ماهو ال ocd ؟ وما هي أسبابه وأعراضه ومضاعفاته وطرق علاجه

كتابة يسرى - تاريخ الكتابة: 24 يوليو 2021 , 22:07
ماهو ال ocd ؟ وما هي أسبابه وأعراضه ومضاعفاته وطرق علاجه

ماهو ال ocd ؟، حيث أن اضطراب ocd أو ما يُعرف بالوسواس القهري هو اضطراب نفسي شائع يصيب الكثير من الناس ويؤثر على صحتهم العقلية ويجعلهم يتخيلون مواقف وأشياء غير عادية كما أن هذا الاضطراب يؤثر على علاقتهم بالآخرين وعلى أسلوب حياتهم أيضًا، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال كما سنتعرف على أسباب الوسواس القهري وأعراضه ومضاعفاته كما سنتعرف على الطرق التي يمكن من خلالها علاج الوسواس القهري وكيفية الوقاية منه والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بشئٍ من التفصيل.

ماهو ال ocd

اضطراب الوسواس القهري (OCD) هو اضطراب في الصحة العقلية يكون لدى الشخص فيه أفكار أو مشاعر أو سلوكيات غير مرغوب فيها ومتكررة، حيث قد يشعر الشخص وكأنه يفكر باستمرار في شيء ما أو مهووس بشئ ما أو قد يكون لديه الرغبة في القيام بشئ معين عدة مرات، وتحدث العديد من الاضطرابات النفسية في الأشخاص المصابين باضطراب الوسواس القهري بمعدلات أعلى من الأشخاص الأخرى، بما في ذلك اضطراب الاكتئاب الشديد واضطرابات القلق الأخرى، ويمكن علاج اضطراب الوسواس القهري بسهولة إذا تم اكتشافه مبكرًا حيث يمكن علاجه من خلال الأدوية والعلاج النفسي والسلوكي لذلك يجب ملاحظة ومراقبة الأعراض مبكرًا للخضوع للتشخيص والعلاج المبكر.[1]

شاهد أيضًا: اعراض الوسواس القهري وأسبابه وعوامل خطر الإصابة به

أسباب الوسواس القهري

السبب الدقيق لاضطراب الوسواس القهري غير معروف، لكن يُعتقد أنه مرتبط بخلل في المواد الكيميائية في الدماغ او الناقلات العصبية مثل العديد من اضطرابات القلق الأخرى التي تصيب الإنسان، وفي بعض الحالات يكون سبب اضطراب الوسواس القهري وراثيًا حيث أنه ينتشر في العائلات، وقد يصاب الشخص باضطراب الوسواس القهري بسبب إصابة الدماغ أو العدوى، وقد يظهر اضطراب الوسواس القهري مبكرًا في مرحلة الطفولة أو في مرحلة المراهقة، ويتم تشخيص معظم الأشخاص بهذا المرض في سن الثلاثين تقريبًا، وقد تكون الحالة مرتبطة أيضًا باضطراب قلق آخر مثل الاكتئاب وغيرها، وقد تؤثر بعض الأدوية أيضًا على تطور اضطراب الوسواس القهري.[1]

عوامل الخطر للوسواس القهري

يوجد بعض العوامل التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة باضطراب الوسواس القهري ومن أهم هذه العوامل ما يلي:[1]

  • العمر أقل من 30 عام.
  • وجود تاريخ عائلي من الإصابة بالأمراض النفسية.
  • انخفاض مستويات السيروتونين لدى الشخص.
  • إصابة الرأس.
  • الإصابة بعدوى في الدماغ.
  • وجود تاريخ فردي من الإصابة باضطرابات القلق.

أعراض الوسواس القهري

يوجد بعض الأعراض التي تدل على إصابة الشخص باضطراب الوسواس القهري ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:[1][2]

  • العصبية الشديدة.
  • التشنجات.
  • التدخل في الأفكار حول العنف أو إيذاء أو قتل شخص ما أو إيذاء النفس.
  • هوس شديد نحو النظافة والجراثيم.
  • الشكوك المتكررة مثل ما إذا كان الباب مغلقًا أم لا.
  • الانشغال بالترتيب أو التنظيم و الدقة.
  • الأفكار المستمرة حول القيام بأفعال جنسية مسيئة أو سلوكيات ممنوعة.
  • وجود الكثير من الاهتمام بالتفاصيل.
  • وجود الكثير من القلق بشأن حدوث شيء سيء.
  • التفكير في أفكار أو دوافع أو سلوكيات عدوانية.
  • اتباع قواعد نظام صارمة مثل ارتداء الملابس بنفس الترتيب كل يوم.
  • الحرص على اكتناز الأشياء.
  • تجميع الأشياء أو ترتيب الأشياء في ترتيب معين.
  • تكرار الكلمات التي يقولها المرء نفسه أو غيره.
  • طرح نفس الأسئلة مرارًا وتكرارًا.

شاهد أيضًا: علاج الوسواس القهري نهائيا .. مظاهر وأسباب الوسواس القهري

مضاعفات الوسواس القهري

يوجد بعض المضاعفات التي يمكن أن يسببها الوسواس القهري ومن أهم هذه المضاعفات ما يلي:[1]

  •  عدم القدرة على المشاركة بشكل طبيعي في الأنشطة اليومية.
  • عدم القدرة على أداء المهام اليومية.
  • الاكتئاب.
  • اضطرابات الأكل.
  • شرب الكحول.
  • التغيب عن العمل أو المدرسة.
  • اضطراب في العلاقات مع الآخرين.
  • الميل إلى العزلة.

تشخيص الوسواس القهري

يمكن للطبيب النفسي أو غيره من خبراء الصحة العقلية تشخيص الوسواس القهري، سيقوم الطبيب بإجراء تقييم للصحة العقلية للفرد، ولتشخيص اضطراب الوسواس القهري يجب أن يكون لدى الفرد هواجس ودوافع قهرية مستمرة وشديدة ومدمرة، ويجب أن تضر بحياة الشخص اليومية، وفي معظم الحالات تستغرق أنشطة الوسواس القهري مثل غسل اليدين أو فحص الأقفال على الأبواب أكثر من ساعة واحدة يوميًا، كما أنها تسبب ضائقة نفسية وتؤثر على طريقة تفكير الشخص، وفي معظم الحالات يدرك الكبار أن أفعالهم ليست طبيعية إلى حد ما، لكن في كثير من الأحيان لا يرى الأطفال أن سلوكهم غير منطقي وغير طبيعي.[2]

علاج الوسواس القهري

يمكن علاج الوسواس القهري عند الفرد بأكثر من طريقة ومن أهم طرق علاج الوسواس القهري ما يلي:[2]

  • العلاج بالطرق المعرفية والسلوكية: تساعد الأساليب المعرفية الشخص في التعرف على مخاوفه وفهمها، كما أنهم يعلمون الفرد طرقًا جديدة لحل هذه المخاوف أو تقليلها بشكل أفضل، حيث تساعد الأساليب السلوكية الشخص وعائلته على عمل قوانين أو قواعد للحد من السلوكيات أو تغييرها، أحد الأمثلة هو تحديد الحد الأقصى لعدد المرات التي يجوز فيها للفرد غسل يديه خلال اليوم.
  • العلاج الأسري: حيث تلعب الأسرة والعائلة دور كبير في التقليل من أعراض الوسواس القهري لدى الشخص.
  • تناول مضادات الاكتئاب: حيث تساعد مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية في رفع مستويات السيروتونين في الدماغ.
  • تناول المضادات الحيوية: قد يحتاج الشخص إلى هذه الأدوية إذا وجد أن الوسواس القهري لديه مرتبط بعدوى المكورات العقدية.

شاهد أيضًا: كيف اتخلص من الوسواس والخوف

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال ماهو ال ocd؟، كما تعرفنا على الأسباب وعوامل الخطورة التي قد تؤدي إلى الإصابة بالوسواس القهري وكذلك أعراضه ومضاعفاته، كما تحدثنا عن الطرق التي يمكن من خلالها تشخيص الوسواس القهري وكيفية علاج هذا المرض بشئٍ من التفصيل.

المراجع

  1. ^ Health grades.com , Obsessive Compulsive Disorder , 24/7/2021
  2. ^ Cedars Sinai.com , Obsessive-Compulsive Disorder (OCD) in Children , 24/7/2021
88 مشاهدة