خطبة عن الاجتهاد في العشر الأواخر من رمضان مكتوبة

خطبة عن الاجتهاد في العشر الأواخر من رمضان مكتوبة

خطبة عن الاجتهاد في العشر الأواخر من رمضان تبين للناس فضل هذه الأيام المباركة وروعتها وأهمية التوجه فيها إلى الله والتفرغ للعمل والعبادة، لذا فإن موقع محتويات يقدم لكم أجمل النماذج عن خطبة يوم الجمعة عن العشر الأواخر في رمضان بالإضافة إلى إمكانية تحميل خطبة جاهزة للطباعة والإلقاء.

خطبة عن الاجتهاد في العشر الأواخر من رمضان

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على أكرم الخلق والمرسلين سيدنا محمد، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ولا نظير له ولا مثال له، وأشهد أن سيدنا وحبيبنا محمدًا عبد الله ورسوله وصفوته من خلقه وأمينه على وحيه ونجيبه من عباده، صلى الله تعالى عليه وعلى آله الطيبين الطاهرين، وصحابته المباركين الميامين، وأتباعهم بإحسان إلى يوم الدين وسلم تسليمًا كثيرًا، عباد الله، أوصيكم ونفسي الخاطئة بتقوى الله ولزوم طاعته، كما أحذركم وأحذر نفسي من عصيانه سبحانه ومخالفة أمره، ثم أما بعد:

يقول الله في كتابه الحكيم بعد أن أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم: ”وسارعوا إلى مغفرةٍ من ربِّكم وجنَّةٍ عرضُها السَّماوات والأرض أعدَّت للمتَّقين * الذين ينفِقُونَ في السَّرَّاء والضَّرَّاء والكاظمين الغيظ والعافين عن النَّاس واللّه يُحبُّ المحسنين “[1].

صدق الله العظيم، وبلغ رسوله الكريم ونحن على ذلك من الشاهدين، إخوتي بالله إن الأوقات تتفاضل فيما بينها، فقد جعل الله للصلوات الخمس مواقيت معلومة للناس، كما جعل من بين الشهور شهر بعينه له خصوصية وهو شهر رمضان الكريم، ثم جعل من هذا الشهر عشر أيام هن الأخيرات منه, فيهن فضل وأجر عظيم لمن اغتنم لياليهن، وقد وصانا نبي الرحمة صلوات ربي وتسليماته عليه على المسارعة في الخيرات والإكثار من الأعمال الصالحة خاصة في هذه العشر الأخيرات، وهو من هو في الزهد والجد في العبادة، ومنه نتعلم نحن المقصرين المحرومين الفقراء إلى الله، ونهتدي بهديه، ونسير على خطاه، فلا نجعل هذه الليالي من شهرنا المبارك تنقضي إلا وقد غفر لنا فنفوز فوزًا عظيمًا، أو نتكاسل ونتأخر فنخسر خسرانًا مبينًا، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

مقدمة خطبة عن الاجتهاد في العشر الأواخر

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده اله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ولا نظير له، وأشهد أن سيدنا وحبيبنا محمد عبد الله ورسوله وصفوته من خلقه وأمينه على وحيه ونجيبه من عباده، أما بعد، فها قد أقبلت علينا العشر الأواخر من هذا الشهر الفضيل، لتلعن مع نهايتها رحيل هذا الشهر عنا، ولا ندري إذا كنا سنكون ممن يشهده في عام قابل، لذا فإن من ضيع ما فات من هذا الشهر المبارك فها هي العشر الأواخر أمامه، فرصة يغتنمها كل مؤمن حريص على أن لا ينقضي عنه الشهر إلا وقد غفر له ذنبه، فقد حثنا النبي الكريم في الكثير من أحاديثه الهادية المنيرة على اغتنام هذه الليالي المباركة وفضل قيامها، لذا فإني أوصيكم أحبتي وأوصي نفسي باغتنامها والإكثار من الطاعات فيها.

