مادة 80 من نظام العمل السعودي

مادة 80 من نظام العمل السعودي

تم إقرار مادة 80 من نظام العمل السعودي لبيان الحالات التي يسمح لصاحب العمل، أو من ينوب عنه فيها فصل العامل دون حصوله على الحقوق النظامية، ويشير موقع محتويات إلى تفاصيل هذه المادة مع بيان تفاصيل المادة التي تليها؛ فإنها توضح الحالات التي يستطيع العامل ترك العمل فيها مع المحافظة على جميع حقوقه أيضًا، وذلك مع ذكر تفاصيل العقود التي يسري عليها قانون العمل.

حقوق العامل في السعودية

هُناك الكثير من الحقوق التي تكفلها المملكة العربية السعودية للعاملين بموجب قانون العمل واللوائح التنفيذية والقوانين المتعلقة به، وأبرزها: حق الحصول على مكافأة نهاية الخدمة، بالإضافة إلى منع صاحب العمل من تكليفه بعمل يختلف جوهريًا عن الأعمال التي تم الاتفاق عليها في العقد، وكذلك حق الحصول على الأجر، سواءً كان شهريًا أو يوميًا أو بالقطعة.[1]

شاهد أيضًا: المادة 84 من نظام العمل السعودي

مادة 80 من نظام العمل السعودي

نصت المادة 80 من نظام العمل الساري في السعودية على أنه لا يحق لصاحب العمل فسخ العقد الذي تم إبرامه مع العامل دون مكافأته أو تعويضه إلا في بعض الحالات فحسب، وذلك شريطة السماح للعامل بإبداء الأسباب التي تجعله يعارض هذا الفسخ، وذلك لضمان تجنب الفصل التعسفي، وكذلك نصت المادة 81 على كثير من الحالات التي تهدف إلى الابتعاد عن الفصل التعسفي أيضًا.

شرح المادة 80 من نظام العمل السعودي

وضحت المادة 80 من قانون العمل السعودي 9 حالات يحق لصاحب العمل فسخ العقد دون إشعار العامل أو إعطائه أية مكافآت أو تعويضات، وذلك لأن العامل قام بسلوكيات مسيئة تتنافى مع الصدق أو الأمانة، أو تتنافى مع أخلاقيات العمل ومهماته، وتتيح هذه المادة الفرصة للعامل بالمعارضة مع إبداء الأسباب، حتى تضمن الجهات المختصة عدم ضياع حقوق أي من طرفي العقد.

شاهد أيضًا: اللائحة التنفيذية لنظام العمل وملحقاتها 1442

حالات فسخ عقد الموظف بحسب المادة 80 من نظام العمل

تبين المادة 80 عدة حالات لفسخ العقد دون مكافأة العامل أو إشعاره، وهي الحالات الآتي ذكرها:

  • وقوع اعتداء من العامل على صاحب العمل، أو على المدير المسؤول أو على أحد الرؤساء أو المرؤوسين، سواءً كان ذلك أثناء العمل أو بسبب العمل.
  • في حالة لم يؤد العامل الالتزامات الجوهرية التي تترتب على عقد العمل، أو لم يطع الأوامر المشروعة، وكذلك إذا لم يقم العامل بمراعاة التعليمات التي تتعلق بسلامة العمل والعمال، بالرغم من إنذاره كتابة، وذلك شريطة أن يتم الإعلان عن التعليمات في مكان ظاهر.
  • عند ثبوت اتباع العامل سلوكًا سيئًا أو ارتكب أيًا من الأعمال المخلة بالشرف والأمانة.
  • عندما يقع من العامل أي فعل أو تقصير متعمد يُقصد به إلحاق خسارة مادية بصاحب العمل، ولا يحق لصاحب العمل فسخ العقد في هذه الحالة إلا إذا أبلغ الجهات المختصة بالحادث خلال 24 ساعة من العلم بوقوعه.
  • إذا ثبت قيام العامل باللجوء إلى التزوير للحصول على العمل.
  • في حالة كان العامل مُعينًا تحت الاختبار.
  • عندما يتغيب العامل عن العمل مدة 30 يومًا خلال السنة العقدية أو 15 يومًا متواصلًا، وذلك شريطة إنذاره كتابة بعد مرور 20 يومًا في الحالة الأولى، وكذلك ينبغي إنذار العامل بعد انقطاعه مُدة 10 أيام في الحالة الثانية.
  • إذا ثبت استغلال العامل لمكانه الوظيفي في العمل بطريقة غير مشروعة من أجل تحقيق أية نتائج ومكاسب شخصية.
  • في حالة ثبت على العامل إفشاء الأسرار الصناعية أو التجارية الخاصة بعمله.

