كم اصبع في خف الجمل

كتابة يسرى إيمان عيساوي - تاريخ الكتابة: 23 يونيو 2021 , 22:06 - آخر تحديث : 23 يونيو 2021 , 22:06
كم اصبع في خف الجمل

كم اصبع في خف الجمل ؟ سؤال يُطرح في العديد من ألعاب الثقافة العامة، والتطبيقات الرقمية للألغاز، والخف هنا يقصد به مشط القدم، وبالتالي يتطلب الجواب على هذا السؤال البحث المعمق عن هذا الحيوان، وهذا ما سيتم تقديمه في هذا المقال من خلال بحثٍ مبسطٍ وشامل يتضمن معلومات وحقائق عامة عن الجمل، مرورًا بالحديث عند عدد أصابع أقدامه، وصولًا في الختام إلى الحديث عن كيفية تكيف هذا الحيوان مع العيش في الصحراء والتأقلم مع الظروف المناخية القاسية.

معلومات عن حيوان الجمل

قبل الإجابة على السؤال الرئيس للمقال كم اصبع في خف الجمل من الجدير بالذكر أن هذا الحيوان يسمى بالإنجليزية “Camel”، وهو حيوان من رتبة شفعيات الأصابع، يتنتمي إلى فصيلة الجمليات، وفيما يأتي أبرز المعلومات عنه:[1]

  • يتميز الجمل بكتلة دهنية على ظهره تسمى السنام، في حين يسمى شعر جسمه بالوبر.
  • تنقسم الجمال إلى الجمل العربي، وله سنام واحد، ويعيش في شمال أفريقيا والصحراء الكبرى، بينما الجمال ذات السنامين، تعيش في منطقة آسيا الوسطى.
  • تسمى الجمال أيضًا الإبل أو النوق، ويلقب الجمل بسفينة الصحراء.
  • قد يصل طول الجمل إلى 7 أقدام، ووزنه إلى 1500 رطلًا.
  • تخزن الإبل الدهون في السنام لتتمكن من استخدامها كمصدر للطاقة عندما تنعدم مصادر الغذاء.
  • يستطيع الجمل شرب ما يعادل 90 لترًا من الماء مرة واحدة.
  • تمشي الإبل تقريبًا 40 ميل في الساعة الواحدة.
  • تتميز النوق بمدى حياة طويلة مقارنةً بالعديد من الحيوانات، إذ تعيش حوالي 40 إلى 50 سنة.
  • تدوم فترة حمل الناقة بين 9 إلى 14 شهرًا.
  • تتراوح درجة حرارة جسم الجمل في الليل بين 34 درجة مئوية و41 درجة مئوية بين الليل والنهار.
  • يتغذى سكان الصحاري على حليب الإبل، وهو غذائيًا أفضل من حليب البقر، لاحتواءه على كمية أقل من الدهون، وغناه بالحديد والفيتامينات والمعادن.

شاهد أيضًا: كم عدد اسنان الجمل

كم اصبع في خف الجمل

في خف الجمل اصبعان إثنان، يتباعدان عندما تلامس القدم الرمال، مما يوفر للجمل قاعدة عريضة للوقوف، ويسمح له بالمشي حتى فوق الرمال المتحركة وعدم الغرق، حيث يمتلك أرجلًا طويلة وجسمًا مكسوًا بالوبر، كما تتميز الإبل بصفين من الرموش الطويلة، وجفنٍ إضافي يحمي العيون الكبيرة والبارزة من الرمال، ومن الجدير بالذكر أنه يستطيع إغلاق أنفه وفمه لتفادي تسلل الرمال الناتج عن العواصف والزوبعات الرملية، ويشتهر هذا الحيوان بالصبر والتحمل، فهو من أقدم وسائل النقل، فيحمل البضائع والأشخاص ويتحمل الجفاف والحرارة.[2]

كيفية تكيف الجمل في الصحراء

في ختام المقال من الضروري الإشارة إلى أن الجمل يشتهر بالتحمل ومقاومة الظروف المناخية والجغرافية القاسية، فهو يستطيع خسارة ما بين 20-25% من الماء دون أن يصاب بالجفاف، في حين تموت معظم الحيوانات الثديية إذا ما فقدت نسبة 15% فقط من المياه، ويتأقلم الجمل مع الصحراء من خلال التقنيات الآتية:[3]

  • مقاومة التعرق: يسمح الوبر بمقاومة ارتفاع درجات الحرارة، وتقوم الغدة العَرقية بتخزين الحرارة لمنع التعرق وفقدان السوائل.
  • التبريد الداخلي: تقوم الجمال برفع درجات حرارة الجسم الداخلية، وتبريد الدم المتجه نحو الدماغ والعيون.
  • السيقان الطويلة: يسمح طول السيقان بالابتعاد عن الأرضية، والرمال الساخنة، كما يُمكن من التقاط الغذاء من الأشجار الطويلة.
  • البطانة السميكة: وهي موجدة على مستوى الفم والركبتين، حيث تقي من أشواك النباتات الصحراوية، وتحمي الركبتين عند الجلوس من حرارة الرمال.

كم اصبع في خف الجمل سؤال يدعو إلى التطرق إلى الجانب اللغوي، حيث تختلف الأصوات التي يصدرها هذا الحيوان، فيسمى صوت خف الجمل عند المشي بالهميس، في حين إن الإرزام، هو صوت الناقة عند الفرح، والضبح، هو صوت الفزع والخوف، بينما تصدر صوتًا يسمى الجم الحنين لتعبر عن حزنها، أما من حيث التسمية، فإن الجمل هو كبير الإبل، وتسمى الأنثى الناقة، بينما الإبل هو اسم الجمع وليس له مفرد، أما البعير فهو الجمل الصالح للركوب والحمل.

المراجع

  1. ^ wikiwand.com , Camel , 23/06/2021
  2. ^ dkfindout.com , Camels , 23/06/2021
  3. ^ encyclopedia.com , Camel , 23/06/2021
85 مشاهدة