ما هو عرق السوس

كتابة ميرنا عيد قره -
ما هو عرق السوس

ما هو عرق السوس؟ عرق السوس بالإنجليزية Licorice Root، وهو صديق الموائد الرمضانية، ويصنع منه مشروب تقليدي أسود اللّون رغوي، يجمع بين المذاق الحلو والمر في آنٍ واحدٍ. حيث يوجد منه 12 نوعًا تختلف في طعمها وفي مقدار حلاوتها. فحلاوته تفوق بنحو 50 مرة حلاوة قصب السكر والعسل. وفي موقع محتويات، سنتعرف على. ما هو مشروب العرقسوس؟ وهل عرق السوس يحتوي على السكر، ما هي فوائد شرب العرق سوس؟ وأضراره، ولماذا سمي عرق السوس بهذا الاسم؟ وما هي فوائد العرقسوس للمعدة؟

ما هو عرق السوس

عرق السوس (العرقسوس) أو نبات السوس، هو من النباتات الشجريّة المعمّرة. ارتفاعه لا يزيد عن مترين، ويتميز شكل العرقسوس بأوراقه البيضاوية اللزجة من أسفلها. بينما أزهاره فزرقاء اللون. كما أن ثماره قرنيّة شوكيّة بداخلها بذور، وجذوره سميكة وطويلة، لونها بني من خارجها وصفراء من داخلها، ذات رائحة عطرية مميزة. كذلك ويُستخلَص من منقوع الجذور شرابًا نافعًا مُبرّدًا، يعدّ من المشروبات التقليدية التي يتناولها المسلمون بكثرة، خاصةً في شهر رمضان. كما وينبت في عدة بقاع من العالم، وأبرزها: سوريا، ومصر، وآسيا الصغرى، ودول وسط آسيا، وفي بعض دول أوروبا. وحول اين يباع عرق السوس، فيمكن شراؤه من الأسواق الشعبية، ومحلات العطارة، ومن البقاليات، والصيدليات. [1] [2]

شاهد أيضًا: كيف اعرف عرق السوس الاصلي من التقليد

كيفية استعمال العرق سوس

بعد أن عرّفنا ما هو عرق السوس، يمكن استخدامه في عدة طرق، حيث تُستخلص من جذوره مادة العرق سوس، التي حلاوتها أكثر من السكر العادي، ويمكن مضغ الجذور كنوع من الحلويات التي يرغبها الصغار. كما ويمكن مضغ مسحوق العرقسوس مضافًا إلى بذور اليانسون لعلاج السعال. كذلك ويمكن شربه كالشاي. بينما وتضيفه شركات تصنيع المشروبات الغازية والكحولية للحصول على الرغوة. كما في البيرة، وشراب الشعير، والبيبسي كولا، والكوكا كولا. [1]

مكونات عرق السوس

عرق السوس هو نبات، ويعدّ منجمًا من الفوائد الصحية، كونه يحتوي على أكثر من 300 مركّب. في حين أن كل 100 غرام من العرقْ سوس، تحوي على ما يلي من القيم الغذائية في مركباته التي نذكر منها: [2]

  • يحتوي على 365 سعرة حرارية.
  • من الماء يحوي 6.3 غرام.
  • من الكربوهيدرات يحوي 93.55 غرام.
  • السكريات يحوي 70 غرام.
  • الدهون 0.05 غرام.
  • الصوديوم يحوي 50 ملغ.
  • البوتاسيوم يحوي 37 ملغ.
  • الكالسيوم يحوي 3 ملغ.
  • الألياف يحوي 0.2 غرام.
  • الغليسريزين بنسبة 5 – 10 %.
  • الغليكوزيدات الفلافونية.
  • الليكويريتوسيد.
  • الأيزوليكويريتوسيد.

