متى تطلع اسنان الطفل وأسباب تأخر ظهور الأسنان عند الأطفال

كتابة أسماء - تاريخ الكتابة: 15 يناير 2021 , 02:01 - آخر تحديث : 14 يناير 2021 , 23:01
متى تطلع اسنان الطفل وأسباب تأخر ظهور الأسنان عند الأطفال

تشرح الفقرات الآتية إجابة سؤال متى تطلع اسنان الطفل وعادة ما يبدأ التسنين عند 6 أشهر لكنّه قد يتأخر أحيانًا لأسباب قد لا تكون خطيرة، وقد يكون تأخّر التسنين خطيرًا إذا كان بسبب حالة صحية أخرى، مثل قصور الغدة الدرقية، أو سوء التغذية، وتوضّح الفقرات حقائق يجب أن تعرفها الأم عن أسنان طفلها، ونصائح للعناية بأسنان الطفل، ونصائح لتخفيف آلام التسنين، والأمور التي يجب تجنّبها عند التسنين.

حقائق عن اسنان الطفل على الأم إدراكها

مع أنّ أسنان الأطفال تبقى في الفم لفترة قصيرة، إلا أنها تلعب دورًا حيويًّا، مثل خلق مساحة احتياطية لنظرائهم الدائمين، ومنح الوجه مظهره الطبيعي، وتطوير الكلام الواضح، بالإضافة إلى أنّ أسنان الأطفال تتميّز بما يأتي:[1]

  • كل 6 أشهر من عمر الطفل تقريبًا يظهر ما يقرب من 4 أسنان.
  • عادة ما تظهر أسنان الفتيات قبل الأولاد.
  • تظهر الأسنان السفلية عادة قبل الأسنان العلوية.
  • تظهر الأسنان عادة في الفكين في أزواج، أحدهما على اليمين والآخر على اليسار.
  • الأسنان اللبنية أصغر، وأبيض من الأسنان الدائمة.
  • بحلول الوقت الذي يبلغ فيه الطفل سنتين إلى ثلاث سنوات، يجب أن تكون جميع أسنانه اللّبنيّة ظاهرة.
  • بعد سنّ الرابعة بوقت قصير، تبدأ عظام الفك والوجه بالنمو؛ مما يخلق فراغات بين الأسنان الأساسية.
  • بين 6 و12 عامًا يكون في فم الطفل مزيج من الأسنان اللّبنيّة والدائمة.

شاهد أيضًا: كم عدد الاسنان الطبيعي للإنسان

متى تطلع اسنان الطفل

يظهر لكلّ الأطفال أسنان لبنيّة في جدول زمني خاصٍّ به، ويبلغ عددها 20 سنًّا، وبحلول فترة المراهقة يكون عدد الأسنان 32 سنًّا، والجدول الآتي يوضّح عدد الأسنان بحسب المرحلة العمريّة:[2]

اسم السن وموقعه

وقت ظهورها الوقت المتوقع لخسارتها

القواطع المركزية السفلية

6-10 أشهر 6-7 سنوات

القواطع المركزية العلوية

8-12 6-7

القواطع الجانبية العلوية

9-13 7-8

القواطع الجانبية السفلية

10-16 7-8

الأضراس العلوية الأولى

13-19 9-11

الأضراس السفلية الأولى

14-18 9-11

الأنياب العلوية

16-22 10-12

الأنياب السفلية

17-23 9-12

الأضراس الثانية السفلية

23-31 10-12

الأضراس الثانية العلوية

25-33 10-12

أسباب تأخر ظهور الأسنان عند الأطفال

قد يكون تأخر ظهور الأسنان سمة وراثية من الآباء، وإذا تأخر ظهور الأسنان ولم يكن هناك مشكلات طبية أو مشكلات نمو أخرى عند الطفل، فإنّه لا داعي للقلق، وعلى الأرجح ستظهر الأسنان حتى لو في وقت متأخر من دون مشاكل، أمّا إذا ارتبط تأخّر ظهور الأسنان بمشكلة أخرى فإنّه يتطلّب رعاية طبية؛ إذ يعتبر التأخير أمر غير طبيعي في الحالات الآتية:[3]