شاهد أيضًا: خطبة جمعة مكتوبة عن زكاة الفطر

خطبة جميلة عن الاجتهاد في العشر الأواخر

إخوتي بالله، نعيش اليوم الأيام العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم، ولهذه الأيام من البركة والأجر والثواب ما لا يعلمه إلا الله لمن أقامها وصامها ودأب على طاعة الله فيها، وقد حثنا النبي صلى الله عليه وسلم على كثرة الطاعة والعمل الصالح فيها، فقد كان يوقظ أهله لينبههم إلى أهميتها، وكان في هذه الأيام وبشكل خاص يشد مئزره كناية عن همته العالية في طلب الطاعة وقيام هذه الليالي.

كما أن في هذه الأيام المباركة ليلة هي خير من ألف شهر، ألا وهي ليلة القدر، فلا تجعلوها تنقضي أحبتي دون اغتنامها، فهي ليلة أنزل الله القرآن الكريم على قلب سيد الخلق والمرسلين سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، وعلى ذلك فإن كل مؤمن حريص على الأجر والثواب من الله أن يقوم هذه الليالي ويجتهد في العمل الصالح فيهن، أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم فيا فوز المستغفرين، استغفروا الله.

خطبة عن فضل العشر الاواخر في الاسلام

أيها الإخوة المسلمون الأحباب، أيتها الأخوات المسلمات الفاضلات، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أما بعد:

فها قد أدركتنا العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، هذا الشهر الذي كنا منذ أيام قليلة نسأل الله أن يمد في آجالنا ويطيل في أعمارنا فنبلغه لا فاقدين ولا مفقودين، وفي هذه الأيام يحرص المؤمن على أن يتوسع في طاعة الله عز وجل، ويبذل الجهد ما استطاع ليحصل على الأجر والثواب فيهن، فهن أفضل ليالي العمر على الإطلاق، لما فيها من جوامع الخير وكثير الفضل والأجر، فضل الزمان وهو حلول العشر الأواخر مع فضل العبادة وما يجد فيهن العابد، لذا أكثروا من الطاعات وجدوا في طلب المغفرة من الله عز وجل عسى أن يتقبلنا ربنا بقبول حسن.

خطبة عن اهمية قيام العشر الاواخر

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على أشرف الخلق والمرسلين سيدنا محمد النبي الأمي الأمين وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فإن للعشرة الأواخر من شهر رمضان المبارك أهمية كبيرة وخصوصية لدى جميع المسلمين كما كانت لها أهمية لدى سيدنا وحبيبنا وشفعينا محمد صلى الله عليه وسلم، فقد كان يستعد لهذه الأيام العشر استعدادًا خاصًا ويجتهد فيها كثيرًا، وقد كان يشد المئزر على وسطه كناية عن همته العالية، وكان يحيي لياليها كاملة، وكان يوقظ أهل بيته ليعلمهم أهمية هذه الأيام المباركة، ومن نبينا الكريم نتعلم أن لهذه العشر أهمية وخصوصية كبيرة جدًا وفضل كبير.

شاهد أيضًا: خطبة الجمعة عن ليلة القدر وزكاة الفطر

خطبة الجمعة عن العشر الاواخر

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، إن من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدًا عبده ورسوله، أما بعد:

بدأت العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، والتي كان لها أهمية كبيرة عند النبي صلى الله عليه وسلم، فكان وصحابته من أشد الناس حرصًا على العبادة والطاعة وقيام هذه الأيام المباركة، فكان النبي يحرص على إحياء ليلها بالسهر والصلاة وذكر الله والتسبيح والكثير من الأعمال الصالحات، لما لهذه الأيام من أجر عظيم يجعل كل مؤمن حريص على الاقتداء بسيد الخلق أجمعين حبيبنا وشفيعنا محمد صلى الله عليه وسلم.

