متى يجوز للمسافر ان يفطر

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 16 أبريل 2021 , 16:04 - آخر تحديث : 16 أبريل 2021 , 14:04
متى يجوز للمسافر ان يفطر

متى يجوز للمسافر ان يفطر من الأحكام المهمة التي يجب معرفتها في رمضان، حيث أباح الله الإفطار للمسافر، وجعله رخصة له، حتى لا يشق عليه في سفره، ولقد قال الله تعالى في كتابه الكريم {وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ} [البقرة:185]، فمن استطاع اكمال صومه فلا بأس عليه، ومن أخذ بالرخصة فلا بأس عليه، ولا يختلف في ذلك أن كان الشخص يسافر في سيارته الخاصة أو على جمل أو بالطائرة أو في سفينة، فكلهم واحد على حدٍ سواء.

متى يجوز للمسافر ان يفطر

يجوز للمسافر الافطار، إذا كان سفره يتخطى مسافة ثمانين كيلو مترًا، وهذا بإجماع أهل العلم والأئمة على ذلك، وهي نفس المسافة التي يباح للمسلم قصر الصلاة فيها، وقد شرع الله الافطار للمسافر، من أجل التخفيف عليه من مشقة السفر، فالإفطار في حالة السفر مباح للمسلم إذا توفرت الشروط اللازمة لذلك.

شروط إفطار المسافر

وتوجد بعض الشروط، التي لابد أن توجد عند السفر للسماح بالإفطار أثناء نهار رمضان، وهذه الشروط تتمثل في الآتي:

  • أن تكون الرحلة طويلة، بحيث يباح قصر الصلاة فيها.
  • ألا يقيم المسافر في مكان واحد.
  • هذه الرخصة لا تباح إذا كان الغرض من السفر ارتكاب ذنب، وذلك لأن الغرض من تلك الرخصة رفع المشقة على المسلم، والعاصي لا يستحق ذلك.[1]

شاهد أيضًا: من يباح لهم الفطر في رمضان ويجب عليه القضاء هم

الأفضلية بين الصيام والإفطار في السفر

اتفق الأئمة وأصحاب المذاهب على إباحة الافطار للمسافر، ولكنهم اختلفوا في أيهما أفضل الصوم أم الإفطار، وفي ذلك ثلاثة آراء:

  • الرأي الأول: الصيام خير، وهذا في حالة أن الصيام لا يسبب ضرر للمسافر، وهذا الرأي للإمام ابن عثيمين والشافعية والمالكية والحنفية.
  • والرأي الثاني: أن الإفطار افضل، وذلك إذا واجه المسافر صعوبة في الصيام أثناء الرحلة، وهذا الرأي لأئمة المذهب الحنبلي.
  • الرأي الثالث: أن الصوم والإفطار في حالة السفر متساويين، فهناك عدد من الأئمة يرون أنه لا أفضلية بين الصوم والإفطار، فهما في نفس المنزلة، فيستطيع المسافر اختيار الأفضل له من بينهما، وذلك لحديث عائشة- رضي الله عنها: (أنَّ حَمْزَةَ بنَ عَمْرٍو الأسْلَمِيَّ قالَ للنبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: أأَصُومُ في السَّفَرِ؟ وكانَ كَثِيرَ الصِّيَامِ -، فَقالَ: إنْ شِئْتَ فَصُمْ، وإنْ شِئْتَ فأفْطِرْ).[2]

شاهد أيضًا: هل يجوز الافطار في العمره

أحكام في السفر للمسافر في رمضان

هناك بعض الأحكام للمسافر في رمضان منها:

  • أنه يجب عليه صيام الأيام، التي فطرها خلال سفره، لقوله تعالى {فَمَن كَانَ مِنكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ} [البقرة: 184].
  • أنه يجوز له الفطر إذا جاء عليه رمضان وهو مسافر، وهذا بإجماع الأئمة.
  • في حالة السفر ليلًا من بلدته، وجاء عليه النهار فله أن يفطر في نهار تلك الليلة والليلة التي بعدها.
  • يباح للمسافر الفطر، حتى وإن لم يجد صعوبة في السفر، أو كانت وسيلة السفر مريحة له.

متى يحرم الفطر على المسافر

يحرم على المسافر الافطار في بعض الحالات، وهي:

  • إذا اختل شرط من الشروط السابق ذكرها.
  • إذا كان يريد السفر بغرض الإفطار.
  • وإذا أفطر قبل أن يترك حدود بيوت مدينته أو بلدته.

هل يجوز الإفطار للمسافر بعد وصوله؟

نعم يجوز للمسافر الإفطار بعد وصوله، في حالة شعر بالتعب والإرهاق ولم يستطع استكمال صيامه، فيباح له الفطر حتى لا يقع ضرر عليه.

شاهد أيضًا: هل يجوز الافطار في رمضان بسبب التهاب

حكم الإفطار في رمضان للمسافر للسياحة

هناك رأيان في إفطار المسافر بغرض السياحة وهما كما يلي:

  • الراي الأول: أنه يباح للمسافر الإفطار، إذا كان الغرض من سفره التنزه والسياحة، لأنه يندرج تحت كلمة السفر المذكورة في قوله تعالى {فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ}.
  • الرأي الثاني: أنه لا يباح الإفطار، وأصحاب هذا الرأي استندوا إلى كما أنه لا يباح القصر في الصلاة للمسافر من أجل التنزه، لا يجوز له الإفطار أيضًا.[3]

وفي النهاية نكون قد عرفنا متى يجوز للمسافر ان يفطر، فالإسلام دين التيسير، والتخفيف على المسلمين في أداء التكاليف، وإباحة الرخص، وفريضة الصيام من أكثر الفرائض، التي خفف الله على المسلمين فيها، حتى لا يكون هناك مشقة أو تعب على المسلم خلال صيامه.

المراجع

  1. ^ binbaz.org.sa , مشروعية الفطر للمسافر , 16-4-2021
  2. ^ islamqa.info , أيهما أفضل : الفطر في السفر أم الصوم ؟ , 16-4-2021
  3. ^ islamweb.net , هل يفطر المسافر عدة أيام بغرض السياحة , 16-4-2021
329 مشاهدة