المادة 81 من نظام العمل السعودي

على خلاف المادة 800 من نظام العمل الساري في السعودية تنص المادة 81 على الحالات التي يستطيع العامل فيها ترك العمل دون إشعار مع الاحتفاظ بكافة حقوقه العقدية والنظامية، وهي الحالات الآتية:

  • في حالة لم يوف صاحب العمل بجميع التزاماته العقدية أو النظامية الجوهرية تجاه العامل.
  • إذا قام صاحب العمل بتكليف العامل دون رضاه بعمل يختلف عما تم الاتفاق عليه بشكل جوهري، وذلك شريطة أن يكون مخالفًا لنص المادة 60 من قانون العمل.
  • في حالة ثبت قيام صاحب العمل، أو من يمثله بإدخال الغش على العامل وقت التعاقد فيما يتعلق بشروط العمل أو ظروف العمل.
  • إذا أوقع صاحب العمل أو المدير المسؤول أو أحد أفراد عائلة صاحب العمل أي اعتداء يتسم بالعنف نحو العامل أو أحد أفراد أسرته، وكذلك الحال بالنسبة إلى السلوكيات المخلة بالآداب.
  • في حالة اتسمت معاملة صاحب العمل أو المدير المسؤول بمظاهر من الجور أو الإهانة أو القسوة.
  • عندما يكون في مقر العمل أي خطر جسيم يُهدد صحة العامل أو سلامته شريطة أن يكون صاحب العمل على علم بوجوده دون اتخاذ أية إجراءات تدل على إزالته.
  • إذا قام صاحب العمل أو من يمثله بدفع العامل ليكون هو من أهى العقد في الظاهر، وذلك بأي تصرف من التصرفات، وعلى الأخص: المعاملة الجائرة أو مخالفة شروط العقد.

شاهد أيضًا: حساب نهاية الخدمة في القطاع الحكومي وفق نظام العمل السعودي

العقود التي تسري عليها أحكام نظام العمل

تسري أحكام نظام العمل السعودي على 5 فئات من العاملين، وهي الفئات الآتية:

  • جميع العقود التي يلتزم بمقتضاها أي شخص بالعمل لمصلحة صاحب العمل وتحت إشرافه وإدارته مقابل أجر.
  • كافة العاملين في المؤسسات الخيرية داخل أراضي المملكة العربية السعودية.
  • جميع عمال الحكومة والهيئات والمؤسسات العامة، ويشمل ذلك المشتغلين في المراعي أو في الزراعة.
  • مختلف عقود التأهيل والتدريب مع غير العاملين عند صاحب العمل، وذلك ضمن حدود الأحكام الخاصة التي نص عليها قانون العمل.
  • الذين يعملون بعض الوقت في الحدود التي تتعلق بالسلامة والصحة المهنية وإصابات العمل وأي عمل يقرره الوزير.

تشتمل مادة 80 من نظام العمل السعودي على 9 حالات مختلفة يُسمح لصاحب العمل عندها بفسخ العقد مع إسقاط كافة حقوق العامل، ويستطيع العامل رفع الاعتراض إلى الجهات المختصة في حالة كان الفسخ تعسفيًا حتى يضمن حقوقه المختلفة بما في ذلك حقه في مكافأة نهاية الخدمة.

المراجع

  1. ^ hrsd.gov.sa , الثقافة العمالیة لأهم الحقوق والواجبات , 08/08/2022
144 مشاهدة