ما هو التركيب النعتي

كتابة خالد الغزي - تاريخ الكتابة: 20 مايو 2021 , 21:05
ما هو التركيب النعتي

ما هو التركيب النعتي، حيث تحتوي اللغة العربية على الكثير من القواعد والأبحاث النحوية، وهي ضرورية لفهم المعاني الدقيقة لهذه اللغة العظيمة، وهناك الكثير من المهتمين بعلم النحو، يريدون معرفة الكثير عن هذه التراكيب المهمة، وفي هذا المقال سنعرف ما هو التركيب النعتي.

ما هو التركيب النعتي

إن التركيب النعتي هو التركيب الذي يتألف من نعت ومنعوت، ولا ينفصل بينهما شيء، والنعت والمنعوت لا يُكوِّنان جملةً في اللغة العربية؛ لأن اللغة العربية تتكون من جملة فعلية، وهي الفعل والفاعل، أو جملة اسمة هي المبتدأ والخبر، وأما التركيب النعتي، فيأتي ضمن جمل اسمية أو فعلية، فإن النعت والمنعوت يتساويان في التعريف والتنكير، وفي التذكير والتأثنيت.
والنعت من التوابع، ويسمى الصفة أيضًا، ويأتي لبيان صفة الاسم الذي يتبعه في الإعراب. مثال: “الهواء نعمة عظيمة”، إن كلمة عظيمة هي النعت الصفة، وهي تصف النعمة بالعظمة، وهذا مثال آخر في قوله تعالى: “لمن الملك اليوم لله الواحد القهار”، كلمتي الواحد والقهار هما النعتان، فقد وصفتا الله سبحانه وتعالى بالواحد وبالقهار. [1]

شاهد أيضًا: صعوبة النحو بين الوهم والحقيقة

أقسام النعت

بعد معرفة ما هو التركيب النعتي، يجب أن تعرف أقسام النعت ،حيث يقسم النعت إلى قسمين، وهما: [2]

  • النعت الحقيقي: وهو ما بيّن صفة من صفات المتبوع نفسه ورفع ضميره، نحو: مررت برجلٍ كريمٍ. فكريم: نعت تابع لرجل، وقد دلّ على معنى في المتبوع نفسه.
  • النعت السببي: وهو ما بيّن صفة من صفات ما تعلّق بالمتبوع ورفع اسمًا ظاهرًا، نحو: مررت برجلٍ كريمٍ أبوه، فكريم: نعت لـ أبوه وليس لـ رجل، إذ بيّن صفة في اسم ظاهر بعده متعلق بالمنعوت.

أغراض النعت

التركيب النعتي أو النعت له أغراض متعددة، ومنها ما ياتي:

  • التوضيح، وذلك إذا كان المنعوت معرفة، ومن ذلك قوله تعالى: “وَيُنْشِئُ السَّحَابَ الثِّقَالَ”.
  • التخصيص، وذلك إذا كان المنعوت نكرة، كما في قوله تعالى: “إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاءُ فَاقِعٌ لَوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ”.
  • المدح، كقوله تعالى: “الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ”.
  • الذَّم، كقوله تعالى: فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطانِ الرَّجِيمِ”.
  • التأكيد، ومنه قوله تعالى:” فَإِذا نُفِخَ فِي الصُّورِ نَفْخَةٌ واحِدَةٌ”.
  • التّرحّم، نحو: مررت بزيدٍ المسكين.
  • الإبهام، نحو: تصدّقتُ بصدقةٍ كثيرةٍ.

شاهد أيضًا: الاساليب النحوية وأنواعها وخريطة مفاهيم الاساليب النحوية

أحكام النعت الحقيقي

بعد معرفة أغراض النعت والتركيب النعتي ،يجب أن نعرف أحكامه، ومن أحكام النعت الحقيقي، ما ياتي:

  • النعت الحقيقي، يجب أن يطابق منعوته في أربعة أشياء، في التعريف والتنكير، وفي التذكير والتأنيث، وفي الإفراد والتثنية والجمع، وفي الإعراب،ومن ذلك قوله تعالى: “عَمَّ يَتَسَاءَلُونَ، عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِ”، فالعظيم نعت حقيقي للنبأ، وقد طابقه في التعريف والإفراد والتذكير والإعراب.
  • ومن مطابقة النعت للمنعوت في التنكير والتأنيث والتثنية والإعراب قوله تعالى: “فِيهِمَا عَيْنَانِ نَضَّاخَتَانِ”.
  • وقد طابق النعت منعوته في التنكير والتذكير والجمع والإعراب في قوله تعالى: “وَقَالُوا اتَّخَذَ الرَّحْمَنُ وَلَدًا سُبْحَانَهُ بَلْ عِبَادٌ مُكْرَمُونَ”.
  • ومن شواهد المطابقة في التنكير والتأنيث والجمع والإعراب، قوله تعالى: “وَنِسَاءٌ مُؤْمِنَاتٌ لَمْ تَعْلَمُوهُمْ أَنْ تَطَئُوهُمْ فَتُصِيبَكُمْ مِنْهُمْ مَعَرَّةٌ”.

أحكام النعت السببي

النعت السببي، يجب أن يطابق منعوته في التعريف والتنكير، والإعراب، وهو يلزم حالة الإفراد دائمًا، أما بالنسبة للتذكير والتأنيث، فإنّه يراعى في ذلك ما بعده، من ذلك قوله تعالى: ” رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْ هَذِهِ الْقَرْيَةِ الظَّالِمِ أَهْلُهَا”، فظالم نعت لـقرية، وهو نعت سببي لأنّه وقع على اسم ظاهر، وقد طابق المنعوت في التعريف والإعراب، ولزم حالة الإفراد، وجاء مذكرًا مراعيًا لما بعده.
ومن ذلك أيضًا قوله تعالى: “وَمِنَ الْجِبَالِ جُدَدٌ بِيضٌ وَحُمْرٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهَا”، حيث جاء لفظ مختلف نعت سببي للمرفوع قبله حمر، فطابق منعوته في التنكير والإعراب، مراعيًا في تذكيره ما بعده وقد لزم حالة الإفراد. [3]

شاهد أيضًا: بحث عن الاساليب النحوية في اللغة العربية

ومن خلال هذا المقال نكون بيّنا لكم ما هو التركيب النعتي، فهو تركيب مكون من صفة وموصوف، ولا يفصل بينهما شيء، كما بينا النعت وأقسامه، والأعراض التي يؤديها، والأحكام الواردة فيه.

المراجع

  1. ^ m.marefa.org , نعت , 20-05-2021
  2. ^ alukah.net , النعت السببي والحقيقي , 20-05-2021
  3. ^ uobabylon.edu.iq , النعت1 , 20-05-2021
196 مشاهدة