كيفية حساب نفقة الطفل في السعودية

كتابة ايات نواورة - تاريخ الكتابة: 12 فبراير 2021 , 00:02
كيفية حساب نفقة الطفل في السعودية

كيفية حساب نفقة الطفل في السعودية ؟ فهنالك العديد ممن يتساءلون عن الآلية المعتمدة لحساب نفقة الأطفال بعد طلاق الزوجة في المملكة العربية السّعودية، حيث يتوّجب على الأب بعد تطليق زوجته دفع نفقة لصغاره، وتُعتبر هذه النفقة مقدار من المال يوّفره الزوج لزوجته ولأولادها لتأمين متطلبات الحياة؛ فعلى الرغم من وقوع الطلاق إلّا أنَّ هنالك حقوق وواجبات على الأب نحو أبناؤه؛ من أجل أن يضمن للأبناء حياة كريمة، فانفضال الأبوين هو شأن لا دخل للأبناء به، وحقهم الشرعي في النفقة لا يسقط بسقوط العلاقة الزوجية بين الوالدين، فكيف يتم حساب مقدار نفقة الطفل في المملكة العربية السّعوديّة؟ لتعرفوا تفاصيل ذلك استمروا في قراءة مقالنا هذا.

نفقة الأولاد في المملكة العربية السعودية

نفقة الأولاد هي ما يتوجب على الأب صرفه تجاه أطفاله بعد طلاق زوجته، حيث تجب عليه النفقة بشتى أشكالها، سواء أكانت نقودًا ، أو طعامًا، أو مسكنًا، أو كسوة، أو دواء، وغير ذلك بحسب ما هو متعارف عليه في المجتمع السّعوديّ، وتعتمد هذه النفقة على حال الزوج؛ فإذا كان معسرًا فلا يتم إلزامه بأكثر من قضاء الحاجات الضرورية، ولكن في حال كان ميسرًا فيتوجب عليه الإنفاق على جميع حاجات الأولاد، وتجدر الإشارة هنا إنَّ القاضي يحق له أن يحكم للزوجة في دعواها بعد أسبوعين فقط من تاريخ رفعها على الزوج؛ وذلك حتى تتمكن من الإنفاق على الأولاد بسرعة، حيث يكون الحكم الصادر واجب التنفيذ بعد إصدار الحكم الأول، كما يُمكن أنْ تتغير قيمة نفقة الأولاد بتغيّر حال الزوج إما يسارًا أو إعسارًا، كما يُمكن أنْ تسقط هذه النفقة في حالات حددها القانون.[1]

شاهد أيضًا: أحكام النفقة على الأولاد

كيفية حساب نفقة الطفل في السعودية

يتم حساب نفقة الطفل في السعودية بناءً على تعاليم الشريعة الإسلاميّة، فبعد وقوع الطلاق يتم الاتفاق على نفقة الأطفال بالتراضي والاتفاق بالمعروف بين الزوج والزوجة المنفصلين، بحيث يتفقان بأنْ يدفع الزوج لأطفاله وزوجته قدر معين من المال، سواء أكان هذا المبلغ قليلًا أم كثيرًا، وفي حال التنازع بينهما فيُحال الأمر إلى القاضي ليحكم لهما نفقة الأطفال، فلقد أجمع العلماء أنَّ نفقة الأولاد واجبة على الأب، سواء أمسك زوجته أم طلقها، وسواء كانت الزوجة فقيرة أم غنية، فلا يلزمها الإنفاق على الأولاد مع وجود الأب، وتشمل النفقة على الأولاد كلّ من المسكن، والمأكل، والمشرب، والملبس، والتعليم، وما إلى ذلك مما يحتاج إليه الأطفال، وفي كلا الأحوال يُراعى في مقدار النفقة حال الزوج؛ امتثالًا لقوله تعالى: (لِيُنْفِقْ ذُو سَعَةٍ مِنْ سَعَتِهِ وَمَنْ قُدِرَ عَلَيْهِ رِزْقُهُ فَلْيُنْفِقْ مِمَّا آتَاهُ اللَّهُ لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلا مَا آتَاهَا سَيَجْعَلُ اللَّهُ بَعْدَ عُسْرٍ يُسْرًا)، فإذا كان الزوج غنيًا فالنفقة على قدر غناه، أو كان فقيرًا أو متوسط الحال فعلى حسب حالته أيضًا.[1]