خطبة عن احب الاعمال إلى الله في العشر الاواخر

الحمدلله دائمًا وأبدًا نحمده ونستعينه ونستهديه ونشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدًا عبده ورسوله، اللهم صلي وسلم وزد وأنعم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

عباد الله، قد حلت علينا أيام لو عرفنا فضلها لما فترنا لحظة عن ذكر الله، ولما انقطعنا ساعة منها عن الصلاة، أيام فيهن الخير والعتق من النار، وهو أهم مطلب ورجاء للمؤمن الحذق الذي ينوي استغلال شهر رمضان المبارك ولا يريده أن ينقضي إلا وقد غفر له، ومن أحب الأعمال إلى الله في هذه الأيام المباركة هو إحياء ليلها، والاعتكاف كما كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يفعل في مسجده، فيعتزل النساء ويلتزم المسجد، وينشغل طوال ليله بالعبادة والصلاة.

خطبة عن العشر الاواخر من رمضان مؤثرة

الحمدلله الذي يقبل التوبة عن عباده ويعفو عن السيئات جميعًا ويعلم ما تفعلون، الحمدلله الذي جعل في العشر الأواخر فرصة للمؤمن فيتدارك فيهن ما فاته من أجر وثواب هذا الشهر الكريم.

يا معشر المؤمنين، تبدأ العشر الأواخر من رمضان وقد أطلت علينا لتنبهنا إلى اقتراب رحيل هذا الشهر المبارك، فتستحث بذلك هممنا وتشد من عزيمتنا فنقدتي بسيدنا وحبيبنا وشفيعنا محمد صلى الله عليه وسلم، علنا نكون في هذه الأيام العشر المباركة من المقبولين في عداد المرحومين، ومن المكتوبين في عتقاء جهنم، فمن كرم الله وفضله علينا أن جعل لهذه الليالي المباركة أجرًا عظيمًا لمن قامها وأحياها بذكر الله والصلاة والتسبيح وغيرها من الأعمال الصالحة، فيزداد المحسنون ويستدرك المقصرون ما فاتهم.

خطبة عن العشر الاواخر من رمضان مكتوبة

إن الحمد الله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله فهو المهتد ومن يضلل فلن تجد له وليًا مرشدًا، أما بعد:

أطلت علينا العشر الأواخر من شهركم المبارك هذا فيا فوز من اغتنمها بالأعمال الصالحة وقيام ليلها والصلاة والذكر والتسبيح، فمن أحياها كاملة، يكون قد ضمن أنه قد أصاب ليلة القدر منها، وهي من أعظم أسباب بركة هذه الأيام العشر والفضل من الله، ليلة مباركة شريفة رفيعة القدر، فقد اختصها الله من بين سائر الأيام لينزل فيها القرآن الكريم هدى ورحمة للناس، وبينات من الهدى والفرقان، فهي خير من ألف شهر، فقد قال الله عنها في كتابه الحكيم بعد أن أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم: “إنا أنزلناه في ليلة القدر * وما أدراك ما ليلة القدر * ليلة القدر خير من ألف شهر * تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر * سلام هي حتى مطلع الفجر”[2]. صدق الله العظيم.

شاهد أيضًا: خطبة عن العشر الاواخر من رمضان ملتقى الخطباء

خطبة عن الاعتكاف في العشر الاواخر من رمضان

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن سيدنا محمدًا عبده ورسوله، نصح الأمة وكشف الغمه، وتركها على المحجة البيضاء ليلها كنهارها، أما بعد:

