ما هي اسباب الربو

كتابة يسرى إيمان عيساوي -
ما هي اسباب الربو

ما هي اسباب الربو ؟ سؤال جامع يتضمن العديد من المعلومات الطبية والمفاهيم العلمية، حيث يتضمن جوابه البدء بتعريف هذا المرض، والحديث عن أنواعه وتصنيفه، ومن ثم الأعراض والمضاعفات وكذا عوامل الخطورة والتشخيص، وصولًا في الختام إلى تقديم طرق العلاج وسبل الوقاية من حدة نوبات هذا المرض الذي يعد الأشهر بين أمراض الصدر، وهذا ما سيتم تقديمه في هذا المقال.

ما هو مرض الربو

قبل الإجابة على السؤال الرئيس للمقال من الضروري البدء بنبذة مختصرة وتعريف شامل لهذا المرض، والذي يسمى باللغة الإنجليزية “asthma”، وهو عبارة عن اضطراب صحي مزمن يصيب المسالك الهوائية التي تتضيق وتنتفخ مما يؤدي إلى صعوبة في التنفس، واصدار صوت صفير عند الزفير، كما يعاني المريض من السعال الشديد، وهو بالتالي تشنج قصبي ناتج عن التهاب الشعب الهوائية، وهو مرض يصيب الكثير من الأشخاص على مستوى العالم كما عُرف منذ العصور القديمة.[1]

أنواع الربو

بعد تعريف الربو من الجدير بالذكر أن هذا المرض المزمن يصنف إلى عدة أنواع، وذلك حسب حدة الأعراض وشدتها، وهو ما يسمح بتحديد العلاج المناسب، وتتمثل هذه الفئات فيما يأتي:[2]

التصنيف الأعراض
خفيف ومتقطع أعراض خفيفة تظهر يومين في الأسبوع أو في الشهر
خفيف ودائم أعراض تظهر مرة واحدة في اليوم الواحد، أكثر من مرتين في الأسبوع
معتدل ودائم أعراض تظهر مرة واحدة في اليوم، أكثر من ليلة في الأسبوع
حاد ودائم أعراض مستمرة على مدار اليوم في معظم أيام الأسبوع

نوبة الربو

يصنف مرض الربو ضمن أمراض الصدر المزمنة، وهو بالتالي حالة صحية تستمر مدى الحياة ولكن من خلال نوبات مختلفة الحدة، ومن الجدير بالذكر أن نوبة الربو، أو ما يسمى أيضًا تفاقُم الربو، تتراوح ما بين الحالات البسيطة التي تعالج بوصفات منزلية بسيطة إلى نوبات حادة قد تستدعي الدخول إلى المستشفى، وتتميز هذه النوبة بالأعراض الآتية:[2]

  • ضيق حاد في النفس لدرجة الاختناق.
  • آلام حادة وضيق على مستوى الصدر.
  • سعال شديد وأزيز الصدر.

ما هي اسباب الربو

تختلف أسباب الربو ومسبابته من شخص لآخر، وهو ما يؤدي إلى اختلاف الأعراض وحدة النوبات، ويمكن تقسيم هذه الأسباب كما يأتي:[1]

البيئية الطبية الفيسيولوجية الكيميائية
حبوب اللقاح عدوى الجهاز التنفسي الانفعالات القوية الكبريتيت
عث الغبار الزكام التوتر المواد الحافظة
العفن داء الارتجاع المعدي المريئي القلق والخوف التدخين
وبر الحيوانات الأليفة الفطريات التمارين الرياضية الشاقة أكسيد النيتروجين
ملوثات الهواء أمراض البروتينات الحيوانية السمنة الأوزون
فضلات الصراصير حرقة المعدة الوراثة الأسبرين
الدخان أمراض الرئة
الهواء البارد

 

أعراض الربو

بالرغم من اختلاف أنواع الربو، من حيث حدة وتواتر النوبات، تشترك غالبية الحالات في بعض الأعراض الرئيسة، حيث يعاني المرضى من المشاكل الآتية:[3]

  • ضيق التنفس والصدر.
  • آلام في الصدر.
  • أزيز الصدر عند الزفير.
  • صعوبة النوم.
  • السعال.
  • إفراز البلغم عند السعال.
  • التهاب الجيوب.

شاهد أيضًا: هل بخاخ الربو يفطر

تشخيص مرض الربو

يتطلب تشخيص مرض الربو وتحديد نوعه الخضوع لمجموعة من الاختبارات وإجراء بعض التحاليل الطبية، حيث يقوم الطبيب بالفحص الجسدي من خلال ما يأتي:[2]

  • قياس وظائف الرئة، من خلال تحديد كمية الهواء الداخل والخارج أثناء التنفس.
  • قياس مدى ضيق الأنابيب الهوائية.
  • مقياس ذروة الجريان، أو قوة الزفير.
  • اختبار الميثاكولين.
  • التصوير بالأشعة السينية.
  • فحص أكسيد النيتريك.
  • تحليل الكُريات الحمضية في البلغم.