كيفية حساب نفقة الطفل من الراتب في السعودية

يتم حساب نفقة الطفل من راتب الأب في المملكة العربية السّعودية من خلال اقتطاع جزء من الراتب لنفقة الأبناء، حيث يجوز لدوائر التنفيذ في المحاكم العامة بالمملكة الحكم بنصف مرتب الزوج في حال اصدار الحكم بالنفقة على أبنائه، ويتم خصم النفقة مباشرةً من راتب الزوج، ويُخصم نصف الراتب؛ ولكن هنالك العديد من الأمور التي يتم أخذها بعين الاعتبار عند حساب النفقة المقطوعة من راتب الزوج لنفقة الطفل، وهي على النحوّ التالي:

  • الدخل: حيث يأخذ القاضي الدخل بعين الاعتبار عند تحديد مقدار ونسبة النفقة، ويمكن الاستعانة بالخبرة في حالة تعذر معرفة الدخل الحقيقي.
  • حال مستحقيها.
  • مستوى الأسعار: وعادةً ما يكون الحكم الأساسي للتوسط ومراعاة التوسط ومستوى المعيشة الذي ينتمون إليه والوسط التعليمي الذي كان يتمتع به الأطفال قبل الطلاق.

كم مقدار نفقة الطفل بعد الطلاق في السعودية

وتجدر الإشارة هنا إنَّ نفقة الأولاد بعد الطلاق في المملكة العربية السّعودية تتراوح ما بين (1,000 إلى 1,500 ريال سعوديّ شهريًا لكلّ طفل)؛ ومع ذلك يحتلف مقدار النفقة من أب لأب آخر حسب الحالة والظروف الخاصّة بكلّ أب، حيث يتم مراعاة حالة الأب ووضعه عند تحديد مقدار النفقة على الأطفال، كما تكون نفقة الطفل الرضيع مثله مثل أخوته، فله الحق في المأكل والملبس والمسكن بما يتناسب مع سعة الملزم بالنفقة، وذلك كما جاء في القرآن الكريم: ((أَسْكِنُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ سَكَنتُم مِّن وُجْدِكُمْ وَلَا تُضَارُّوهُنَّ لِتُضَيِّقُوا عَلَيْهِنَّ وَإِن كُنَّ أُولَاتِ حَمْلٍ فَأَنفِقُوا عَلَيْهِنَّ حَتَّى يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ فَإِنْ أَرْضَعْنَ لَكُمْ فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ وَأْتَمِرُوا بَيْنَكُم بِمَعْرُوفٍ وَإِن تَعَاسَرْتُمْ فَسَتُرْضِعُ لَهُ أُخْرَى)).

متى تسقط النفقة عن الطفل في القانون السعودي

وفي ظل التساؤلات المتعددة عن موعد سقوط نفقة الأطفال في السعوديّة، فإنَّ القانون السّعوديّ حدد مجموعة من الحالات التي تؤدي غلى سقوط نفقة الأبناء، وهي على النحوّ التالي:

  • أن يبلغ المستحق لنفقة سن الرشد أي 18 سنة.
  • أن يبلغوا الخامسة والعشرين سنة في حال كانوا مازالوا يدرسون.
  • تسقط نفقة الابنة إذا كان لها من المال ما يكفيها بأن أصبحت تعمل وتكسب ما يعفها عن سؤال الغير أو تزوجت فأصبح لها من يعولها وملتزم بنفقتها.
  • ملاحظة: يستثنى من ذلك الأبناء المصابين بإعاقة جسدية أو ذهنية والعاجزين عن العمل وبالتالي الكسب المادي، فتكون نفقتهم على الأب إلى الأبد مهما بلغوا من العمر.

شاهد أيضًانموذج لائحة اعتراضية على حكم نفقة

إلى هنا نصل لنهاية مقالنا الذي أتاح لنا الفرصة في التعرّف على كيفية حساب نفقة الطفل في السعودية، حيث يتم حسابها وفقًا لأسس حددتها الشريعة الإسلاميّة، كما قدمنا لكم بعض التفاصيل الخاصّة بنفقة الأب على أطفاله بعد طلاق زوجته في المملكة العربية السّعودية.

المراجع

  1. ^ moj.gov.sa , مجموعة الأحكام القضائية , 11-2-2021
1775 مشاهدة