شاهد أيضًا: طريقة زراعة المانجو

معلومات عن نبات عرق السوس

استخدم البابليون جذور نبات العرقسوس منذ أكثر من أربعة ألاف سنة، كمقوّي لمناعة الجسم. كما واستخدمه قدماء المصريين وأعدوا الشراب من جذوره. بينما وتم العثور على جذور العرق سوس في قبر الملك توت عنخ أمون المكتشف في عام 1923م. كذلك وعمد أطباؤهم إلى مزجه مع الأدوية المرّة لإخفاء مرارتها. كما وعالجوا به أمراض الكبد والأمعاء. في الواقع وقد استخدمه الطبيب اليوناني ثيوكريتوس لعلاج الكحة الجافة، وهجمات الربو، والعطش الشديد. في حين استخدمه الأطباء العرب كطعام ومشهّي ودواء. فقد ذكر ابن سينا في كتابه القانون: “إن عصارته تنفع في الجروح، وهو يلين قصبة الرئة وينقيها، وينفع الرئة والحلق وينقي الصوت، ويسكن العطش وينفع في التهاب المعدة والأمعاء، وحرقة البول”. كما ووصفه ابن البيطار فقال: “أنفع ما في نبات العرقسوس عصارة أصله وطعم هذه العصارة حلو كحلاوة الأصل مع قبض فيها يسير ولذلك صارت تنفع الخشونة الحادثة في المريء والمثانة، وهي تصلح لخشونة قصبة الرئة، إذا وضعت تحت اللسان، وامتص ماؤها. وإذا شربت أوقفت التهاب المعدة والأمعاء وأوجاع الصدر، وما فيه والكبد والمثانة ووجع الكلى.. ويطري ويخرج البلغم ويحل الربـو، وأوجاع الكبد والطحال، وحرقة البول ويدر الطمث، ويعالج البواسير، ويصلح الفضلات كلها”. [1]

فوائد العرقسوس في رمضان

لا يخفى على أحد الفوائد الكثيرة لعرق السوس. لا سيما في شهر رمضان، لذلك تحرص أغلب الأسر العربية، وتحديدًا في مصر وسوريا، أن يكون ضمن قائمة إفطارها اليومية، سواء كان مع وجبة الإفطار أو بعده، وذلك لفوائده التي لا تحصى، حيث يساهم في تعويض ما يخسره الصائم من الماء، خلال ساعات الصيام على مدى النهار. في فصل الصيف، وعند ارتفاع درجات الحرارة، ومن تلك الفوائد: [2]

  • ترطيب الجسم وتعويض السوائل المفقودة خلال النهار.
  • الحد من حرقة المعدة، التي تحدث نتيجة التغير المفاجئ في عادات ومواعيد الأكل في شهر رمضان. والتي يعاني منها عدد من الصائمين. بفضل احتواء العرقسوس على مركب أسيد (الجليسريزيك) المضاد للالتهابات.
  • يرفع من مناعة الجسم. كما ويعمل على إصلاح بطانة المعدة وإعادة توازن أنسجتها.
  • جذر العرقسوس يخفف من الارتجاع المريئي. كذلك وفاعليته تفوق أدوية مضادات الحموضة.
  • يخفف من عسر الهضم، ويلين الأمعاء.
  • يعالج القرحات الهضمية. كما في قرحة المعدة والمري، وقرحة الأمعاء الدقيقة التي تسببها الجرثومة الحلزونية، سواء كانت الإصابة خلال شهر رمضان أو قبله.
  • التخفيف من القلق والتوتر، كونه يرفع معدل تركيز هرمون الكورتيزول في الدم، المقاوم لتلك المشاعر السلبية.
  • خسارة الوزن، حيث تشير الدراسات أنه يساعد على فقدان حوالي ربع إلى نصف كيلو غرام. يوميًا.

فوائد العرقسوس أو نبات السوس الطبية

بالعودة إلى موضوعنا حول ما هو عرق السوس، وبتحليل مركّباته التي أثبتت فاعليتها في علاج الكثير من الأمراض وتحسين المناعة، نورد فيما يلي بعض فوائد عرق السوس الطبية: [1] [2]

  • مضاد حيوي طبيعي يعالج العدوى وإنتانات الجهاز التنفسي.
  • مضاد للحساسية ومعالج للكحة والتهاب الحلق.
  • كما ويزيد من إفراز المادة المخاطية التي وظيفتها حماية جدار المعدة، ويقلل من إفراز الأحماض، مما يساعد على التئام القرحات.
  • إذا طُبّق كدهون فيعالج الإكزيما، والتهابات الجروح.
  • يهضم الطعام، ويساعد على شفاء الالتهاب الكبدي.
  • سكره آمن لمرضى السكر لو تناولوه بكميات قليلة، وهو من مدرّات البول الطبيعية.
  • يتساءل الكثيرون عن فوائد عرق السوس لزيادة الوزن حيث أثبتت الأبحاث أن تناول 3.5 غرام يوميُا من العرق سوس تقلّل من الكتلة الدهنية في الجسم. ناهيك عن مذاقه القوي الذي يساهم في تقليل الشهية لكثيرين، وزيادة الشعور بالشبع. الأمر الذي يؤدي إلى التقليل كم كميّة السعرات الحراريّة.
  • يستخدم العرق سوس في معالجة أمراض الأعصاب والروماتيزم، وحالات التهاب الأوتار، والالتهاب الكيسي والصدفيّة وجميع الإصابات الفطريّة.
  • كما ويعمل على تحفيز خلايا النخاع كي تقوم بعملية تكوين كريّات الدم الحمراء، وفي علاج أمراض الأنيميا وفقر الدم.

