كيفية الوقاية من تعاطي المخدرات

كتابة noura saleh - تاريخ الكتابة: 19 سبتمبر 2021 , 19:09
كيفية الوقاية من تعاطي المخدرات

كيفية الوقاية من تعاطي المخدرات ، أصبحت ظاهرة تعاطي المخدرات مشكلة عالمية بالغة الخطورة وذات تهديد حقيقي للمجتمعات التي ابتليت بها، وذلك لتأثيرها الكبير على بنية المجتمعات الإسانية والإجتماعية والإقتصادية، مما يؤدي إلى هدم صحة الفرد وذهاب عقله وفقدان وعيه ووظيفته وانحطاط كرامته وتفكك أسرته وتشرد أبنائه وإلى فقره وإفالسه وهدر كرامته الإجتماعية، ومن ثم يصبح المدمن عالة على أسرته وعلى المجتمع بدلًا من يكون قوة منتجة وفاعلة في خدمة مجتمعه وتقدمه، لذا اخترنا في هذا المقال التحدث عن طرق الوقاية من تعاطي المخدرات.

كيفية الوقاية من تعاطي المخدرات

المخدرات هي مادة تحتوي على مكوّنات مهدئة ومسكنة ولها أنواع عديدة، وتؤثّر على من يتعاطاها بشكلٍ سلبي وتسبب له الإدمان والغياب الذهني وتؤدّي إلى تدمير الجهاز العصبي وتدمير الصحة، قد يكون لها بعض الاستعمالات الطبية لكن تكون تحت إشراف الأطباء وبتصريح واضح فقد تدخل المخدرات في صنع بعض الأدوية للأمراض المزمنة وبعض العلاجات وتكون عليها رقابة شديدة من وزارة الصحة، ولكن بعض الأشخاص قد يدمن على إستخدامها مما يؤثر على حياته وصحته، وفي هذه الفقرة سنتعرف على كيفية الوقاية من تعاطي المخدرات، والتي تتمثل بما يلي:

البحث عن العلاج واستشارة الطبيب

يعاني بعض الأشخاص من ضغوطات الحياة والشعور بالقلق والإكتئاب فيلجأون إلى تعاطي المخدرات لاعتقادهم بأنه علاج مشاكلهم النفسية، وهذا اعتقاد خاطئ لأن تلك الأدوية لا تعالج المشكلة، لذا يجب عند التعرض لهذه المشاكل التوجه إلى الطبيب المختص لإعطائك الأدوية أو العلاج المناسب والفعال لحل المشكلة.

الحفاظ على نمط حياة يجعلك سعيدًا

إن من أسباب تعاطي المخدرات هي العيش ببيئة غير مستقرة التي تجعل الشخص يشعر بالإكتئاب والحزن مما يلجأ إلى تعاطي المخدرات، لذا من الأفضل أن يساعد الشخص نفسه لإحترام ذاته وبناء علاقات قوية مع اسرته ومجتمعه، والحفاظ على صحته ونشاطه البدني والعقلي، لكي يتجنب تناول المخدرات الضارة.

البحث عن طرق صحية للتغلب على التوتر

يتجه الكثير من الأشخاص إلى تعاطي المخدرات عندما يشعرون بالتوتر باعتقادهم بأن المخدرات هي الحل، وعلى عكس ذلك فإن هذه الأدوية تُخلص الشخص من الأعراض ولكنها ليست حلًا أبديًا لما يشعر به، ومن الممكن أن تؤدي هذه الأدوية إلى الكثير من الإرهاق والآثار النفسية والجسدية، لذا يجب عند تعرض الشخص للتوتر الذهاب إلى ممارسة الأشياء التي يستمتع بها مثل الرياضة أو السباحة لتجنب تعاطي المخدرات.

امتلاك الأمور المهمة بشدة

كل شخص في الحياة لديه بعض الإهتمامات مثل ممارسة الرياضة، أو الموسيقى أو بناء علاقات شخصية وغيرها الكثير، فهذا أمر جيد لإبقاء الشخص بعيدًا عن المخدرات، وذلك من خلال إنشغاله بالأنشطة المهتم بها، مما يجنبه المخدرات.

اختيار الأصدقاء بعناية

يلعب الأصدقاء دورًا مهمًا في الحفاظ على الصحة العامة للشخص ورفاهيته، لذا يجب اختيار الأصدقاء بحكمة لأن التواصل الإجتماعي مع الناس الخطأ يمكن أن يؤدس بكل سهولة إلى تعاطي المخدرات، كما من المهم التمسك جيدًا بالأشخاص الذين يظهرون لك الحب والدعم والثني عن محاولة تعاطي المخدرات، فهم يوفرون لك بيئة آمنة مما تقل احتمالية إثارة عوامل خطر تعاطي المخدرات.

