ما هو الشذوذ في الإسلام

ما هو الشذوذ في الإسلام

ما هو الشذوذ في الإسلام؟ معلومٌ أنَّ هناك عددٌ من المصطلحاتِ التي تحتاجُ إلى بيانٍ وتعريفٍ، ومن هذه المصطلحاتُ مصطلحُ الشذوذُ الجنسيِّ، فما تعريفه؟ وما حكمهُ في الشرعِ الحنيفِ؟ وهل له عقوبة مقدرة؟ وما هي هذه العقوبة؟ كلُّ هذه الأسئلة سيجد القارئ الإجابة عليها من خلال موقع محتوياتٍ، وذلك من خلال قراءته لهذا المقال.

ما هو الشذوذ في الإسلام

يُمكن تعريفُ الشذوذِ في الإسلامِ على أنَّه ميلُ الرجلِ للرجلِ أو ميلُ المرأةِ للمرأةِ، وما يتبع ذلك من الاستمتاعِ المحرمِ، سواءْ أكانَ هذا الميلُ نظرًا أم لمسًا أم وطئًا، وإنَّ أول قومٍ عُرفوا بهذه الفاحشةِ وانتشرت بينهم هم قومُ نبيِّ الله لوطٍ -عليه السلام- وقد جاء ذلك في قول الله تعالى: (وَلُوطًا إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ أَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ وَأَنتُمْ تُبْصِرُونَ* أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاءِ ۚ بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ).[1][2]

حكم الشذوذ الجنسي في الإسلام

اتفق أهلُ العلمِ على حرمةِ الشذوذِ الجنسيِّ، سواء أكانَ هذا الشذوذُ بينَ الرجالِ وهو ما يُعرف بعملِ قومِ لوطٍ، أو ما كان بين النساءِ، وهو ما يُعرفُ بالسحاقِ، وقد استدلوا على حرمةِ هذا الفعلِ من ذمِّ الله -عزَّ وجلَّ- له في القرآنِ الكريمِ، وكذلك ذمُّ رسول الله له، بالإضافةِ إلى أنَّ الشرعَ الحنيفَ قد رتَّب على هذا الشذوذِ عقوبةٌ دنيوية، ومعلومٌ أنَّ المعصية التي ترتَّب عليها عقوبة دنيوية تعدُّ من الكبائرِ، والله تعالى أعلى وأعلم.[3]

شاهد أيضًا: كيف بدأت الفاحشة في قوم لوط

عقوبة الشذوذ الجنسي في الإسلام

اتفق أهل العلمِ على أنَّ عقوبةَ إتيانِ الرجالِ من دونِ النساءِ هي القتلُ، ودليل ذلك قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (من وجدتموه يعملُ عملَ قومِ لوطٍ فاقتلوا الفاعلَ والمفعولَ به)،[4] إلَّا أنَّ أقوالهم قد تباينت في طريقةِ القتلِ، وفيما يأتي بيان ذلك:[5]

  • ذهب الشافعي في المشهور من قوله إلى أنَّ عقوبةَ من عملَ عمل قومِ لوطٍ هو ذاتُ حدِّ الزنا؛ إذ أنَّه إيلاجُ فرجُ آدمي في فرجِ آدميٍّ آخر من غيرِ ملكٍ ولا شبهةِ ملكٍ، فهو بذلك يعدُّ زنًا.
  • ذهب الإمام مالك وأحمد إلى أنَّ حدَّ إتيانِ الذكورِ من دونِ النساءِ هو الرجمُ، سواء أكانَ بكرًا أم ثيبًا، وهذا القول هو أحد قولي الشافعي.

تنبيه: اتفق أهل العلمِ على أنَّ السحاقَ، وهو ميل الأنثى للأنثى، لا يجبُ فيهِ حدٌ معين، إنَّما يجب فيهِ التعزيرُ؛ إذ أنَّه يعدُّ معصيةً.[6]

شاهد أيضًا: لماذا نهى النبي عن نوم امرأتين في فراش واحد

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي يحمل عنوان ما هو الشذوذ في الإسلام، وفيهِ تمَّ بيانُ أنَّ الشذوذَ يعدُ ميلانُ كلِّ جنسٍ إلى ذاتِ جنسهِ، كما تمَّ بيانُ حكمِ الشذوذِ في الإسلامِ، وفي ختامِ هذا المقال تمَّ بيان العقوبة المقدرة شرعًا على من اقترفَ إثمَّ الشذوذِ.

المراجع

  1. ^ سورة النمل: , آية 54-55
  2. ^ islamqa.info , هل يعذر المبتلى بالشذوذ ؟ , 27/6/2022
  3. ^ islamweb.net , الشذوذ الجنسي وأحكامه ومدى اعتباره مرضا نفسيا , 27/6/2022
  4. ^ صحيح أبي داوود، , الألباني، عبدالله بن عباس، 4462، حسن صحيح
  5. ^ islamqa.info , هل يعذر المبتلى بالشذوذ ؟ , 27/6/2022
  6. ^ islamweb.net , الشذوذ الجنسي وأحكامه ومدى اعتباره مرضا نفسيا , 27/6/2022
153 مشاهدة