معدل السكر الطبيعي في سن الأربعين

كتابة مفيدة محمد -
معدل السكر الطبيعي في سن الأربعين

معدل السكر الطبيعي في سن الأربعين، يختلف معدل السكر في الجسم باختلاف الفئة العمرية، وهناك نسبة معينة للمعدل الطبيعي للسكر في الدم، وهذه النسبة ترتبط بعوامل عديدة منها قياس معدل السكر قبل الطعام أو بعده بالإضافة الى تناول بعض الأدوية والتي قد تؤثر في نسبة السكر بشكل خفيف.

معدل السكر الطبيعي في سن الأربعين

إن معدل السكر الطبيعي في سن الأربعين يتراوح من 90 إلى 110 مجم / ديسيلتر بعد ساعتين من تناول الوجبة، وفي حال الصيام لمدة 8 ساعات فإن معدل السكر الطبيعي في الدم يكون بين 70-100مجم / ديسيلتر، حيث أن هذه المستويات تتغير في الدم على مدار اليوم، إن مستويات الجلوكوز في الدم عبارة عن كمية الجلوكوز الموجودة في دم الشخص، كما أن ارتفاع أو انخفاض مستويات السكر في الدم يدل على الحالة الصحية للشخص والتي قد تحتاج الى عناية صحية حسب درجة الجلوكوز.[1]

العوامل المؤثرة على مستويات السكر في الدم

إن مستويات السكر في الدم تتغير على مدار اليوم ونتيجة أسباب وعوامل كثيرة تؤثر على كمية الجلوكوز الموجودة في الدم ارتفاعًا وانخفاضًا لذلك يجب الحذر الشديد والانتباه ومراعاة تلك العوامل ونذكر منها:[1]

  • التغذية.
  • ممارسة الرياضة.
  • الأدوية.
  • حالات طبيه.
  • العمر.
  • الضغط العصبي.
  • التجفاف.
  • المرض.
  • فترات الحيض.
  • تناول كحول.

ما هو المعدل الطبيعي وغير الطبيعي للسكر في الدم

يتم قياس نسبة السكر في الدم في ظل ظروف مختلفة، غالبًا يتم ذلك في الصباح قبل تناول الإفطار وفي حالات الصيام من ست الى ثماني ساعات بعد تناول الطعام، والمعدل الطبيعي هو 70 إلى 100 ملليغرام لكل ديسيلتر، ولكن بعد تناول الطعام فإن سكر الدم يرتفع ولكن لا يتجاوز عادةً 135 الى 140 ملليغرام لكل ديسيلتر، وعند الأشخاص المصابون بمرض السكري تكون مستويات السكر لديهم إما منخفضة أو مرتفعة، ففي حال انخفض مستوى السكر إلى ما دون  60 أو 65 ملليجرام لكل ديسيلتر ستظهر عندهم أعراض مختلفة منها:[2]

  • الاهتزاز
  • الشعور بالجوع
  • تسارع في دقات القلب
  • العصبية

وفي حال انخفض مستوى السكر الى 40 أو 30 أو 20 وهذا يعد أمر خطير جدًا، في هذه الحالة يحدث فقدان تدريجي للوعي والوظيفة العقلية ونوبات صرع، أما في حال ارتفاع مستوى السكر في الدم عن 180 إلى 200 وهذا يعد أيضا أمر خطير وتصبح عندها الكلى غير قادرة على امتصاص الجلوكوز، أما اذا ارتفع مستوى السكر إلى 400 أو 500 واستمر لفترة طويلة يمكن أن نرى التغيرات العقلية.

شاهد أيضًا: ما هي طريقة اجراء تحليل مقاومة الانسولين واهم المعلومات عنه

خفض مستويات السكر في الدم بشكل طبيعي

عادة الجسم ينظم مستويات السكر في الدم من خلال إنتاج الأنسولين، والأنسولين هو أهم منظم لمستويات السكر في الدم، وهو عبارة عن هرمون يسمح للخلايا باستخدام السكر المنتشر في الدم، وهناك طرق عديدة لخفض مستوى السكر ومنها:[3]