قد من الله علينا إذ بلغنا هذه العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، فيا فوز من اغتنمها فصام نهارها وأحيى ليلها، وإن من أعظم ما يقدم عليه المؤمن في هذه الليالي هو الاقتداء بما كان من سيد الخلق سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، فقد كان يعتزل النساء والأهل، ويلتزم المسجد ما استطاع، ويقيم الليل بكثرة الصلاة والعبادة والطاعة لله سبحانه، فيعتكف في مسجده ولا ينشغل بأمور الدنيا ما أمكنه ذلك، بل وقد كان يواصل صيامه إما للسحر في بعض الايام وإما لأكثر من يوم متتالي، وذلك ليفرغ نفسه تمامًا للاعتكاف والطاعة، وقد روي عن أبي هريرة رضي الله عنه في الصحيحين أنه قال: “نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن الوصال في الصوم فقال له رجل من المسلمين: إنك تواصل يا رسول الله، قال: وأيكم مثلي! إني أبيت عند ربي يطعمني ويسقيني”[3] صدق رسول الله.

ملخص خطبة عن العشر الاواخر من رمضان

الخطبة عن العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك يجب أن تذكر المؤمن بفضل هذه الأيام المباركة والثواب العظيم الذي يمن الله به على النجباء من عباده، ويمكن أن تشتمل على محاور عدة منها ما يلي:

أهمية العشر الأواخر

إن للعشر الأواخر من شهر رمضان المبارك أهمية كبيرة وفضل عظيم مما يجعل المؤمن يدعو الله أن يبلغه هذه الليالي المباركة، وينبغي على كل منا أن يحاسب نفسه فيهن وأن يستدرك ما فاته من عظيم الأجر طوال شهر رمضان المبارك فيعوض في هذه الأيام المباركة كل ما قد فاته.

فضل العشر الأواخر

للعشر الأواخر فضل كبير وأجر عظيم وثواب لا يعلمه إلا الله فقد اجتمع فيها فضل الزمان مع فضل العبادة مع مفضل الجزاء، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يستعد لهذه الأيام المباركة استعدادًا خاصًا وينبه أهل بيته لهذا الفضل لعظمه.

فضل الاعتكاف في العشر الأواخر

اقتداءً بالنبي الكريم إن المؤمن يحرص في العشر الأواخر ما استطاع على أن يتفرغ فيهن للاعتكاف في المسجد كما كان يفعل سيدنا وشفيعنا محمدًا صلوات ربي وتسليماته عليه، فقد كان يقتطع من وقته ما أمكن لإحياء هذه الليالي المباركة والإكثار من الطاعة وذكر الرحمن فيهن.

فضل ليلة القدر

إن أكثر ما يميز هذه الأيام المباركة من الثلث الأخير من شهر مضان المبارك هو أن فيها ليلة القدر، وهي ليلة خير من ألف شهر، إذ اختصها الله عز وجل لينزل القرآن الكريم على خير البشر سيدنا محمد صل الله عليه وسلم، وفيها تكتب الآجال والأرزاق.

شاهد أيضًا: دعاء العشر الاواخر من رمضان مكتوب

خطبة عن العشر الاواخر للطباعة

نقدم لكم خطبة الجمعة عن العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك جاهزة للطباعة بشكل فوري بصيغة doc مع مقدمة وخاتمة، ويمكن تحميل خطبة العشر الأواخر جاهزة للطباعة من “هنـا“.

تحميل خطبة عن العشر الاواخر من رمضان pdf

يحرص العديد منا على البحث عن خطبة العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك وفضلها وتحميلها بصيغة pdf ليسهل القراءة من الأجهزة المحمولة، لذا نقدم لكم خطبة كاملة عن فضل العشر الأواخر من رمضان جاهزة للتحميل من “هنـا“.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقال خطبة عن الاجتهاد في العشر الأواخر من رمضان حيث أوردنا العديد من النماذج عن خطب يوم الجمعة عن فضل العشر الأواخر من شهر رمضان وأحب الأعمال إلى الله فيها.

المراجع

  1. ^ سورة آل عمران , الآيات 133 - 135
  2. ^ سورة القدر
  3. ^ islamweb.net , العشر الأواخر من رمضان , 22/04/2022
87 مشاهدة