من هو مؤلف كتاب البداية والنهاية

من هو مؤلف كتاب البداية والنهاية

مؤلف كتاب البداية والنهاية ذلك العمل الموسوعي الضخم، والذي عرض فيه التاريخ من بداية خلق السماوات والأرض والملائكة إلى خلق آدم-عليه السلام- فالكتاب ذو أهميّة على مستوى الحضارة البشرية، وسنحرص بعد الإجابة عن سؤال من هو مؤلف كتاب البداية والنهاية، على الوقوف قليلًا مع قيمة الكتاب، لذلك يحرص موقع محتويات على إغناء السّاحة العربية بالثقافة العامة.

من هو مؤلف كتاب البداية والنهاية

إنّ مؤلّف كتاب البداية والنّهاية هو الإمام الحافظ إسماعيل بن كثير، ولد في قرية مجدل السورية في العام 701 للهجرة وتوفّي -رحمه الله- في العام 774 للهجرة في مدينة دمشق، عن عمر ناهز السّبعين عام، ويعد الرّجل من كبار علماء المسلمين الذين خطوا كتب الفقه والتفسير وأبدعوا فيها أيّما إبداع، كما يعد ابن كثير -رحمه الله- من الرّجال الذين أرّخو التاريخ ولهم الفضل بمعرفة تفاصيل حقبات سابقة.[1]

ويعود العلم الذي هو فيه إلى حبّه للقراءه، ووالده الذي كان خطيب مسجد في مدينة البصرة العراقية، عندما بلغ سن الخامسة عشر ذهب إلى مدينة دمشق، وهناك ظلّ ملازمًا للشيخ جمال يوسف المزي، مؤلف كتاب تهذيب الكمال وأطراف الكتب الستة،

شاهد أيضًا: من هو مؤلف كتاب تاريخ دمشق

قراءة كتاب البداية والنهاية

لا يمكن القول بأنّه كتاب فقط، لأنّ كتاب البداية والنهاية عبارة عن موسوعة تاريخية عريقة، ويعد من أهم المراجع الموجودة التي يرجع إليها كبار العلماء حتّى تاريخ اليوم، ويتألّف العمل من واحد وعشرين جزءًا متسلسلًا بشكل زمني وتاريخي، وكلّ واحد من هذه الأجزاء يتحدّث عن حقبة ومرحلة زمنية محدّدة المعالم والصّفات، اعتمد فيه الكاتب على أسلوب التبويب على الأعوام، واستطاع أن يخطّ أسلوبه كسنّة، ليسير عليها الكتّاب فيما بعد، إضافة لكيفية الترتيب.[2]

ملخص البداية والنهاية

وفي ملخص كتاب البداية والنهاية لا نجد قولًا أفصح من قول الامام الحافظ -رحمه الله- صاحب العمل، عندما قال في ملخص عن كتابه :

“هذا الكتاب أذكر فيه بعون الله وحسن توفيقه ما يسّره الله تعالى بحوله وقوّته، من ذكر مبدأ المخلوقات، من خَلق العرش والكرسي والسماوات، والأرضين، وقصص النبيين، حتّى تنتهي النبوّة إلى أيام نبينا محمد صلوات الله وسلامه عليه، ثمَّ نذكر ما بعد ذلك إلى زماننا، ونذكر الفتن والملاحم وأشراط الساعة، ثمّ البعث والنشور وأهوال القيامة، وما ورد في ذلك من الكتاب والسنّة والآثار والأخبار المنقولة المعقولة عند العلماء وورثة الأنبياء”

