علاج تشوهات الحيوان المنوي بالطرق الطبية والطبيعية

كتابة أسماء - تاريخ الكتابة: 9 ديسمبر 2020 , 23:12
علاج تشوهات الحيوان المنوي بالطرق الطبية والطبيعية

علاج تشوهات الحيوان المنوي ممكن بالعلاجات الطبية وتغيير نمط الحياة؛ لأنّ بعض التصرفات اليومية قد تؤثر في صحة الحيوان المنوي وأعداده، والفقرت الآتية تتحدّث عن طرق علاج تشوهات الحيوان المنوي الطبية، ونصائح لتغيير نمط الحياة والنظام الغذائي؛ للحفاظ على صحة الحيوانات المنوية.

الحيوان المنوي وأقسامه

الحيوان المنوي هو الخلية التناسلية الذكرية أو الأمشاج، (المشج هو المسؤول عن نصف عملية تكوين الجنين، والنصف الآخر هو البويضة)، وينبغي أن يكتمل نمو الحيوان المنوي ليصبح خلية منوية قادرة على التكاثر، وبعد دراسته تحت المجهر، تبيّن أنّه 3 أجزاء، وهي:[1]

  • الرأس: يحتوي رأس الحيوان المنوي على مادة الكروماتين، وهي مادة الحمض النووي التي تشكل الكروموسومات، وتحتوي خلية الحيوان المنوي 23 كروموسوم، ورأسه مغطّى بمادّة تسمّى (الأكروسوم)، وهي بروتينات تساعد الحيوانات المنوية في اختراق الغلاف الخارجي للبويضة.
  • الوسط: يحتوي الجزء الأوسط من الحيوان المنوي على طاقة منتجة للميتوكوندريا، وهذه الهياكل المتخصصة توفّر الطاقة اللازمة لحركة خلية الحيوانات المنوية.
  • الذيل: الغرض من ذيل الحيوان المنوي هو السماح له بالحركة؛ إذ يدفع الذيل الحيوان المنوي للأمام نحو البويضة للتخصيب.

تشوهات الحيوان المنوي

الحيوان المنوي الطبيعي له رأس بيضوي وذيل طويل، أمّا الحيوان المنوي غير الطبيعي، فإنّ له عيوبًا في الرأس أو الذيل، مثلًا قد يكون الرأس كبيرًا أو مشوّهًا، أو الذيل معوج أو مزدوج.

قد تؤثّر هذه العيوب على قدرة الحيوانات المنوية في الوصول إلى البويضة واختراقها، مع ذلك لا يكون وجود نسبة كبيرة من الحيوانات المنوية المشوهة نادرًا، وعادةً ما يكون حوالي 4٪ إلى 10٪ فقط من الحيوانات المنوية في عينة السائل المنوي طبيعية، ممّا يعني أن الغالبية العظمى لا تبدو مثالية تحت المجهر.

يتفق معظم أطباء الخصوبة أن تشوهات الحيوان المنوي لا تعني العقم، ولا تتنبّئ بالقدرة على الحمل بوضوح، وإذا لم يكن 100% من الحيوانات المنوية مشوهة، فإنّ المشكلة لا تكون كبيرة.[2]

علاج تشوهات الحيوان المنوي

في حالات نادرة لا يمكن علاج تشوهات الحيوان المنوي، ومن العلاجات المتاحة ما يأتي:[4]

  • الجراحة: يختار الطبيب الجراحة إذا كانت تشوهات الحيوان المنوي بسبب مشكلة دوالي الخصية.
  • معالجة الالتهابات: قد يعالج الطبيب عدوى الجهاز التناسلي بالمضادات الحيوية، لكنّ المصاب لا يستعيد الخصوبة دائمًا.
  • العلاجات الهرمونية: إذا كانت المشكلة بسبب خلل في مستويات بعض الهرمونات، أو مشاكل في طريقة استخدام الجسم للهرمونات.
  • أدوية تحسين الخصوبة.

