متى وقعت غزوة حنين

كتابة نور محمد -
متى وقعت غزوة حنين

متى وقعت غزوة حنين من أهم الاسئلة التاريخية، حيث أن غزوة حنين من الغزوات التي كان لها وقع كبير على المسلمين ولم تكن كغيرها من الغزوات فلم يُكتب للمسلمين النصر بها في البداية ولكنهم ما لبثوا أن انتصروا بسبب دعم الله سبحانه وتعالى لهم، وقد وقعت أحداثها عقب فتح مكة، وسوف نتحدث في السطور التالية عن تاريخ وقوع غزوة حنين وأطرافها وأهم الأحداث التي مرت خلالها.

متى وقعت غزوة حنين

وقعت غزوة حنين في العام الثامن من هجرة النبي وكان ذلك بعد فتح مكة في عهد النبي عليه أفضل الصلاة my والسلام  وتحديدا في 10 من شهر شوال، وكانت أطراف المعركة هم المسلمين وقبيلة هوازن وثقيف، وكان موقع المعركة هو أحد الوديان بين مكة والطائف، وهو معروف باسم وادي حنين لذلك أطلق على المعركة هذا الاسم.

أسباب غزوة حنين

سبب وقوع غزوة حنين هو عقد مالك ابن عوف النضري عزمه على التخلص من المسلمين، فقام بجمع جيشًا من هوازن وثقيف وانضم اليه جمع من قبيلتي جسم ومضر وقبيلة بنو هلال وسعد ابن بكر، وعندم سمع المسلمون بذلك خرجوا بجيشهم لملاقاتهم وكان قائد هذا الجيش هو الرسول صلى الله عليه وسلم، وكان يبلغ عدد جيش المسلمين 12000 مسلم وضم جيشهم المهاجرين والأنصار وجميع من أسلموا من مكة المكرمة.

بينما وصل عدد أفراد جيش المشركين 30000 ألف فرد، ولكن للأسف لم يتمكن المسلمون من تحقيق النصر خلال هذه الغزوة في بداية الأمر لما سيطر عليهم من غرور واعتقدوا بأن جيشهم أقوى بالرغم من زيادة عدد جيش المعركين والخطأ في استكشاف موقع العدو، ولكن عادت الأمور لنصابها مرة أخرى، واستطاع جيش المسلمين الانتصار في النهاية، وهذا ما سنتعرف عليه من خلال أحداث المعركة.

شاهد أيضًا: ماذا كان موقف المنافقين في غزوة الأحزاب

أحداث غزوة حنين

عند وصول جيش المسلمين إلى وادي حنين وكان في هذا الوقت تحيط به الأشجار من الناحية اليمنى واليسرى، وصعد أحد الصحابة إلى الجبل حتى يستكشف ما إذا كان يوجد كمين قد أعده لهم المشركين، وبعد الاستطلاع نزل الصحابي من الجبل وقال للنبي عليه أفضل الصلاة والسلام بعدم وجود ما يُقلق وبأن الأمور تسير على ما يرام.

وعندها قرر الرسول صلى الله عليه وسلم تقسيم الجيش والدخول في المعركة، وكان قائد أول جيش هو خالد ابن الوليد، فإذنا بجيش المشركين يخرج من جوانب الأشجار وتمكنوا من مهاجمة جيش المسلمين، وبدأ المسلمين في التراجع والتقهقر إلى الوراء، وقام بعض أفراد الجيش من الهروب من المعركة.

وكان العباس عم الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام بين أفراد الجيش فنادى علي جميع أفراد الجيش بصوته الجهوري حتى يلتفوا حول النبي الكريم وبالفعل تمكنوا من استعادة رباطة جأشهم واستطاعوا النصر على جيش المشركين، وقد يدهم الله سبحانه وتعالى في هذه المعركة بدعمه ومساندته لهم

وفي نهاية المقال نكون قد عرفنا متى وقعت غزوة حنين حيث أن هذه الغزوة وقعت في العام الثامن من الهجرة النبوية وذلك بعد أن تمكن المسلمين من فتح مكة وكان يبلغ عدد جيش المسلمين 12000 وقد أيدهم  الله بنصره.

70 مشاهدة