قد يهمّك أيضًا: من هو مؤلف كتاب تاريخ الخلفاء

فهرس البداية والنهاية

كان الكتاب بحق المرآة الصادقة، والمَرجع الأصيل لأهل هذا الفن، فقد خصّ بالذّكر بعثة النبي -محمّد صلّى الله عليه وسلّم- ثمّ انتقل إلى الفِتَن والملاحم، وذكر علامات السّاعة وأشراطها، ثمّ تطرّق إلى البعث والنُّشور، ثمّ انتقل إلى يوم القيامة، ثمّ وصف الجنة والنار وذكر الأحاديث والآيات القرآنية التي تتعلّق بهما، وتعرّض لمبدأ خلق العرش والكرسي، وخلق السماوات والأرض وما بينهما من مخلوقات، وتعرّض أيضاً لمبدأ خلق الملائكة والجنّ والشياطين، وذكر أيضاً الأحداث التي حصلت أيام بني اسرائيل، وأيام الجاهلية، وصولاً إلى النهاية، وننوّه هنا بأنّ الأحداث خلال الكتاب كانت مرتبطة جميعها بطريقة مميّزة، وبشكل وثيق عل الشكل الآتي:

  • الجزء الأول: من بدء الخلق إلى قصة ذي الكفل.
  • الجزء الثاني: ذكر أمم أهلكوا بالعمة – أصحاب الأيكة.
  • الجزء الثالث: لقمان – بدء السيرة النبوية.
  • الجزء الرابع: بدء الوحي – إلى 1 للهجرة.
  • الجزء الخامس: من 2 هـ – 4 للهجرة.
  • الجزء السادس: 5 هـ – 8 للهجرة.
  • الجزء السابع: 8 هـ – 10 للهجرة.
  • الجزء الثامن: 11 هـ – شمائل ودلائل النبوة
  • الجزء التاسع: 11 هـ – 15 للهجرة.
  • الجزء العاشر: 16 هـ – 40 للهجرة.
  • الجزء الحادي عشر: 40 هـ – 65 للهجرة.
  • الجزء الثاني عشر: 66 هـ – 102 للهجرة.
  • الجزء الثالث عشر: 103 هـ – 191 للهجرة.
  • الجزء الرابع عشر: 191 هـ – 310 للهجرة.
  • الجزء الخامس عشر: 311 هـ – 456 للهجرة.
  • الجزء السادس عشر: 456 هـ – 605 للهجرة.
  • الجزء السابع عشر: 606 هـ – 700 للهجرة.
  • الجزء الثامن عشر: 701 هـ – 768 للهجرة.
  • الجزء التاسع عشر: (الفتن والملاحم) خبر الأبلة – علامات الساعة – يوم القيامة.
  • الجزء العشرون: العرض على الله عز وجل.
  • الجزء الحادي والعشرون: فهرس (الأحاديث القدسية. الأعلام. البلدان والمياه… إلخ).

قد يهمّك أيضًا: من هو مؤلف كتاب الجامع المسند الصحيح المختصر

راي العلماء في كتاب البداية والنهاية

كان من الواضح على جميع العلماء إجماعهم وثنائهم للجهد الكبير الذي بذله الامام الحافظ ابن كثير -رحمه الله- في كتابه، وقد أثنوا عليه تحديدًا في مسألة إبعاده للإسرائيليلات والأساطير الخرافية وتلك الحكايات الشعبية، رغم وجودها عند مؤرّخين إسلاميين آخرين، وكان الامام ابن كثير دقيقًا في بحثه، حيث عمل على عرض المادة التاريخية التي تتحدّث عن عصور ما قبل الإسلام، على القرآن والسنّة وعليه قام بقياس ما وجده متوافق منها مع الإسلام ودحض ما وجده قد اختلف، مع توضيح سبب الرفض وذلك بتبيان ضعف الرواية وغرابتها وشذوذها عن الجو العام للقرآن والسنة.

وقد أثنى العلماء أيضًا على دقّة الملاحظة عند الامام الحافظ -رحمه الله- ودقة الربط بين الأحداث المختلفة حتّى مع تباعد الفترات الزمنية لها، بالإضافة إلى تسليط ضوء العلماء على صدقه بتحرّي الأخبار بعيدًا عن التحيّز.

