ما هي الاستحاضة وكم مدتها

كتابة ربا عبدالله - تاريخ الكتابة: 12 يناير 2021 , 13:01
ما هي الاستحاضة وكم مدتها

ما هي الاستحاضة وكم مدتها ؟ حيث تتعدد المسميات من اسم الاستحاضة إلى اسم الدورة الشهرة والحيض أو فترة الحيض وغيرها من المسميات المرتبطة بالحيض، حيث أن الحيض هي الفترة التي ترافقها نزول الدم من المهبل كل شهر لمدة أيام محددة، وفي أيام معلومة، ونعود للسؤال المهم وهو ما هي الاستحاضة وكم مدتها ؟ وما علاقتها بالحيض أو ما الفرق بينها وبين الحيض، وما أسبابها الشائعة  هذا ما سنناقشه تباعًا.

ما هي الاستحاضة وكم مدتها

الاستحاضة هي أي نزيف رحمي أو مهبلي يحدث خارج فترة الدورة الشهرية، وقد تستمر الاستحاضة من يومين إلى سبعة ايام، حيث تتمتع معظم النساء بدورة شهرية طبيعية كل 28 يومًا تقريبًا، ويمكن أن تشمل الاستحاضة النزيف بين فترات الدورة الشهرية الطبيعية  أو النزيف بعد الجماع  أو النزيف قبل البلوغ  أو النزيف بعد انقطاع الطمث، وقد تعاني النساء الحوامل أيضًا من الاستحاضة بداية الحمل، وتختلف أسباب الاستحاضة حسب عمر المرأة، وتباعًا سنناقش الأسباب الشائعة للاستحاضة. [1]

الأسباب الشائعة للاستحاضة

وبعد التعرف على ما هي الاستحاضة وكم مدتها ؟ من المهم التعرف على أسباب الاستحاضة، حيث كما قلنا سابقًا تختلف أسباب الاستحاضة حسب عمر المرأة، فعلى سبيل المثال قد تعاني النساء الشابات في السنوات القليلة الأولى من فترات الدورة الشهرية من بعض التبقع، وقد تعاني النساء في سن الإنجاب من اضطرابات في الجهاز التناسلي للمرأة، مثل الأورام الليفية أو الأورام الحميدة، أو مضاعفات من موانع الحمل الهرمونية أو العلاج بالهرمونات البديلة، والتي قد يؤدي أي منها إلى حدوث الاستحاضة، وفيما يأتي توضيح لأهم أسباب الاستحاضة الشائعة: [2]

  • استخدام موانع الحمل الهرمونية: الاستحاضة هي أحد الآثار الجانبية الشائعة لاستخدام وسائل منع الحمل الهرمونية، خاصة خلال الأشهر القليلة الأولى من بدء الاستخدام، وقد تحدث الاستحاضة أيضًا إذا نسيت المرأة تناول أقراص منع الحمل فبالتالي تنخفض نسبة مستويات هرمونات حبوب منع الحمل في الجسم، وإذا استمر النزيف أكثر من المتوقع يجب استشارة الطبيب لتغيير نوع منع الحمل المستخدم.
  • الحمل: الاستحاضة هي أيضًا أحد الأعراض الشائعة للحمل المبكر، وتعاني حوالي 1 من كل 4 سيدات من الاستحاضة، وعادة ما يكون في أسبوع الحمل الخامس والثامن؛ ولكن لا داعي للقلق بشأن الاستحاضة في هذا الوقت، فقد أظهرت الأبحاث أن الحوامل اللواتي يعانون من الاستحاضة  ليسوا أكثر عرضة للإجهاض من الحوامل اللواتي لم يحصل لديهن استحاضة، ومع ذلك قد يكون النزيف أو التبقيع الشديد مصدر قلق، فإذا كانت الحامل تنزف كثيرا، فيجب الاتصال بالطبيب لأخذ العلاج المناسب لإيقاف النزيف.
  • الأمراض والالتهابات: يمكن أن تحدث الاستحاضة أيضًا بسبب الالتهابات والتغيرات الجسدية في الجهاز التناسلي، أو الاختلالات الهرمونية، وتشمل الأمراض التي يمكن أن تسبب الاستحاضة، الأورام الليفية او أورام الرحم أو أورام عنق الرحم، ومن الامراض ايضا مرض التهاب الحوض، الذي يحدث عندما لا يتم علاج بعض أنواع العدوى في الحوض، ومن الممكن أن تحدث بسببه الاستحاضة، ويمكن أن تشمل الأعراض الأخرى لمرض التهاب الحوض ألمًا في أسفل البطن وإفرازات مهبلية غير عادية وحمى.

