ليلة القدر تكون في العشر

كتابة نور محمد -
ليلة القدر تكون في العشر

ليلة القدر تكون في العشر؟ حيث أن ليلة القدر هي ليلة من أعظم الليالي التي جاء بها الله -سبحانه وتعالى- إلى المسلمين، وهي ليلة مميزة حيث أنزل الله -سبحانه وتعالى- سورة باسمها وهي سورة القدر، وقد ذكر الله -عز وجل- أن هذه الليلة هي خير من ألف شهر، وينزل فيها ملائكته من السماء، وسوف نتعرف من موقع محتويات على وقت ليلة القدر.

ليلة القدر تكون في العشر

ليلة القدر تكون في العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم فهي ليلة مميزة تأتي كل عام هجري في شهر رمضان المبارك وهي ليلة فردية لا يعلم بالتحديد وقتها إلا الله -عز وجل- ولكن معلوم أنها تأتي في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، وهي ليلة لها فضل كبير حيث أنزل الله -سبحانه وتعالى- القرآن الكريم بها، وتتنزل الملائكة كل عام في هذه الليلة، ويكون عددهم أكثر من الحصى الذي يوجد على الأرض.

لماذا ليلة القدر تكون في العشر الأواخر من رمضان

إن ليلة القدر تكون في العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم وذلك ع حسب ما اجتهد به الفقهاء والعلماء فعلى حسب ما روي عن  أبي سعيد الخدري قال “إنَّ رَسولَ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ-  كانَ يَعْتَكِفُ في العَشْرِ الأوْسَطِ مِن رَمَضَانَ، فَاعْتَكَفَ عَامًا، حتَّى إذَا كانَ لَيْلَةَ إحْدَى وعِشْرِينَ، وهي اللَّيْلَةُ الَّتي يَخْرُجُ مِن صَبِيحَتِهَا مِنَ اعْتِكَافِهِ، قَالَ: مَن كانَ اعْتَكَفَ مَعِي، فَلْيَعْتَكِفِ العَشْرَ الأوَاخِرَ، وقدْ أُرِيتُ هذِه اللَّيْلَةَ ثُمَّ أُنْسِيتُهَا، وقدْ رَأَيْتُنِي أسْجُدُ في مَاءٍ وطِينٍ مِن صَبِيحَتِهَا، فَالْتَمِسُوهَا في العَشْرِ الأوَاخِرِ، والتَمِسُوهَا في كُلِّ وِتْرٍ، فَمَطَرَتِ السَّمَاءُ تِلكَ اللَّيْلَةَ، وكانَ المَسْجِدُ علَى عَرِيشٍ، فَوَكَفَ المَسْجِدُ، فَبَصُرَتْ عَيْنَايَ رَسولَ اللَّهِ علَى جَبْهَتِهِ أثَرُ المَاءِ والطِّينِ، مِن صُبْحِ إحْدَى وعِشْرِينَ”.[1]

شاهد أيضًا: اعمال ليلة القدر 25 pdf

هل من الممكن أن تكون ليلة القدر في العشر الأوائل من رمضان

اختلف الفقهاء حول هذا الأمر بشكل واسع، ولكن ما ام ترجيحه في أخر الأمر أنها في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، وذلك لما ذكره الإمام النووي في كتاب المجموع قال ” هي متنقلة، تكون في سنة في ليلة وفي سنة في ليلة أخرى، وبهذا يجمع بين الأحاديث ويقال: كل حديث جاء بأحد أوقاتها فلا تعارض فيها”.

هل يمكن أن تقع ليلة القدر في الليالي الزوجية؟

قال الفقهاء أنه يجب على المسلم أن يتحرى ليلة القدر في جميع ليالي شهر رمضان الكريم وليس في الليالي الفردية فقط، حيث أن ليلة القدر أُخفيت ولم يستطع أحد معرفتها حتى يجتهد جميع المسلمين في شهر رمضان بأكمله، فقد روي عن أبي سعيد الخدري  قال “إنَّ رَسولَ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ-  كانَ يَعْتَكِفُ في العَشْرِ الأوْسَطِ مِن رَمَضَانَ، فَاعْتَكَفَ عَامًا، حتَّى إذَا كانَ لَيْلَةَ إحْدَى وعِشْرِينَ، وهي اللَّيْلَةُ الَّتي يَخْرُجُ مِن صَبِيحَتِهَا مِنَ اعْتِكَافِهِ، قَالَ: مَن كانَ اعْتَكَفَ مَعِي، فَلْيَعْتَكِفِ العَشْرَ الأوَاخِرَ، وقدْ أُرِيتُ هذِه اللَّيْلَةَ ثُمَّ أُنْسِيتُهَا، وقدْ رَأَيْتُنِي أسْجُدُ في مَاءٍ وطِينٍ مِن صَبِيحَتِهَا، فَالْتَمِسُوهَا في العَشْرِ الأوَاخِرِ، والتَمِسُوهَا في كُلِّ وِتْرٍ، فَمَطَرَتِ السَّمَاءُ تِلكَ اللَّيْلَةَ، وكانَ المَسْجِدُ علَى عَرِيشٍ، فَوَكَفَ المَسْجِدُ، فَبَصُرَتْ عَيْنَايَ رَسولَ اللَّهِ علَى جَبْهَتِهِ أثَرُ المَاءِ والطِّينِ، مِن صُبْحِ إحْدَى وعِشْرِينَ”.[2]

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن ليلة القدر تكون في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك وليست في العشر الأوائل منه، وذلك بالعديد من الأدلة التي ذُكرت ودلت على أنها في شهر رمضان الكريم.

المراجع

  1. ^ صحيح البخاري , البخاري، أبو سعيد الخدري، 2027، صحيح
  2. ^ binbaz.org.sa , ما الليالي التي تُرجى فيها ليلة القدر وعلامتها؟ , 25\06\2022
101 مشاهدة