وفي صدد ذلك، كان للعالم ابن عثيمين رأي خاص في كتاب البداية والنهاية فقال عنه: الرسول -صلى الله عليه وسلم- الدليل على أن الله أرسله ما أيّده به من معجزات التي أعظمها القرآن، ومن أراد المزيد فعليه بما ذكره الحافظ ابن كثير رحمه الله، في البداية والنهاية في آخر سيرة النبي -صل الله عليه وسلم-

شاهد أيضًا: من هو مؤلف رواية البؤساء

مؤلّفات ابن كثير

ألَّف الإمام ابن كثير العديد من الكتب والمُصنَّفات التي تُظهِر زخارة علمه، وانقطاعه له وانشغاله به طوال فترة حياته، تلك الحياة المُمتدّة في الفترة ما بين 701هـ-774هـ، وقد كانت تلك المصنّفات متنوّعة الموضوعات، فقد تنقّل فيها الإمام بين التاريخ الذي تمثّل بكتابه البداية والنّهاية، إلى التفسير الذي تمثّل بكتابه تفسير القرآن العظيم، الذي يُعدّ من أفضل كتب التفسير على الإطلاق، وذلك لخلوّه من الأخبار الباطلة والمُنكَرة، أمّا مؤلّفاته العلميّة فهي على النحو الآتي:

  • كتاب تفسير القرآن العظيم: معروف باسم تفسير ابن كثير، وهو من أهم مؤلفاته، ويعدّ الكتاب الأول في التفسير.
  • كتاب التكميل في الجرح والتعديل ومعرفة الثقات والضعفاء والمجاهيل: معروف باسم جامع المسانيد؛ لأنّه جمع بين كتاب الشّيخ المزي، وكتاب للشيخ الذهبي.
  • الباعث الحثيث شرح اختصار علوم الحديث: يعتبر هذا الكتاب ملخصاً واختصاراً لمقدمة ابن صلاح المعروفة.
  • السيرة النبوية: وفيها يستعرض سيرة الرسول محمد -صلى الله عليه وسلم-
  • كتب أخرى: وتتضمن طبقات الشافعية، ومسند الشيخين وهما أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب- رضي الله عنهما- وكتاب له رسالة في الجهاد، وخرج أحاديث في مختصر ابن الحاجب، إضافةً لكتاب شرح البخاري وهذا الكتاب غير موجود حالياً، فضائل القرآن. معجزات النبي صلّى الله عليه وسلّم. مسند الفاروق. التكميل في الجرح والتعديل ومعرفة الثقات والضعفاء والمجاهيل. الآداب والأحكام المتعلقة بدخول الحمام.

وفاة ابن كثير

تُوفّي الإمام الحافظ ابن كثير، بعد سنوات حافلة بالعلم والدعوة والإنجاز في عام سبعمئة وأربعة وسبعين للهجرة النبوية، وقد عرف عنه بأنّه قد أصيب بلعمى قبل وفاته، ليدفن بعد وفاته في دمشق التي عاش وترعرع فيها، وأخذ فيها العلوم، وكتب فيها الكتب والمؤلّفات، فمات-رحمه الله- بعد أن ترك ثروةً غزيرةً من العلوم والمعارف التي ينتفع بها طلاب العلم في شتى المجالات الشرعيّة

شاهد أيضًا: من هو مؤلف كتاب كليلة ودمنة

إلى هنا نصل إلى نهاية المقال الذي تناولنا فيه سؤال من هو مؤلف كتاب البداية والنهاية، وتعرّفنا بالمؤلف الحافظ ابن كثير لننتقل بعد ذلك إلى نبذه عن الكتاب وأهميّته في علم التاريخ، ثمّ لننتقل بعد ذلك إلى كتب ومؤلفات أخرى.

المراجع

  1. ^wikiwand.com , ابن كثير الدمشقي , 28/3/2021
  2. ^shamela.ws , البداية والنهاية لابن كثير , 28/3/2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *