طرق الوقاية من فيروس كورونا

كتابة م/ منى برعي - آخر تحديث: 24 مارس 2020 , 09:03
طرق الوقاية من فيروس كورونا

فيروس كورونا لم يتم اكتشاف علاج فعال له حتى الآن بل الأحرى أن كل محاولات العلاج مازالت قيد التجربة لذا تعد طرق الوقاية من فيروس كورونا الآن من الأمور الهامة التي يجب اتباعها لمن لم يُصابوا بعد وذلك لتجنب الإصابة به خاصة أنه يعتبر من الفيروسات الأكثر انتشارًا بين الجميع، فعدد الدول التي أخبرت عن تواجد حالات إصابة بها يتزايد يومًا بعد يوم، فهذا الفيروس المميت آخذ في حصد الأرواح في كل مكان، مما أدى لإعلان الدول الكبرى خروج الأمر عن السيطرة لديها.

ما من سبيل أمامنا إلا إتباع طرق الوقاية من فيروس كورونا إن أردنا النجاة وهذا من باب الأخذ بالأسباب فالضار والنافع هو الله، فلن يصيبنا إلا ماكتب الله لنا، ووجب علينا في هذا الوقت العصيب الذي نشهده تحصين أنفسنا بالدعاء واللجوء إلى الله بالدعاء برفع هذا الوباء عنا وعن أوطاننا.

فيروس كورونا

من الأمراض التي انتشرت مؤخرًا وعمل على إصابة الكثيرين في شتى أنحاء العالم، يعمل فيروس كورونا على إصابة الجهاز التنفسي بشكل خاص كما أن الأعراض الخاصة بمرض الكورونا تتشابه إلى حد كبير مع أعراض الأنفلونزا الموسمية، مما يجعل هناك صعوبة للمواطن العادي معرفة الفرق بين اعراض كورونا واعراض الانفلونزا.[1]

  • كان أول ظهور لهذا الفيروس في مدينة ووهان الصينية في أواخر عام ألفين وتسعة عشر بالتحديد في شهر ديسمبر.
  • ينتمي فيروس كورونا إلى فصيلة الفيروسات التاجية حيث يعود ذلك الفيروس إلى تلك الفيروسات التي تنقسم إلى العديد من الفيروسات الأخرى.
  • تنتقل الفيروسات التاجية من الحيوانات كالخنازير والخيول والخفافيش وغيرها من الحيوانات إلى الإنسان، وتشير عدد من التكهنات أن فيروس كورونا انتقل من الخفافيش إلى الإنسان.
  • يؤثر فيروس كورونا على الجهاز التنفسي وكذلك الجهاز الهضمي بصورة كبيرة.
  • يعمل فيروس كورونا على إصابة المريض بالالتهاب الرئوي المزمن.
  • تنقسم أعراض فيروس كورونا إلى أعراض خفيفة وأعراض متوسطة وكذلك أعراض شديدة ولكل نوع من تلك الأعراض علاجات خاصة.
  • يشفى المصابين من فيروس كورونا في غالب الأحيان عن طريق الحجر الصحي والعزل التام، ويعتمد العلاج بشكل كبير على نظام المناعة الخاص بالمصاب، لأنه ليس له علاج محدد حتى الآن.[2]

طرق الوقاية من فيروس كورونا

تعد طرق الوقاية من فيروس كورونا من الأمور التي يجب اتباعها جيدًا وذلك لأن الدراسات العالمية لم تستطيع أن توفر لقاحات أو علاجات فعالة تساعد على الشفاء من ذلك الفيروس التاجي ومن طرق الوقاية من فيروس كورونا ما يلي:

الوقاية من الإصابة بالعدوى

  • غسل اليدين بصورة مستمرة بالماء والصابون.
  • استخدام معقم اليدين بالخارج عند ملامسة الأسطح.
  • يجب التوقف عن لمس العين والأنف والفم بصورة مستمرة.
  • يجب إتباع الإرشادات الطبية من قبل المختصين.
  • يجب الحفاظ على وجود مسافة بينك وبين أي مريض تظهر عليه بعض أعراض فيروس كورونا.
  • يجب ارتداء الكمامات بصورة مستمرة أو وضع المنديل على الأنف والفم عند العطس.
  • يجب المعرفة بانواع الكمامات المختلفة واختيار الأنسب لحالتك.
  • تجنب التعرض إلى رذاذ المصاب ومخالطته.
  • يجب عزل المصاب في الحجر الصحي بعيدًا عن الأسرة لتجنب العدوى.
  • يجب التوقف عن التدخين وذلك لأنه يعمل على نقص المناعة بشكل كبير.
  • يفضل تناول الأطعمة الغنية بفيتامين سى وذلك لأنها تعمل على تقوية المناعة لمقاومة هذا الفيروس في حالة الإصابة به.
  • تعرف على كيف تحمي نفسك وعائلتك من الكورونا. [3]

تلك هي أهم طرق الوقاية من فيروس كورونا التي أكدتها الدراسات العالمية وذلك للحد من انتشار مرض الكورونا.