علاج تشوهات الحيوان المنوي بالطرق الطبيعية

يعتقد المتخصصون أن العوامل التي تؤثر في مستوى هرمون التستوستيرون لها تأثير كبير على عدد الحيوانات المنوية وجودتها، ويمكن أن تساعد بعض خيارات نمط الحياة والعلاجات الطبيعية بدعم الهرمونات التي تتدخّل في إنتاج الحيوانات المنوية؛ ممّا يساعد في النمو الصحي للحيوانات المنوية، وتحسين عددها، ومن العلاجات الطبيعية تشوهات الحيوان المنوي ما يأتي:[5]

  • التمارين والنوم: أشارت العديد من الدراسات إلى أنّ خسارة الوزن وممارسة الرياضة، لمن يعانون من السمنة، يحسّن عدد الحيوانات المنوية وحركتها.
  • الإقلاع عن التدخين: وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يدخنون باعتدال أو بكثافة، تكون لديهم جودة الحيوانات المنوية أقل من الذين يدخنون التبغ بكميات قليلة.
  • تجنب بعض الأدوية الموصوفة: يمكن أن تكون تشوهات الحيوانات المنوية بسبب تناول بعض الأدوية، وبمجرّد التوقف عن تناولها، فإنّ الحيوان المنوي يعود لطبيعته، ومنها: المضادات الحيوية، مضادات الأندروجين، مضادات الالتهاب، الأفيون، مضادات الاكتئاب، مضادات الذهان.
  • الحد من التعرض للملوثات البيئية والمهنية: غالبًا ما يربط الباحثون العوامل البيئية مثل نقاء الهواء، والتعرض للمواد الكيميائية الضارّة، بتقليل صحة الحيوانات المنوية وعدده.
  • تناول الدهون الصحية: وتقليل تناول الدهون غير الصحية؛ لأنّ الدهون المتعددة غير المشبعة ضرورية للنمو الصحي لأغشية الحيوانات المنوية، ومن هذه الدهون أوميغا 3 وأوميغا 6.
  • الحصول على حمض الفوليك والزنك: تشير دراسات قليلة إلى أن استهلاك حمض الفوليك والزنك معًا قد يؤدي إلى تحسين الصحة العامة للحيوانات المنوية، بما في ذلك التركيز والعدد.
  • تناول مكملات الحلبة: الحلبة علاج طبيعي لسوء صحة الحيوانات المنوية منذ زمن، ويمكن تناول الحلبة بأيِّ شكل لتحسين صحة الحيوانات المنوية.
  • الحصول على كمية كافية من فيتامين د: تؤثّر مستويات فيتامين د والكالسيوم القليلة في الدم، على صحة الحيوانات المنوية؛ لذا يجب الحصول على كمية كافية منهما.
  • تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة: هي الجزيئات التي تعطّل الجذور الحرة، التي تتلف الخلايا، وقد ربطت بعض الدراسات بين زيادة تناول مضادات الأكسدة مع زيادة عدد الحيوانات المنوية، وتعزيز صحّتها، ومن بينها بيتا كاروتين، بيتا كريبتوكسانثين، لوتين، فيتامين سي.

أسباب تشوه الحيوانات المنوية

يمكن اعتبار الحيوانات المنوية غير طبيعية لسببين محتملين، هما قِصَر عمر الحيوانات المنوية بشكل غير اعتيادي، أو ضعف الحركة، وقد يكون بسببهما معًا، ويمكن أن تحدث تشوهات الحيوان المنوي بسبب واحد أو أكثر ممّا يأتي:[3]

  • التهاب الخصيتين.
  • حالة وراثية موجودة مسبقًا.
  • شرب الكحول، أو التدخين، أو المخدرات.
  • عدوى النكاف الشديدة بعد سن البلوغ.
  • إصلاحات الفتق.
  • اضطراب الهرمونات.
  • التعرض للمواد الكيميائية السامة.
  • التعرض للإشعاعات.
  • انسداد ناتج عن إصابة سابقة.
  • ارتداء الملابس الداخلية المقيدة أو الضيقة.
  • إصابة في منطقة الفخذ.

يمكن علاج تشوهات الحيوان المنوي طبيًّا عن طريق الأدوية أو الهرمونات أو الجراحة، وعمومًا لا تسبّب تشوهات الحيوان المنوي عقمًا، إلّا إذا كانت كلّها مشوّهة، ويمكن الحفاظ على صحة الحيوانات المنوية وعددها عن طريق تخفيف الوزن، والترك التدخين، والعديد من تغييرات نمط الحياة.

المراجع

  1. ^ medicalnewstoday , What is sperm? , 9-12-2020
  2. ^ mayoclinic , Abnormal sperm morphology: What does it mean? , 9-12-2020
  3. ^ americanpregnancy , Male Infertility , 9-12-2020
  4. ^ mayoclinic , Male infertility , 9-12-2020
  5. ^ medicalnewstoday , Natural remedies , 9-12-2020
348 مشاهدة