ما معنى قوله تعالى والرجز فاهجر

كتابة نور محمد -
ما معنى قوله تعالى والرجز فاهجر

ما معنى قوله تعالى والرجز فاهجر في القرآن الكريم حيث أن هذه الآية قد ذكرت في سورة المدثر ويراد بالمدثر في هذه السورة هو النبي محمد صلى الله عليه وسلم وذلك لأنه كان يرتجف من الخوف وهو عائد من غار حراء ويقول دثروني إلى أنزل الله سورة المدثر لكي يزيل منه خوفه ولتبشيره بالبدء بالدعوة وتكليفه بها و لتأدية رسالته.

ما معنى قوله تعالى والرجز فاهجر

اهجر الرجز أي اتركه وابتعد عنه وكلمة الرجز تعني العذاب وقد سمي أيضًا كيد الشيطان رجز وذلك لأنه سبب للعذاب وقد سميت الأصنام رجزًا أيضًا لأنها تسبب العذاب يوم القيامة لذلك فإن المعنى العام لكلمة رجز هو العذاب ومعنى الآية الكريمة (والرجز فأهجر) أي كل ما يؤدي إلى الرجز والعذاب فأهجره وابتعد عنه ولا تتخلق بأخلاق الكافرين الذين يفعلون الرجز والمنكرات وقد ذكرت هذه الآية في سورة المدثر أية رقم خمسة.

سبب نزول سورة المدثر

سبب نزول سورة المدثر هو أن الرسول صلى الله عليه وسلم قد ذهب إلى غار حراء واعتزل الناس لمدة شهر وبعدها أراد أن يعود إلى بيته فكان يسمع صوتًا يناديه من بعيد فأخذ يلتف حوله وينظر من كل اتجاه ولكنه لم يرى أحد ولا يعرف من الذي يناديه بإسمه ثم سمع ذلك الصوت مره أخرى يناديه فرفع رأسه إلى السماء فوجد أمامه جبريل عليه السلام ففزع  نبينا الكريم وكان يرتجف من الخوف وذهب إلى بيته وهو يقول دثروني دثروني لذلك أنزل الله سورة المدثر.

شاهد أيضًا: ما معنى قوله تعالى يريكم البرق خوفا وطمعا

مكان وزمان نزول سورة المدثر

 سورة المدثر هي من أحد السور المكية ويبلغ عدد آياتها ٥٦ أية وترتيبها في سور القران الكريم السورة رقم ٧٤ وقد نزلت بعد نزول سورة المزمل وقبل نزول سورة الفاتحة وكانت سورة المدثر مترابطة بسورة المزمل من خلال ثلاث أوجه وهم:

  • كلا السورتان قد بدوا بالنداء للنبي صلى الله عليه وسلم.
  • نزول السورتين من خلال قصة واحدة.
  • بدأت سورة المزمل بأمر النبي صلى الله عليه وسلم بقيام الليل وذلك لكي يتم إعداده نفسيًا لكي يصبح داعي.
  • بدأت سورة المدثر بأمر النبي وتكليفه بالدعوة إلى الله عز وجل.

مقاصد سورة المدثر

قد احتوت سورة المدثر على عدد كبير من المقاصد ومنها:

  • تكريم الرسول صلى الله عليه وسلم للقيام بالبدء بالدعوة وتكليفه بها والقيام بتبليغ رسالته.
  • تدعو السورة إلى ترك عبادة الأصنام والأوثان وعبادة الله وحده لا شريك له.
  • تأمر السورة بالإكثار من الصدقات والحث على الصبر.
  • هذه السورة تثبت البعث وتحذر المشركين من تكذيبه أو إنكاره.
  • تصف السورة أهوال يوم القيامة.
  • تصف السورة أهوال نار جهنم.
  • تقارن السورة بين حال المسلمين الذين آمنوا بالبعث وصدقوه وبين حال المشركين الذين أنكروا البعث واستخفوا به وبعذاب جهنم.

شاهد أيضًا: معنى الظلم في قوله تعالى الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم أولئك لهم الأمن وهم مهتدون

سبب تسمية سورة المدثر بهذا الإسم

قد تم تسمية هذه السورة بالمدثر وذلك لأن الله عزو وجل قد بدأ بها بلفظ المدثر والمعنى الأصلي للفظ هو المتدثر أي الشخص الذي  يقوم بالتدثر بثيابه إلى أن يهدأ ويدفأ وينام ومنه أيضًا لفظ الدثار والمقصود بالمدثر  في هذه السورة هو النبي صلى اللّه عليه وسلم.

في نهاية المقال نكون قد تعرفنا على ما معنى قوله تعالى والرجز فاهجر وأن هذه الآية قد نزلت في سورة المدثر لكي تطمئن الرسول صلى الله عليه وسلم لأنه كان يرتجف خوفًا وهو عائد من غار حراء كما ذكرنا سبب تسمية السورة بالمدثر وما هو سبب نزول سورة المدثر وما هي المقاصد التي تضمنتها السورة.

102 مشاهدة