شاهد أيضًا: اسباب الوقوع في المخدرات .. أهم الأعراض و الآثار السلبية للإدمان

كيفية وقاية المراهقين من تعاطي المخدرات

يمكن أن تسهم عوامل مختلفة في تعاطي المخدرات في سن المراهقة، من انعدام الأمن إلى الرغبة في القبول الاجتماعي، غالباً ما يشعر المراهقون أنهم غير قابلين للتدمير وقد لا يأخذوا في الاعتبار عواقب أفعالهم، مما يدفعهم إلى تحمل مخاطر خطيرة مثل إساءة استخدام المخدرات القانونية أو غير القانونية، سنتناول في هذا المقال طرق وقاية المراهقين من تعاطي المخدرات، والتي تتمثل بما يلي:

  • يجب على الآباء معرفة الأصدقاء الذين يرافقون إبنهم المراهق، والتأكد من حسن أخلاقهم، وعدم توجههم إلى تناول الكحول الضارة أو السجائر الذي تؤدي بهم إلى الوصول لتعاطي المخدرات.
  • يجب على الآباء تثقيف أطفالهم وتذكيرهم بعدم الذهاب مع الشخص الغريب الذي لا يعرفه، أو الركوب مع سائق متعاطي المخدرات أو المشروبات.
  • يجب على الآباء معرفة الأنشطة التي يقوم بها طفله مع أصدقاء، ومعرفة أيضًا الأماكن الذين يذهبون لها عند خروجهم من المنزل.
  • يجب على الآباء التحدث مع ابنهم المراهق عن تعاطي المخدرات والكحول، وتوضيح آثاره وعواقبه.
  • يجب على الآباء تقديم الدعم لطفلهم عند إنجاز نشاط ما، ومكافئته عند تفوقه في تحصيله الدراسي، فهذا يشعرهم بالأمان ويجنبهم الشعور بالقلق والإكتئاب اللذان يعتبران أهم أسباب تعاطي المخدرات.
  • يجب على الآباء أن يكونوا قدوة جيدة لأبنائهم المراهقين، وعدم تناولهم الكحول والمخدرات.
  • يجب على الآباء تأمين حياة أسرية جيدة يسودها المحبة والإحترام، فالمشاكل الأسرية تسبب ضغوطات نفسية للطفل مما يجعله يتجه إلى تناول المخدرات.
  • يجب على الآباء تخصيص وقت محدد لجلوس طفلهم على الإنترنت، وذلك لأن الجلوس لمدة طويلة على الإنترنت يجعل المراهق يشاهد صور ومقاطع فيديو تُحرض على تعاطي المخدرات.
  • يجب على الآباء مشاركة المجتمعات المحلية والندوات التي تقدم دروسًا حول تعاطي المخدرات.
  • يجب على الآباء تجنب إجهاد أطفالهم المراهقين وإجبارهم على العمل سواء في المنزل أو في الخارج، فهذا الأسلوب يجعلهم يتجهون إلى تعاطي المخدرات للتخلص من ضغوطات الحياة.

شاهد أيضًا: اعراض تعاطي المخدرات عند المراهقين

العواقب الصحية لتعاطي المخدرات

لا شيئ من الممكن أن يهدم حياة الإنسان والمجتمع أكثر من المخدّرات التي تُسبّب الكثير من الأزمات الاجتماعيّة والأضرار الصحيّة والنفسيّة للإنسان، فيما يلي سنُسلّط الضوء على العواقب الصحية لتعاطي المخدرات على الفرد، والتي تتمثل بما يأتي:

  • تؤدي تعاطي المخدرات إلى الإصابة بأمراض السرطان المختلفة مثل سرطان الفم وسرطان المعدة والرقبة، كما يسبب إدمان الأطفال المراهقين على المخدرات لإصابة بسرطان الخصية.
  • تؤدي بعض أنواع المخدرات إلى زيادة معدل ضربات القلب غير الطبيعية مثل الكوكايين والهيروين والمنشطات، مما يسبب لهم بعض الإلتهابات البكتيريا وغلق صمامات القلب لديهم، وغيرها الكثير من الأمراض.
  • يؤدي تعاطي المخدرات مثل تناول النيكوتين والهيروين إلى التعرض للغثيان والقيء، كما يسبب الكثير من المشاكل في الجهاز الهضمي والآمًا في البطن.
  • يؤدي تعاطي المخدرات إلى حدوث النوبات القلبية والسكتة الدماغية، وتدمير خلايا الدماغ.
  • يؤدي تعاطي المخدرات مثل تناول الكوكايين والكيتامين والقنب الهندي إلى التأثير على الدماغ مما يدمر الصحة العقلية لدى المدمن فيسبب التوتر والإكتئاب والنسيان.
  • يؤدي تعاطي المخدرات مثل تناول المنشطات والكوكايين والهيروين إلى الإصابة بالتهاب الكبد وضعف جهاز المناعة، والإصابة ببعض الأمراض المعدية.
  • يؤدي تعاطي المخدرات إلى حدوث العديد من المشاكل في الجهاز التنفسي مثل تناول الماريجوانا، كما يسبب الكوكايين في الإصابة بأمراض الرئة مثل سرطان الرئة وانتفاخ الرئة.

شاهد أيضًا: ما هي طبيعة عمل مكافحة المخدرات للنساء

ختامًا نكن قد أنهينا مقالنا بعد أن تعرفنا على كيفية الوقاية من تعاطي المخدرات، كما تعرفنا على كيفية وقاية المراهقين من تعاطي المخدرات، وفي نهاية المقال تحدثنا عن بعض العواقب الصحية المترتبة على تناول المخدرات والإدمان عليها.

المراجع

  1. ^ https://psychcentral.com , كيفية الوقاية من تعاطي المخدرات , 19/09/2021
  2. ^ https://olympiahouserehab.com , كيفية وقاية المراهقين من تعاطي المخدرات , 19/09/2021
  3. ^ www.providence-recovery.com , العواقب الصحية لتعاطي المخدرات , 19/09/2021
57 مشاهدة