متى فرضت الزكاة

كتابة اية محمد -
متى فرضت الزكاة

متى فرضت الزكاة هو أحد الأسئلة التي تدور حول فريضة مهمة في الدين الإسلامي، حيث أن الزكاة ركن عظيم من أركان الإسلام، له آثاره الإيجابية على حياة الأفراد في الحياة الدنيا وفي الآخرة، لذا أولاها النبي الكريم -صلَّى الله عليه وسلَّم- والخلفاء المسلمون من بعده مكانة عظيمة، وحرصوا على أدائها، ومن خلال هذا المقال سنبيّن ما هو تعريف الزكاة ومتى فرضت الزكاة، ومتى يجب على المسلم دفعها وعلى من تجب، بالإضافة لبيان ما هي أهمية الزكاة وبيان أبرز فضائلها.

ما هي الزكاة

الزكاة شرعًا مقدار محدد من مال محدد يجب صرفه على فئة محددة من الناس، بينما تعني في اللغة البركة والنماء أو التطهير، وسُميت فريضة الزكاة بهذا الاسم لأنها تُنمي المال، وتزيد من الأجر، وتُطهر النفس من الشح والبخل، والزكاة هي الركن الرابع من أركان الإسلام، وفريضة واجبة، وقد ورد الكثير من الدلائل في الكتاب والسنة التي تثبت وجوبها على المسلمين، ومن ذلك قوله تعالى في كتابه الكريم: “خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِمْ بِهَا”[1]، بالإضافة إلى أنَّ الله تعالى وعد مؤدي الزكاة بالثواب الكبير والأجر العظيم.[2]

متى فرضت الزكاة

فُرضت الزكاة على المُسلمين في السنة الثانية للهجرة، وتمَّ بيان أحكامها وتشريعاتها ضمن هذا العام، وقد ذهب يعض أهل العلم إلى أنَّ الزكاة فُرضت قبل الهجرة النبوية من مكة إلى المدينة، ولكن الأرجح في القول أن أصل عبادة الزكاة وجد في مكة المكرمة بينما تم تحديد أحكام الزكاة وتحديد أنصابها ومقدارها ومستحقيها في المدينة المنورة، أمَّا زكاة الفطر فقد فرضت على المسلمين في الثامن والعشرين من شهر رمضان الكريم من السنة الثانية للهجرة أيضًا، وهي الزكاة التي يجب إخراجها بعد شهر رمضان وقبل صلاة العيد، والله أعلم.[3]

شروط الزكاة

حدد الإسلام شروطًا معينة في المال الذي يجب إخراج الزكاة منه، حيث أنَّه عند اجتماع هذه الشروط يجب على المسلم إخراج الزكاة، وذلك حتى تُحقق الزكاة الغرض المفروضة لأجله، ولا يكون فيها ضرر أو عُسر على مؤديها، وهذه الشروط هي:[4]

  • النصاب: وهي أن يبلغ المال قدرًا معينًا، ويكون زائدًا عن الاحتياجات الأساسية للمرء، ولا تجب الزكاة في حال قل مقدار المال عن ذلك.
  • المُلك: أن يكون المال مُلكًا خالصًا للمسلم، فلا تجب الزكاة في أموال الوقف أو أموال الدولة، كمّا يجب أن يكون قابلًا للنمو أو الزيادة، فلا زكاة في المال المغصوب ونحوه.
  • عدم وجود دين: ففي حال كان على المسلم دين يجعل من ماله أقل من نصاب الزكاة فإنَّها لا تجب عليه.
  • حولان الحول: وهو أن يبقى المال عند مالكه سنة قمرية كاملة بدون أن ينقص، مع العلم أنَّه لا يجب انقضاء حول كامل لإخراج زكاة المحاصيل الزراعية أو العسل وما يشابهها، بل تُخرج في وقت حصادها.

شاهد أيضًا: تاخير اخراج الزكاة عن وقت وجوبها لغير عذر

على من تجب الزكاة

حدد الله تعالى سبعة أصناف من البشر تجب عليهم الزكاة، وهم مجموعين في قوله تعالى: “إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِّنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ”[5]، وهم بالتفصيل:[6]

  • الفقير: من لا يستطيع أن يجد قوت يومه وما يكفيه لغذائه وحاجاته الأساسية.
  • المسكين: هو من لديه دخل ولكنه أقل من أن يكفيه قوت يوم وحاجاته.
  • العاملون عليها: وهم الأشخاص المسؤولون عن جمع الزكاة وتوزيعها وما إلى ذلك.
  • المؤلفة قلوبهم: وهم حديثو الإسلام الذين يُرجى بإعطائهم الزكاة تأليفهم إليه، أو الكفار الذين يُرجى استمالتهم للإسلام.
  • الغارمون: وهم المدينين بدين كبير يصعب عليهم سداده في وقته.
  • في سبيل الله: وذلك لإعداد الأسلحة وعتاد الجيوش التي تستعد للجهاد في سبيل الله.
  • ابن السبيل: وهو المسافر الذي ليس معه ما يكفي من المال ليرجع إلى بلده.

شاهد أيضًا: هل تجوز الزكاة على الأقارب

فضل الزكاة

الزكاة فريضة لها آثارها العظيمة على المجتمع ووحدته، وفيها الكثير من المصالح العظيمة سواء لمؤديها أو آخذها، حيث أنَّه من خلال فرضها على الأغنياء والمقتدرين يتم تقليص الفارق بينهم وبين الفقراء والمحتاجين، وفيها تطهير لنفوسهم من الشجع والطمع، كمّا تُعوّدهم على الكرم والسخاء، ومن خلالها يشكر المرء ربه على ما أكرمه ووهبه من المال، كمّا أن الزكاة كالصدقات تُنمي المال وتدفع البلاء، بالإضافة إلى أنَّها تُلبي الحاجات الأساسية لمُستحقيها، وتعفيهم من سؤال الناس والتذلل لهم، فقد جعل الله تعالى الزكاة حقهم المشروع، والله أعلم.[7]

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام المقال الذي عرّف بالزكاة وبيّن متى فرضت الزكاة ، وماهي الشروط الواجب توافرها حتى تجب على المسلم، ومن هم مستحقيها، بالإضافة لبيان فضل الزكاة وثوابها.

المراجع

  1. ^ سورة التوبة , الآية 103.
  2. ^ islamweb.net , الزكاة...تعريفها وخصائصها , 06/10/2021
  3. ^ alukah.net , الزكاة ( أحكامها ودليل فرضيتها ومتى فرضت؟ والحث عليها ) , 06/10/2021
  4. ^ islamway.net , فريضة الزكاة في الإسلام , 06/10/2021
  5. ^ سورة التوبة , الآية 60.
  6. ^ islamway.net , تبسيط أحكام زكاة المال من الفقه الإسلامي , 06/10/2021
  7. ^ binbaz.org.sa , بيان أهمية الزكاة ووجوب إخراجها , 06/10/2021
41 مشاهدة