شاهد أيضًا: اسباب ضيق التنفس الخفيف

عوامل الخطر

بالإضافة إلى مسببات الربو المذكورة آنفًا فإن احتمالية الاصابة بهذا المرض ترتفع عند بعض الأشخاص دونًا عن غيرهم، وهو ما يسمى بعوامل الخطورة، ونذكر من أبرزها ما يأتي:[2]

  • العامل الوراثي، كإصابة أحد الأبوين أو الأشقاء.
  • الإصابة بالحساسية كالتهاب الجلد التأتبي.
  • السمنة وزيادة الوزن.
  • التدخين وإدمان المخدرات.
  • التدخين السلبي.
  • التعرض المستمر للمواد الكيميائية والملوثات.

المضاعفات

قد يعاني مريض الربو من نوبات خفيفة من خلال بعض الأعراض التي يستطيع التحكم فيها وعلاجها بشكلٍ سريع، ولكن بعض النوبات الحادة قد تؤدي إلى آثار ومضاعافات خطيرة، نذكر منها ما يأتي:[4]

  • الدخول إلى المستشفى كحالة طارئة.
  • المضاعفات الناتجة عن الآثار الجانبية للأدوية المستخدمة.
  • توقيف النشاطات اليومية كالدراسة والعمل.
  • التوقف عن ممارسة الرياضة والنشاط البدني.
  • اختلال التنفس والموت.

علاج مرض الربو

يمكن تقسيم علاج مرض الربو إلى العلاج السريع، والذي يستخدم  لتخفيف الأعراض البسيطة والحادَّة بشكلٍ سريع، وكذا العلاج طويل لمنع ظهور النوبات الحادة، وذلك من خلال ما يأتي:[1]

  • مِنشَقة الاستنشاق السريعة المفعول كالفينتولين HFA.
  • ناهضات بيتا قصيرة المفعول، كدواء ألبوتيرول.
  • مضادات الفِعل الكولينيّ كدواء إبراتروبيوم بروميد.
  • الستِيرويدات القِشْرِيَّة.
  • كِبريتات المَغْنيزيُوم.
  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية مثل الأيبوبروفين.

طرق الوقاية من الربو

من الضروري الإشارة إلى أن الربو مرض مزمن لا يمكن علاجه بشكلٍ نهائي، بل يمكن التخفيف من حدة النوبات وشدتها، وذلك من خلال ما يأتي:[2]

  • وضع خطة صحية للتعايش مع المرض بالاتفاق مع الطبيب والمختص النفسي.
  • التلقيح ضد الإنفلوانزا ومختلف أمراض الرئة.
  • الابتعاد عن الملوثات ومسببات الحساسية.
  • مراقبة التنفس، وأعراض النوبة.
  • تناوُل الأدوية حسب الوصفة الطبية.

كيف نحافظ على صحة وسلامة الجهاز التنفسي

يقوم الجهاز التنفسي بتزويد الجسم بالأكسجين الحيوي للخلايا، والضروري لاتمام جميع العمليات والوظائف على مستوى الجسم، وفيما يأتي مجموعة من النصائح العامة للحفاظ على صحة هذا الجهاز:[5]

  • ممارسة الرياضة بشكلٍ دائم ومستمر.
  • الإقلاع عن التدخين والامتناع عن المخدرات وأي أنواع التبغ.
  • اتباع نظام غذائي صحي وصحيح.
  • الابتعاد عن ملوثات الهواء.
  • تفادي التعامل مع المواد الكيميائية.
  • إجراء الفحوصات الدورية بانتظام.
  • تلقي اللقاحات الأساسية اللازمة.

ما هي اسباب الربو ؟ يعد الربو من أكثر أمراض الصدر انتشارًا في العالم، وهو مرض مزمن يصيب مختلف الفئات العمرية، حيث سجلت منظمة الصحة العالمية حوالي 358 مصابًا في العام 2015، وما يزيد عن 397 ألف حالة وفاة، مما يجعل من هذا المرض الأول على مستوى أمراض الجهاز التنفسي.

المراجع

  1. ^ wikiwand.com , Asthma , 29/11/2021
  2. ^ mayoclinic.org , Asthma , 29/11/2021
  3. ^ mayoclinic.org , Asthma attack , 29/11/2021
  4. ^ healthline.com , Complications of Asthma , 29/11/2021
  5. ^ healthline.com , 5 Ways to Keep Your Lungs Healthy and Whole , 29/11/2021
73 مشاهدة