متى أسلم أبو سفيان وما هي قصة اسلامه بالتفصيل

كتابة اريج - تاريخ الكتابة: 30 نوفمبر 2020 , 18:11
متى أسلم أبو سفيان وما هي قصة اسلامه بالتفصيل

متى أسلم أبو سفيان ؟ هذا ما سنوضحه في هذا المقال من خلال طرح قصة إسلامه رضي الله عنه وأرضاه، وسنرى كيف تحول كرهه الشديد للإسلام والمسلمين، إلى محبة وغيرة ونصره للإسلام، وللنبي محمد صلى الله عليه وسلم، فسنتعرف على سيرته، وسيرة ابنته أم حبيبة -رضي الله عنهما- زوجة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

من هو أبو سفيان

هو صخر بن حرب بن أمية الأموي ابن عبد شمس بن عبد مناف بن قصي بن كلاب، رأس قريش، وقائدهم يوم أحد، ويوم الخندق، وكان من دهاة العرب، ومن أهل الرأي والشرف فيهم، فشهد حنينا، وشهد قتال الطائف، فقلعت عينه حينئذ، ثم قلعت الأخرى يوم اليرموك، وكان يومئذ قد حسن – إن شاء الله – إيمانه، فإنه كان يومئذ يحرض على الجهاد، وكان أسن من رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بعشر سنين، وعاش بعده عشرين سنة، وكان عمر يحترمه؛ وذلك لأنه كان كبير بني أمية، وكان حمو النبي -صلى الله عليه وسلم-، وما مات حتى رأى ولديه يزيد ثم معاوية أميرين على دمشق، توفي بالمدينة سنة إحدى وثلاثين.[1]

متى أسلم أبو سفيان

في السنه الثمانية للهجرة، توجه النبي صلى الله عليه وسلم من المدينه قاصدًا مكة المكرمه للفتح، وفي طريقه  لقي عمَّه العباس بن عبد المطلب، وهو آخر المهاجرين إلى المدينة المنورة من المسلمين، فركب العباس بغلة رسول الله واتجه إلى مكة يخبر  قريش أن تطلب الأمان من رسول الله، فلقي في الطريق أبا سفيان، فأخبره بقدوم رسول الله والصحابة، وجاء العباس بأبي سفيان إلى رسول يطلب له الأمان من الرسول، فدخل أبو سفيان والعباس على رسول الله، فقال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- لأبي سفيان:(ويحك يا أبا سفيانَ! ألم يأنِ لك أن تشهدَ أن لا إلهَ إلا اللهُ؟، قال: بأبي أنت وأمي ما أكرمَك وأحلمَك وأوصلَك! لقد ظننتُ أن لو كان مع اللهِ غيرَه لقد أغنى عني شيئًا، قال: ويحك يا أبا سفيانَ ألم يأنِ لك أن تعلمَ أني رسولُ اللهِ، قال: بأبي أنت وأمي ما أحلمَك وأكرمَك وأوصلَك! هذه واللهِ كان في النفسِ منها شيٌء حتى الآنَ، قال العباسُ: ويحَكَ يا أبا سفيانَ، أسلِمْ واشهَدْ أن لا إلهَ إلا اللهُ وأنَّ محمدًا رسولُ اللهِ قبل أن يضربَ عُنُقَك، قال: فشهد شهادةَ الحقِّ وأسلمَ، قلتُ: يا رسولَ اللهِ إنَّ أبا سفيانَ يحبُّ هذا الفخرَ فاجعل له شيئًا، قال: نعم، من دخل دارَ أبي سفيانَ فهو آمنٌ، ومن أغلق بابَه فهو آمنٌ، ومن دخل المسجدَ فهو آمنٌ)[2]، فأسلم بعدها أبو سفيان وحسن اسلامه وبهذا تكون سنة الفتح هي السنة التي أسلم بها أبو سفيان.

أم حبيبة بنت أبي سفيان

هي رملة بنت أبي سُفْيَان بْن حرب بن أمية بن عبد شمس، ولدت أُمُّ حَبِيبَةَ قبل بعثة النبي صلى الله عليه وسلم بسَبعَة عَشَرَ عَامًا، وأمها صفية بنت أبي العاص بْن أمية بن عبد شمس عمة عثمان بن عفان، تزوجها عبيد الله بن جحش بن رياب بن يعمر بن صبرة بن أسد بن خزيمة، فولدت له حبيبة فكنيت بها، توفي عنها زوجها الذي هاجر بها إلى الحبشة، مرتدًّا متنصِّرًا ، وبعد ذلك تزوجها الرسول صلى الله عليه وسلم، وهي من بنات عم الرسول -صلى الله عليه وسلم- ليس في أزواجه من هي أقرب نسبًا منها للنبي صلى الله عليه وسلم، توفيت أم حبيبة سنة أربع وأربعين في خلافة معاوية بن أبي سفيان.[3]

متى أسلم أبو سفيان ؟ وبهذا نكون قد وضحنا أن أبا سفيان أسلم في السنة الثامنه للهجرة يوم فتح مكة، وأوضحنا قصة إسلامه رضى الله عنه، وعرضنا بعضًا من سيرته الكريمة، وسيرة ابنته أم حبيبة رضى الله عنها.

المراجع

  1. ^ الذهبي ( 748هـ)، سير أعلام النبلاء، مؤسسة الرسالة، صفحة 106،جزء2. , 2020-11-30
  2. ^ الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : الهيثمي | المصدر : مجمع الزوائد الصفحة أو الرقم: 6/167 | خلاصة حكم المحدث : رجاله رجال الصحيح , 2020-11-30
  3. ^ www.alukah.net , أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان رضي الله عنها رابط الموضوع: https://www.alukah.net/culture/0/141195/#ixzz6fH1GFOLw , 2020-11-30
783 مشاهدة