسم في مرحلة الطفولة يستخدم المعادن مثل الفوسفات والكالسيوم لإنتاج العظام ونقص الكالسيوم، مما سواء كان ذلك بسبب سوء الامتصاص أو سوء التغذية، ويمكن أن يسبب مشاكل في إنتاج العظام والأنسجة، ويلعب نقص فيتامين د دورًا مهمًا في كساح الأطفال.[1]

جرعة فيتامين د للأطفال

تختلف الجرعة اليومية من فيتامين د باختلاف الفئة العمرية للطفل، كما يلي:[4]

  • يحتاج الأطفال منذ الولادة وحتى عمر سنة، والأطفال من الولادة حتى عمر سنة واحدة يحتاجون 8.5 إلى 10 ميكروجرام من فيتامين د يوميًا، وتجدر الإشارة إلى أنه لا ينبغي إعطاء الأطفال الذين يتناولون حليب الأطفال. من المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د إلا إذا تم إعطاؤها مع أقل من 500 مل من الحليب يومياً.
  • الأطفال من عمر 1 إلى 4 سنوات، يحتاج الأطفال في هذه الفئة العمرية إلى 10 ميكروجرام من فيتامين د يوميًا.
    وتجدر الإشارة إلى أنه خلال فصلي الخريف والشتاء، وقد يكون من الصعب على الأشخاص الحصول على ما يكفي من فيتامين د بسبب قلة أشعة الشمس، لذلك ينصح بالاهتمام بالنظام الغذائي لتعويض النقص أو بأخذ مكملات غذائية.

أسباب نقص فيتامين د عند الأطفال

يحتاج الجسم إلى فيتامين د لامتصاص الكالسيوم والفوسفور من الأمعاء، لذا فإن نقصه عند الأطفال سيؤدي إلى نقص الكالسيوم والفوسفور، مما يؤدي بدوره إلى الكساح، وهذا قد يحدث بدوره بسبب نقص فيتامين د أو نتيجة سوء الامتصاص أو قد تكون المشكلة في الكلى حيث يتم إنتاج الشكل النشط، لذلك فإن أسباب نقص فيتامين د عند الأطفال هي كما يلي:[4]

قلة التعرض للشمس ونقص التغذية

سبق أن ذكرنا أن قلة التعرض لأشعة الشمس ناتجة عن المناخ في مناطق معينة ، أو عادات الملابس أو استخدام الكريمات والمراهم الواقية، كل هذا يمكن أن يؤدي إلى قلة التصنيع داخل الجلد، وكذلك تناول الطعام من زيوت الأسماك وصفار البيض والحليب والحبوب وعصير الفاكهة يساعد في الحفاظ على المستويات الطبيعية لفيتامين د، سواء في الأطفال أو البالغين، وبالتالي يمكن أن يحدث النقص عند الأطفال وكذلك البالغين في حالة قلة تناول الطعام خاصة إذا كان مصحوباً بقلة التعرض للشمس.

اضطرابات الامتصاص

في بعض الأحيان يكون سبب النقص في الأطفال هو بعض الأمراض التي قد يعاني منها الطفل مثل التهاب الأمعاء والتليف الكيسي.

مشاكل في الكلى

في الكلى يتم تصنيع الشكل النشط منه، وهو 1.25 هيدروكسي فيتامين د، لذلك في بعض الأحيان على الرغم من الامتصاص الطبيعي من الأمعاء لفتيامين د، إلا أنّ وظائف الكبد والكلى الطبيعية مطلوبة لصنع الشكل النشط منه.

أعراض نقص فيتامين د عند الأطفال

يؤثر هذا الفيتامين على الأمعاء ، ويزيد من امتصاص الكالسيوم والفوسفور ، ويؤثر على الكلى ، ويقلل من إفراز الكالسيوم في البول ، لذا فإن نقصه يعني نقص الكالسيوم والفوسفور، وهذا الأخير سيحدث الآثار الضارة على صحة العظام ، لذلك قد تشمل أعراض نقص فيتامين د لدى الأطفال ما يلي:[5]

  • تليّن عظام الأطراف.
  • أنحناء الأرجل.
  • آلام العظام.
  • سهولة التعرض لكسور العظام.
  • تكوين عظمي في موقع اتصال الأضلاع بالغضروف الضلعي.
  • تصبح عظام الجمجمة طرية.
  • نقص في الوزن والطول.
  • يمكن أن تحدث تشوهات في العمود الفقري أو الحوض أو القحف الوجهي.
  • يمكن أن يحدث تقلصات العضلات التي تؤثر على الجسم كله بسبب انخفاض مستويات الكالسيوم في الدم.
  • زيادة في عرض المعصمين.

الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د.

يعد ضوء الشمس هو المصدر الرئيسي لفيتامين د، وتتضمن الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د ما يلي:[5]

  • البيض، حيث يعتبر صفار البيض مصدرًا غنيًا بفيتامين د، حيث تحتوي بيضتان كبيرتان على 88 وحدة دولية من فيتامين د.[1]
  • تُعرف الأطعمة المدعمة بالأطعمة التي تمت إضافة الفيتامينات والمعادن إليها، وأكثرها شيوعًا هي حليب البقر وحبوب الإفطار المتنوعة وعصير البرتقال.
  • جبن الريكوتا هو أعلى مصدر للجبن لفيتامين د، حيث يحتوي على 25 وحدة دولية من فيتامين د. جبن الريكوتا يجعل وجبة خفيفة لذيذة وصحية.[5]
  • لحم البقر، وهو مصدر غني للأحماض الأمينية والفيتامينات والمعادن والبروتينات ، حيث يحتوي 750 جرامًا من الكبد على 42 وحدة دولية من فيتامين د
  • يعتبر الفطر والفطر من الأطعمة الغنية بفيتامين د، ويمكن أن تختلف كمية فيتامين د حسب نوع الفطريات ومن بين أهم أنواع الفطريات:[2]
  • فطر شيتاكي خام يحتوي على 562 وحدة دولية من فيتامين د لكل 50 جرام.
  • فطر شيتاكي مجفف، يحتوي على 77 وحدة دولية من فيتامين د لكل 50 جرام.
  • يحتوي فطر البورتوبيلو الخام المعرض للأشعة فوق البنفسجية على 568 وحدة دولية من فيتامين د لكل 50 جرام.
  • الفطر الأبيض الخام المعرض للأشعة فوق البنفسجية، يحتوي على 523 وحدة دولية من فيتامين د لكل 50 جرام.
  • الأسماك، تحتوي الأسماك الدهنية على نسبة عالية من فيتامين د، ومن أهم أنواع هذه الأسماك:
  • يحتوي زيت كبد الحوت على 450 وحدة دولية من فيتامين د لكل ملعقة شاي.
  • يحتوي سمك أبو سيف على 706 وحدة دولية من فيتامين د للقطعة الواحدة.
  • الرنجة، تحتوي على 3-6 وحدات دولية من فيتامين د لكل شريحة.
  • السلمون والسردين يعتبر السلمون أحد المصادر الغنية بالبروتين وأحماض أوميجا 3 وفيتامين د.
  • التونة المعلبة ، غذاء رخيص الثمن وغني بفيتامين د، حيث انّ كل 113 جرامًا من التونة تحتوي على 150 وحدة دولية من فيتامين د.

علاج نقص فيتامين د عند الأطفال

يشمل علاج نقص فيتامين د عند الأطفال زيادة التعرض للشمس إذا كان هذا هو سبب النقص، بالإضافة إلى تناول حبوب زيت السمك، وإذا كانت المشكلة بسبب نقص الإمداد الغذائي. أو غير كافٍ، العلاج بالإضافة إلى التعرض للشمس – يشمل المكملات اليومية من الكالسيوم والفوسفور وفيتامين د، وكذلك الحقن السنوية منه، بالإضافة إلى تشجيع تناول الأطعمة الغنية به، أمّا إذا كان السبب مرض سواء في الأمعاء أو في الكبد والكلى فإن العلاج في هذه الحالة يركز على علاج هذا المرض وتناول مكملات يومية من فيتامين د والكالسيوم والفوسفور.[5]

وختامًا، تمّ في هذا المقال  الإجابة حول التساؤل المطروح، ما هي جرعة فيتامين د للاطفال ؟، وتمّ التعريف بالأسباب التي تؤدي إلى نقص فيتامين د عند الأطفال، والأعراض التي قد تنجم عن نقصه عند الأطفال، والحديث حول مصادر فيتامين د، وطريقة علاج نقص هذا الفيتامين عند الأطفال.

المراجع

  1. ^ webmd.com , Vitamin D Deficiency , 12/30/2020
  2. ^ medlineplus.gov , Vitamin D Deficiency , 12/30/2020
  3. ^ health.clevelandclinic.org , How to Get More Vitamin D From Your Food , 12/30/2020
  4. ^ nhs.uk , Vitamin D , 12/30/2020
  5. ^ medicalnewstoday.com , What are the best dietary sources of vitamin D? , 12/30/2020
269 مشاهدة