ما هو مرض الزلال للاطفال .. شرح شامل عن أسبابه وأعراضه وعلاجه

كتابة أسماء - آخر تحديث: 7 سبتمبر 2020 , 22:09
ما هو مرض الزلال للاطفال .. شرح شامل عن أسبابه وأعراضه وعلاجه

ما هو مرض الزلال للاطفال سؤال يتبادر إلى الذّهن كثيرًا؛ لأنّه مشكلة صحّيّة تدلّ على مشكلة كبيرة، والزّلال أو الألبومين نوع من البروتين يوجد عادة في الدّم، ومع أنّ البروتين عنصر مهمٌّ في الجسم لبناء العضلات وإصلاح الأنسجة ومكافحة العدوى، إلّا أنّه يجب أن يتواجد في الدّم وليس في البول، وعندما يكون بروتين ألبومين في البول يسمّى (بيلة الألبومين) أو (بيلة بروتينية)، وينتُج عندما لا تعمل الكلى جيّدًا أو في حالة تلف الكلى.[1]

ما هو مرض الزلال للاطفال

يعني الزلال عند الاطفال وجود بروتين في البول، ومع أنّ لدى كلّ الأطفال القليل من البروتين في البول، إلّا أنّ وجود الكثير منه قد يُشير وجود مشكلة في الكليتين لدى الأطفال، وهذه الحالة دائمًا في اللّيل والنّهار، أمّا الحالة الأخرى التي تُسمّى (البيلة البروتينيّة الانتصابيّة) لا تُصيب الأطفال إلّا أثناء نشاطهم نهارًا أمّا في اللّيل أثناء النّوم فإنّ الكلى لا تُرشّح البروتين مع البول.[2]

أسباب مرض الزلال عند الاطفال

أحد الوظائف الأساسيّة للكلى هي إزالة السّوائل الزّائدة والفضلات من الدّم، التي تتدفّق مع البول خلال المثانة، ويمكن أن تكون البيلة البروتينيّة طبيعيّة؛ إذا كانت بسبب الجاذبيّة أو ممارسة الرّياضة أو الحمّى، وقد تكون علامة على مرض الكلى، ومن أسباب الإصابة بها:[3]

  • الإصابة بداء السّكّريّ من النوع الأوّل أو الثّاني.
  • ارتفاع ضغط الدّم.
  • الوراثة.
  • تشوّهات الكلى أو المسالك البوليّة عند الولادة.
  • الأضرار التي تلحق بالكلى نتيجة الجفاف الشّديد، أو المرض، أو اضطرابات الجهاز المناعيّ (إصابة الكلى الحادّة)، أو السّموم.

أعراض الزلال عن الاطفال

عادة لا توجد أعراض جسديّة للبروتين في البول إذا كانت النّسبة منخفضة، ويُكتَشف في مراحله الأولى من خلال فحص البول، ويمكن ملاحظة المستويات العالية من البروتينيّة عند ظهور الأعراض التّالية:[3]

  • البول الرّغويّ أو الفقاعيّ.
  • تورّم اليدين أو القدمين أو البطن أو الوجه.
  • ضيق التّنفّس.

تشخيص الزلال لدى الأطفال

إذا أظهرت الاختبارات أنّ الطّفل مصاب بالزّلال بكمّيّات قليلة، فلا داعِ للعلاج، أمّا إذا ظهرت نسبة عالية من البروتين في البول وظهرت الأعراض المصاحبة له، فإنّ العلاج ضروريّ عند أخصّائيّ الكلى، الذي سيقوم بما يلي:[2][3]

  • معرفة وظيفة الكلى (معدّل التّرشيح الكبيبي أو GRF)، عن طريق فحص الدّم.
  • استخدام الموجات فوق الصّوتيّة، أو الأشعّة المقطعيّة، أو تصوير الكلى والمسالك البوليّة بالرّنين المغناطيسيّ.
  • أخذ خزعة من الكلى؛ ليعرف سبب الإصابة ويصف العلاج المناسب.

علاج الزلال لدى الأطفال

عند التّأكّد من الإصابة بالبيلة البروتينيّة أو أمراض الكلى سيركّز العلاج على معالجة سبب مشاكل الكلى، وإذا كان السّبب وراء الزلال الإصابة بمرض السّكّريّ أو ارتفاع ضغط الدّم أو كانا يساهمان في مشاكل الكلى، فسيكون الهدف من العلاج السيطرة على هذه الحالات؛ لمنع المزيد من تلف الكلى، وقد يشمل العلاج:[3]

  • تغييرًا في نمط الحياة لتحسين النّظام الغذائيّ، أو زيادة التّمارين الرّياضيّة اليوميّة، أو فقدان الوزن.
  • استخدام أدوية الأنسولين لمرض السّكّريّ، أو مثبطات (مضادّات) الإنزيم المحول للأنجيوتنسين لارتفاع ضغط الدّم.

إذا لم تُكتشف البيلة البروتينيّة مبكّرًا، أو عندما لا يكون العلاج قادرًا على منع حدوث أضرار جسيمة في الكلى، فقد يتطلّب الفشل الكلوي العلاج بما يلي:

  • غسيل الكلى.
  • زرع الكلى.

ويجب أن يخضع الأطفال أو أيّ شخص مصاب بالزّلال لفحوصات بول منتظمة، حتّى بعد تحديد المشكلة ومعالجة أسبابها؛ لمراقبة عودة أيّ مشاكل في الكلى أو تدهور وظائف الكلى.

ما هو مرض الزلال للاطفال سؤال يشغل بال الكثير من الأمّهات، لأنّه يدلّ على وجود مشاكل في الكلى، ومن الصّعب السّيطرة عليه لاحقًا، لكنّ العلاجات تنفع في السّيطرة على أعراضه وإذا كن في بدايته فلا داعِ للعلاج.

المراجع

  1. ^ kidney , Albuminuria , 7-9-2020
  2. ^ familydoctor , Proteinuria in Children , 7-9-2020
  3. ^ chop , Protein in Urine (Proteinuria) , 7-9-2020
65 مشاهدة