شاهد أيضًا: أسباب الافرازات الشفافة.

  • التبويض أو مشاكل هرمونية: يمكن أن تحدث الاستحاضة أيضًا في وقت الإباضة، ولكن من غير الواضح سبب تعرض بعض النساء لنزيف الإباضة بينما لا يعاني البعض الآخر منه، فتشير بعض الأبحاث إلى حدوثه لدى النساء اللواتي  لديهن مستويات عالية من الهرمونات؛ كما وقد تحدث الاستحاضة قبل أيام قليلة من بدء الدورة الشهرية، بسبب انخفاض هرمون البروجسترون.

الفرق بين الدورة الشهرية والاستحاضة

نتطرق الآن إلى الفرق بين الدورة الشهرية والاستحاضة، وذلك بعدما تعرفنا على ما هي الاستحاضة وكم مدتها ؟ حيث أن الفرق الشائع بين الاستحاضة والدورة الشهرية هو كمية الدم، حيث يمكن أن تستمر الدورة الشهرية لعدة أيام وتتطلب استخدام الفوط الصحية للتحكم في التدفق، أما الاستحاضة فأنه  ينتج عنها دمًا أقل بكثير، ومن الفروق أيضا بين الدورة الشهرية والاستحاضة أيضًا ما يأتي: [3]

  • لون الدم مختلف فغالبًا ما يكون الدم الناتج خلال الدورة الشهرية أغمق من الدم الذي يظهر عند الاستحاضة.
  • وقت حدوث النزيف أيضًا مؤشرًا جيدًا على ما إذا كان النزيف اعراض الدورة الشهرية أو الاستحاضة، فمعظم النساء يكون لديها فكرة عن موعد الدورة الشهرية ومدة استمرارها، لذلك إذا لوحظ نزيفًا خارج فترة الدورة الشهرية ولكنه ليس ثقيلًا مثل الدورة الشهرية العادية، فمن المحتمل أن تكون استحاضة.
  • فرق جيد آخر هو إذا لم يكن لدى المرأة أي أعراض أخرى للدورة الشهرية مثل ألم الثدي أو تقلصات، وكان هناك نزيف من الممكن أن يكون استحاضة، أو إذا كانت المرأة تعاني من هذه الأعراض عادةً قبل الدورة الشهرية مباشرةً، لكنها لا تظهر خلال الوقت الذي يلاحظ فيه بعض النزيف غير المنتظم، فمن المحتمل أن يكون هذا الدم دم استحاضة أيضًا.

شاهد أيضًا: أسباب تأخر الدورة الشهرية للبنات.

علاج الاستحاضة

إذا استمر حدوث النزيف بشكل منتظم لأكثر من يوم وكان مصاحب للتشنجات وبعض الألم، يجب تحديد موعد لرؤية الطبيب، حيث سيقوم الطبيب بمراجعة الأعراض وإجراء فحص جسدي لتقييم الحالة ومن المحتمل أن يقوم بإجراء اختبارات مثل فحص الحوض أو مسحة لعنق الرحم أو اختبار الحمل أو الموجات فوق الصوتية المهبلية أو البطن لتشخيص سبب النزيف، وبمجرد الحصول على التشخيص، يمكن أن يصف الطبيب مضاد حيوي إذا كان السبب هو العدوى، أو تغيير نوع حبوب منع الحمل المستخدمة أو العلاج الهرموني لتنظيم الدورة وذلك إذا كانت المشكلة هي اختلال التوازن الهرموني؛ كما وأن الحصول على العلاج والرعاية الطبية في الوقت المناسب سيساعد في  حل هذه المشكلة أيضًا. [3]

وفي الختام نكون قد تعرفنا على ما هي الاستحاضة وكم مدتها ؟ بالإضافة إلى الأسباب الشائعة للاستحاضة، والفرق بين الدورة الشهرية  والاستحاضة، كما وتم التعرف على ما هي الحالات التي يجب فيها استشارة الطبيب، حيث إنه من المهم الحصول على العلاج والرعاية الطبية إذا كان الأمر مزعجًا نوعًا ما.

المراجع

  1. ^ healthgrades.com , Spotting , 11/1/2021
  2. ^ helloclue.com , Spotting and bleeding between periods , 11/1/2021
  3. ^ orlandohealth.com , spotting vs periods: what’s the difference ? , 11/1/2021
46 مشاهدة