الوقاية من انتقال العدوى للآخرين

من الأمور التي يجب اتباعها في حال الشك في إصابة أحد من المقربين بفيروس كورونا اتباع ما يلي:

  • المكوث في المنزل وعدم الخروج منه إلا في حالة الرعاية الصحية.
  • تغطية كل من الأنف والفم عند العطس لمنع إصابة الآخرين.
  • ارتداء الكمامات بصورة مستمرة.
  • التخلص من المناديل الورقية المستخدمة والماسكات والجوانتيات بصورة سليمة.
  • غسل اليدين بصورة مستمرة بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 20 ثانية.
  • غسل اليدين بالكحول وذلك عند ملامسة الأسطح.
  • تنظيف وتعقيم جميع الأسطح المعرضة لخطر فيروس كورونا بصورة مستمرة لمنع إصابة الآخرين.
  • تنظيف الأسطح المتسخة بالمنظفات والمعقمات التي تعمل على قتل الفيروسات والتخلص منها.
  • تناول أدوية الباراسيتامول وليس الإيبوروفين لتسكين الآلام وتخفيض الحرارة
  • يجب المعرفة والوعي بطرق انتشار فيروس كورونا.

انتشار عدوى فيروس كورونا

بعد معرفة طرق الوقاية من فيروس كورونا وجب العلم ببعض الطرق التي ينتشر بها الفيروس ومن تلك الطرق ما يلي:

  • ينتقل فيروس كورونا بشكل أساسي عن طريق الحاملين لهذا المرض.
  • ينتشر فيروس كورونا عن طريق ملامسة الأسطح التي قام المصاب بلمسها مسبقا.
  • يصاب البعض فيروس كورونا عن طريق الرذاذ الذي ينتشر المصاب.
  • ينتشر فيروس كورونا عن طريق مصافحة وتقبيل المصاب بهذا المرض.
  • يجب الابتعاد عن الشخص المصاب وعدم مخالطته للحد من الإصابة بهذا المرض.

أعراض الإصابة بفيروس كورونا

هناك أعراض تظهر على المريض يتم من خلالها معرفة المرضى المصابين بهذا المرض وفور ظهورها يجب اتباع طرق الوقاية من فيروس كورونا للحد من تفاقم الأمر فيروس كورونا كوفد 19، ومن تلك الأعراض ما يلي:

  • صعوبة في التنفس.
  • ألم والتهابات في الحلق.
  • التهابات المفاصل والعضلات.
  • ظهور اللون الأزرق على كل من منطقة الشفاه والوجه.
  • ألم في منطقة الصدر.
  • السعال.
  • ارتفاع درجة الحرارة بصورة كبيرة.
  • الشعور بالإعياء.
  • سيلان الأنف.

متلازمة الالتهاب الرئوي الحاد

تعتبر متلازمة الالتهاب الرئوي الحاد من الأمراض التي يسببها فيروس الكورونا ومن الأعراض التي تسببها متلازمة الالتهاب الرئوي الحاد ما يلي:

  • سعال جاف.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • التهاب الحلق.
  • ضيق التنفس.
  • صداع في منطقة الرأس.
  • آلام في الجسم بشكل عام.
  • فقدان الشهية.
  • قشعريرة.
  • توعك.
  • اسهال.
  • طفح جلدي.

تلك هي أهم الأعراض لمتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد لذا وجب عليك اتباع طرق الوقاية من فيروس كورونا حتى لا تدخل في دائرة الشك هل أنا مصاب بالكورونا أم لا.

متلازمة الشرق الأوسط التنفسية

ظهرت متلازمة الشرق الأوسط التنفسية في عام 2012 حيث أكدت بعض الدراسات أن الإبل هي المصدر الرئيسي في انتشار ذلك المرض ومن أعراض تلك المتلازمة ما يلي:

  • الحمى.
  • الصعوبة في التنفس.
  • السعال.
  • الإسهال والقيء [4]

وهي أعراض تشبه لحد كبير أعراض فيروس كورونا ، فهو ينتمي لنفس العائلة الفيروسات التاجية ، والتي لاتجدي معها المضادات الحيوية، ولتجنب هذه المتلازمة يراعى التالي:

  • غسل اليدين بانتظام بالماء والصابون خاصة بعد زيارة المزارع أو الحظائر أو مناطق السوق.
  • تجنب ملامسة الإبل.
  • تجنب حليب الإبل الخام ومنتجات الإبل.
  • تجنب تناول أو شرب أي نوع من الحليب الخام ومنتجات الألبان وأي طعام قد يكون ملوثًا بإفرازات الحيوانات . [5]

علاج فيروس كورونا

عملت الكثير من البلاد مثل فرنسا والصين وألمانيا وروسيا والولايات المتحدة على إجراء الكثير من الدراسات، لاكتشاف دواء وعلاج فعال لمرض الكورونا الذي ظهر مؤخرًا لكن لم يتمكنوا من إنتاج علاج فعال للقضاء عليه فمازالت كل المحاولات قيد التجربة، حيث أنهم أكدوا أن تلك الدراسات تتطلب مزيدًا من الأوقات لظهور النتائج المرغوب فيها.

معظم طرق الوقاية من فيروس كورونا طرق تقليدية ويتم اللجوء إليها في الكثير من الأحيان، حيث أثبتت طرق الوقاية من فيروس كورونا التقليدية فعاليتها في الحد من انتشار المرض.

المراجع

  1. ^ medicinenet.com , Medical Definition of Virus , 23/3/2020
  2. ^ medicalnewstoday.com , What to know about coronaviruses , 23/3/2020
  3. ^ cdc.gov , Know How it Spreads , 23/3/2020
  4. ^ verywellhealth.com , What Is MERS? , 23/3/2020
  5. ^ nhs.uk , Middle East respiratory syndrome (MERS) , 23/3/2020
99 مشاهدة