  • الأطفال المولودون قبل الأوان.
  • الأطفال الذين ولدوا بوزن منخفض، قد يُعانون من عيوب في المينا.
  • تتسبّب بعض الحالات الوراثية، مثل التكوّن الناقص وخلل التنسج الموضعي، في تأخّر ظهور الأسنان وسوء تشكيلها.
  • سوء التغذية ونقص المعادن أو الفيتامينات، وخاصة الكالسيوم وفيتامين د.
  • متلازمة داون أو قصور الغدة الدرقية، كما يُسبّب الضعف والتعب، والصداع، وتيبس المفاصل، وتأخّر المشي، وزيادة الوزن.

شاهد أيضًا: علاج الم الاسنان بالمنزل

أجزاء السن عند الأطفال

يتكوّن السن من 4 أجزاء، هي:[4]

  • التاج: هو الجزء الذي يمكن رؤيته فوق اللثة، ومغطّى بالمينا الصلبة اللامعة، وهي أقسى مادة في الجسم، تحمي الأجزاء الداخلية الأكثر حساسية من الأسنان.
  • العاج: توجد في الأسفل، وهي مادة حساسة تشكل معظم الأسنان، ومع أنّها صلبة إلّا أنّها ليست بنفس صلابة المينا.
  • اللب: هو الجزء الداخلي من السن، وتوجد فيه إمدادات الدم والنهايات العصبية لكل سن، وهو المسؤول عن إخبار الدماغ بسخونة أو برودة الأطعمة، أو تلف الأسنان وتحلّلها.
  • جذر الأسنان: هو الجزء المخفيّ تحت اللثة، ومغطّى بطبقة كلسيّة (الملاط)، وتربطه ألياف داعمة بعظم الفك.

علامات ظهور الأسنان

لا تتشابه أعراض التسنين بين جميع الأطفال؛ فقد لا تظهر أيُّ علامات على أن الأسنان الجديدة على وشك الظهور، وقد يظهر عند البعض الأعراض الآتية:[5]

  • التهيج: يصبح الطفل غاضبًا وصعب الأطوار، وكثير الصراخ والرنين، ويتشبّث بأمه أكثر من المعتاد.
  • سيلان اللعاب.
  • احمرار وتورم اللثة.
  • قلة الشهية؛ لأنّ التهاب اللثة يجعل تناول الطعام غير مريح، خاصة عند الأطفال الذين يتناولون الأطعمة الصلبة.
  • العضّ: عندما يبدأ الطفل بالتسنين يقضم كلّ شيء تقريبًا ويعضّه.
  • تستغرق الأعراض ثلاثة أو أربعة أيام تقريبًا، وتبدأ بالانسحاب تدريجيًّا فور ظهور السن، ويواجه الطفل تجربة التسنين حوالي 20 مرة؛ لأنّ هذا هو عدد أسنانه.

نصائح للعناية بأسنان الطفل

تبدأ العناية المناسبة بأسنان الطفل قبل ظهور السن الأول، مثلًا يمكن تمرير منشفة نظيفة ورطبة أو فرشاة أسنان للرضع على اللثة؛ لإزالة البكتيريا الضارة، وعندما تبدأ الأسنان بالظهور يُنصح بالخطوات الآتية:[6]

  • تنظيف الأسنان بفرشاة أسنان الرضع.
  • استخدام الماء وقليل من معجون الأسنان.
  • عندما تظهر الأسنان جيّدًا يمكن التنظيف بينها بالخيط.
  • عندما يبلغ الطفل من العمر سنتين تقريبًا، يجب تعليمه البصق أثناء تنظيف الأسنان بالفرشاة.

