فضل قراءة سورة يس

كتابة أحمد محمد خلف - تاريخ الكتابة: 30 يناير 2021 , 14:01
فضل قراءة سورة يس

فضل قراءة سورة يس ذُكر فيه الكثير من الأحاديث النبويّة التي تدُل على مكانة هذه السّورة، والقرآن الكريم كلّه شفاء لما في الصّدور، وهدًى ورحمة للمؤمنين، ومن داوم عليه؛ نال الثّواب الجزيل، ووُفّق في حياتِه كلّها، فهو فيه السّعادة كلّها، والعزّ تحت ظلال القرآن، وفيما يلي سنتعرّف على فضل قراءة قلب القرآن.

التعريف بسورة يس

سورة يس من السّور المكيّة، وأرجح الأقوال التي قيلت في السّور المكيّة: أنّها نزلت قبل الهجرة ولو بغير مكة، وليست كلّ سورة يس مكيّة، وإنّما الآية الخامسة والأربعون مدنيّة، وتلك السُّورة من المثاني، وتبلغ عدد آياتها ست وثمانين آيةً، وتحتلّ المرتبة السادسة والثلاثين بين ترتيب سُور القُرآن الكريم، وقد جاءت بعد سورة فاطر وقبل سُورة الصّافّات، وأمّا ترتيبها من حيث النُّزُول؛ فقد نزلت بعد سورة الجنّ، وهي تبدأ بحرفين من الحروف المُقطّعة، والتي احتار العُلماء في معرفة تفسيرها، وهذا يدُ على أن لتلك السّورة خصيصةً لم تأخُذها غيرها من السُّور التي لم تبدأ بحُرُوف مقطّعة.

فضل قراءة سورة يس

وردت الكثير من الأحاديث التي تدُل على فضل قراءتها، ولكنّ هذه الأحاديث موضوعة مكذوبة، أو ضعيفة السّند، ولم يوقف على حديث صحيح في فضل السّورة بشكلٍ مخصوص، وسنسوق بعضها للتنبيه:[1]

  • إنّ لكُلّ شيءٍ قلبًا، وقلب القرآن هو سورة يس.
  • من قرأ سورة يس؛ فكأنما قرأ القرآن عشر مرّات.
  • من قرأها في ليلةٍ أصبح مغفورًا له.
  • من داوم على قرائتها كل  ليلة ثم مات مات شهيدًا.
  • يس لما قُرئت له.

شاهد أيضًا: سورة يس مكتوبة

أفضل وقت لقراءة سورة يس

إنّ أفضل الأوقات في يوم المرء هو بعد صلاة الفجر، وهو أفضل وقتٍ لقراءة سورة يس بوجهٍ خاصٍّ، والقرآن الكريم بوجهٍ عامٍّ، وذلك لما ورد عن أنس بن مالك-رضي الله عنه- عن النبي-صلى الله عليه وسلّم- أنه قال:” مَنْ صَلَّى الْغَدَاةَ فِي جَمَاعَةٍ ثُمَّ قَعَدَ يَذْكُرُ اللهَ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ ثُمَّ صَلَّى رَكْعَتَيْنِ كَانَتْ لَهُ كَأَجْرِ حَجَّةٍ وَعُمْرَةٍ؛ تَامَّةٍ تَامَّةٍ تَامَّة”؛ فهذا إن دلّ فإنه يدُل على أن خير الذّكر هو ما كان بعد صلاة الفجر، ولا شكّ في أن القُرآن الكريم من الذّكر.

ومن خلال هذا المقال يُمكننا التعرُّف على فضل قراءة سورة يس ، وما هي أفضل الأوقات التي يقرأ فيها المُسلم هذه السُّورة المُباركة، وهل هُناك أحاديث صحيحة ذُكرت في فضل قراءة يس أم أنها أجحاديث مكذوبة ضعيفة لا يصحّ الاستدلال بها، وما هو التّعريف بسورة يس من حيث المكية، والمدنية، وعدد آياتها، ونزولها.

المراجع

  1. ^ islamqa.info , فضل سورة يس , 30/1/2021
188 مشاهدة