شاهد أيضًا: ما هي اللحوم الحمراء والفرق بين اللحوم الحمراء واللحوم البيضاء

فوائد عرق السوس للنساء

لا شك أن فوائد عرق السوس عديدة. خصوصًا للنساء في حال تناولنه باعتدال، ومن أبرز فوائده ما يلي: [2]

  • تخفيف الآلام والانقباضات المرافقة للدورة الشهرية، ومن حدة الهبات الساخنة المتعلقة بانقطاع الطمث. كذلك وفوائد عرق السوس للمهبل كثيرة جدًا، حيث أنه يعالج الالتهابات والفطريات.
  • ما فائدة عرق السوس للبشرة؟ إن عرْق السّوس للتصبغات فعال جدُا، ففوائد عرق السوس لتفتيح البشرة نتائجها مضمونة، ضد اللالتهاب، ومضاد للبكتيريا، وللفيروسات. كما ويعالج حب الشباب والأكزيما والبثور، وينقّي البشرة.
  • فوائد عِرق السّوس للشعر مثبتة، كونه يحتوي على مادة الإيثانول التي تزيد من نمو الشعر.
  • الوقاية من سرطان الثدي. كما ويساهم في إبطاء أو إيقاف نمو الخلايا السرطانية في الثدي.
  • أثبتت الأبحاث أن العرقسوس يرفع معدل هرمون الأستروجين، وهرمون البرولاكتين في الدم لدى النساء، مما يزيد من حجم الصدر، وهي من فوائد العرقسوس لتكبير الثدي.

أضرار عرق السوس وآثاره الجانبية

رغم فوائد العرق سوس للرجال والنساء ، في الحقيقة له أيضًا العديد من المضار، والأعراض الجانبية، ومن محاذير كثرة استهلاكه، الارتفاع غير الطبيعي في هرمون الكورتيزول، المؤدي لاختلال توازن السوائل في الجسم. كما وسنعرض فيما يلي بعض المضار والأعراض الجانبية الناجمة عن كثرة تناول مشروب عِرق السوس، والتي منها: [1] [2]

  • بالنسبة للحوامل ثبت تأثيره السلبي على التطور الدماغي للجنين. كما وأن الأطفال المولودون لنساءٍ تناولن الكثير من العرقسوس في حملهنّ، كانوا معرضين للإصابة بمشاكل دماغية أكثر من غيرهم في حياتهم. كذلك وتُنصح المرأة المرضعة بعدم تناوله.
  • نقص البوتاسيوم الذي يؤدي بدوره إلى الصداع، الإعياء، احتباس السوائل وظهور التورّم والوذمات، وارتفاع ضغط الدم، وضعف وانقباض العضلات، واضطراب نظم ضربات القلب.
  • ينصح بعدم تناوله قبل العمليات الجراحية، لتأثيره على ضغط الدم.
  • بالنسبة للرجال، ثبُت تأثيره على ضعف القدرة الجنسية، إذ يؤدي استهلاكه بكميات كبيرة، إلى خفض معدل هرمون التستوستيرون. كما ويؤدي إلى ضعف الرغبة الجنسية عند الرجال، وحدوث مشكلات في عملية الانتصاب.

بذلك نكون قد وضّحنا ما هو عرق السوس ؟ هذا النبات الذي عرفته الحضارات القديمة التي قامت في كل من سوريا ومصر وعند الرومان، والعرب، حيث ورد وصفه في الكثير من المخطوطات والمراجع القديمة. أما ما معنى عرق السوس؟ فتعود التسمية إلى اسم الشجرة الأصلي (أصل السوس) كما وأن من أسماء عِرق السّوس لدى المصريين، فكان يطلق عليه “شفا وخمير” لما له من خصائص علاجية فريدة.

المراجع

  1. ^ ncbi.nlm.nih.gov ,  Licorice , 17/06/2022
  2. ^ medicinenet.com , Licorice , 17/06/2022
162 مشاهدة