عند بلوغ الأطفال 6 أشهر من العمر، يمكنه تبديل الزجاجة إلى كوب للشرب أو الشرب بالمصاصة؛ لمنع السائل من التجمع حول أسنان الطفل، ولأنّ الزجاجة تُسبّب تخلخلًا لأسنانهم وتسوسًّا وتصبّغات وتنقرات.

شاهد أيضًا: نصائح بعد تنظيف الاسنان من الجير

نصائح لتخفيف الام تسنين الطفل

إذا كانت أعراض التسنين شديدة عند الطفل ، يمكن عمل الإجراءات البسيطة الآتية:[5]

  • القماشة المبلولة المجمّدة: وتدليك اللثة بها؛ لتقليل الالتهاب على طول اللثة.
  • الطعام البارد: مثل عصير التفاح واللبن والفواكه المبردة أو المجمدة، إذا بدأ الطفل بتناول الأطعمة الصلبة.
  • بسكويت التسنين: يمكن تقديم بسكويت التسنين بدءًا من عمر 8 إلى 12 شهرًا، لكن يجب الانتباه إلى نظافة اللثة؛ لمنع بقاءها في التجاويف بين الأسنان.
  • حلقات التسنين والألعاب: التي يسهل على الطفل إمساكها؛ لتوفير الضغط اللازم لتهدئة التهاب اللثة، وتجنّب تجميدها؛ لأنّها تحتوي مادة هلامية قد تنكسر بسهولة أكبر عندما يقضمها الطفل، بدلًا من ذلك يُفضّل تدليكها.

علاجات التسنين التي يجب تجنبها

يجب توخِّ الحذر من علاجات التسنين الشائعة أو تجنّبها تمامًا، وهي:[5]

  • الأدوية الموضعية التي تحتوي مادة ليدوكائين أو بنزوكائين: لم تثبُت أي دراسة فائدتها على المدى الطويل، كما أنّ الطفل قد يبتلعها، ويدخل في مجرى دمه مستويات عالية من الدواء.
  • المنتجات العشبية: لا توجد دراسات كافية عن فعالية تسكين الأعشاب لآلام الأسنان، كما أنّ الأعشاب لها خصائص دوائيّة، ولا يجب استعمالها للأطفال من دون تجربة؛ لأنّها قد تؤثّر على الكبد والكليتين.
  • عدم استعمال الأدوية المُسكّنة: مثل اسيتامينوفين أو ايبوبروفين من دون استشارة الطبيب.

أجابت الفقرات السابقة عن سؤال متى تطلع اسنان الطفل وغالبًا ما يبدأ التسنين بين 6 إلى 10 أشهر، وينصح باستعمال الضغط البارد على اللثة بدلًا من الأدوية أو المراهم المسكّنة؛ لأنّه لا يجب إعطاء الطفل أدوية في هذه الفترة، فقد تكون مضرة للكلى والكبد، كما أنّ التسنين مرحلة مؤلمة لا بدّ أن يمرّ بها الطفل، وليس من المعقول تسكين ألمه تمامًا، ويجب الاعتناء بالأسنان اللّبينة منذ ظهورها؛ لأنّ تسوّسها قد يضرّ بالأسنان الدائمة.

المراجع

  1. ^ webmd , Dental Health and Your Child's Teeth , 13-1-2021
  2. ^ healthline , Baby teeth chart — when they appear and when they fall out , 13-1-2021
  3. ^ ctkidsdentist , Possible Causes of Delayed Tooth Eruption , 13-1-2021
  4. ^ nhs , Teeth facts and figures , 13-1-2021
  5. ^ health.clevelandclinic , Teething 101: 4 Pediatrician-Approved Ways to Soothe a Teething Baby , 13-1-2021
  6. ^ kidshealth , How Do I Care for My Baby's Teeth? , 13-1-2021
498 مشاهدة