  • التمارين المنتظمة: تسمح بالحصول على وزن مناسب وتزيد من حساسية الأنسولين، والتمارين تساعد على استخدام السكر وإنتاج الطاقة، وينصح بتقسيم وقت التمرين كل 30 دقيقة لبضع دقائق ومن هذه التمارين المشي الخفيف لمسافات طويلة والقرفصاء رفع الأثقال وركوب الدراجات والرقص
  • التحكم في تناول الكربوهيدرات: في حال تناول كمية كبيرة من الكربوهيدرات يعجز الجسم عن تقسيمها الى سكريات وخاصة الجلوكوز عندها يمكن أن ترتفع مستويات الجلوكوز في الدم، لذلك ينصح بعدم الإفراط في تناول الكربوهيدرات
  • تناول المزيد من الألياف: تساعد الألياف في إبطاء هضم الكربوهيدرات وضبط نسبة السكر، وينتج عن ذلك ارتفاع في مستوى السكر في الدم، وتقسم الألياف لنوعين ألياف قابلة للذوبان وألياف غير قابلة للذوبان، والأطعمة الغنية بالألياف عديدة ومنها: الخضروات والفاكهة والبقوليات والحبوب.
  • شرب الماء: شرب كمية كافية من الماء يساعد في المحافظة على مستوى السكر في الدم ضمن الحدود النظامية.، كم أنه يمنع الجفاف ويساعد الكلى على طرح السكر الزائد عن طريق البول.
  • تخفيف مستوى التوتر: التوتر يؤثر على مستويات السكر في الدم، ففي حالة التوتر يفرز الجسم هرمونات الجلوكاجون والكورتيزون والتي تتسبب بارتفاع مستوى السكر.
  • مراقبة مستويات السكر: يمكن ذلك باستخدام جهاز الجلوكوز، ويمكن من خلال المراقبة معرفة فيما إذا كان من الضروري تغيير الأطعمة أو الأدوية واستبدالها بأخرى.
  • النوم بالقدر الكافي: ان النوم القليل وقلة الراحة يؤثر على مستوى السكر في الدم وبالتالي حساسية الأنسولين، وهذا يمكن أن ينتج عنه مرض السكري، لذلك ينصح بالنوم لمدة 7 الى 8 ساعات يوميًا.
  • تناول الأطعمة الغنية بالكروم والمغنيسيوم: الكروم يلعب دور في التمثيل الغذائي للكربوهيدرات والدهون ويحفز عمل الأنسولين وبالتالي يساعد في تنظيم نسبة السكر في الدم، ومن الأطعمة الغنية بالكروم: اللحوم ومنتجات الحبوب الكاملة والفاكهة والخضروات والمكسرات.

طرق الحفاظ على ثبات نسبة السكر في الدم

من خلال اتباع بعض الخطط البسيطة يمكن تجنب حدوث ارتفاعات أو انخفاضات كبيرة في مستوى السكر في الدم ومنها:[4]

  • الخضار الغنية بالألياف: فهي تؤمن العناصر الغذائية الضرورية وتمنع ارتفاع مستوى السكر.
  • القرفة: فهي تسبب انخفاض كبير لمستوى السكر وتحفز البنكرياس على إفراز الأنسولين.
  • الخل: الخل يحسن من مستوى السكر في الدم كما أنه يزيد من حساسية الأنسولين.
  • عدم تقليل عدد وجبات الطعام: تخفيف عدد الوجبات الى وجبة واحدة أو وجبتين فقط يزيد من اضطراب مستوى السكر في الدم وعلى العكس فإن زيادة عدد الوجبات الى ثلاثة أ أربعة يساعد ذلك في حدوث استقرار في نسبة السكر.
  • تجنب شرب الكحول على معدة فارغة: شرب الكحول بدون أكل يسبب في انخفاض نسبة السكر في الدم لذلك ينصح بتناول الطعام مع المشروب أو قبله.

العلامات والأعراض المبكرة لمستوى السكر في الدم

يوجد علامات وأعراض مبكرة تظهر على الشخص وتدل على ارتفاع مستويات السكر في الدم وعند ظهور هذه الأعراض يجب الخزر الشديد وعدم الإهمال والتوجه للعلاج مباشرةً ومن هذه الأعراض:[5]

  • كثرة التبول
  • العطش الشديد
  • رؤية غير واضحة
  • إعياء
  • صداع في الراس

العلامات والأعراض اللاحقة لمستوى السكر في الدم

في حال ارتفاع مستوى السكر في الدم وفي حال الإهمال وعدم المعالجة ينتج عن ذلك تراكم الأحماض السامة في الدم والبول، وتشمل العلامات والأعراض ما يلي:[5]

  • رائحة فم كريهة
  • إقياء وغثيان
  • ضيق في التنفس
  • فم جاف
  • ضعف
  • ارتباك
  • غيبوبة
  • وجع في بطن

مضاعفات ارتفاع مستوى سكر الدم

لا يمكن التقليل من أهمية سكر الدم، فهو مهم جدًا للصحة العامة، ولكن عندما يحدث خلل في درجة السكر يمكن أن يتطور ويؤثر على انتاج الانسولين الذي يفرزه الكبد والذي يسهل سحب السكر من الدم ووضعه في الخلايا لأجل الطاقة عندها يصبح خطرًا على الصحة، وينتج عن ذلك آثار عديدة منها:[6]

  • مشاكل في القلب
  • سكتة دماغية
  • إصابة الكلى وتلفها
  • إصابة الأعصاب وتلفها

شاهد أيضًا: اعراض انخفاض السكر في الدم

معلومات عن سكر الدم

الجلوكوز هو مصدر طاقة مهم للجسم، وتعد الكربوهيدرات الموجودة في العديد من الأطعمة مصدرًا كبيرًا للجلوكوز، فبعد تناول الوجبة يتم امتصاص الجلوكوز وينتقل لخلايا الجسم للحصول على الطاقة، يساعد الأنسولين الذي يتم انتاجه في الكبد الخلايا على امتصاص الجلوكوز، اذا كانت كمية الجلوكوز المأخوذة كبيرة فسيتم تخزينها في العضلات والكبد على شكل دهون واستعمالها لاحقًا، أما في حال كانت كميات الجلوكوز المأخوذة قليلة وغير كافية فلن يتمكن الجسم عندها من إتمام وظائفه، وعند ظهور أي مشكلات في الجسم يجب التوجه للعلاج مباشرةً لتجنب حدوث أعراض أكثر خطورة.[7]

طريقة معرفة مستويات السكر في الدم

يمكن معرفة مستويات السكر في الدم عن طريق تكرار اختبار مستوى الجلوكوز في أوقات مختلفة عن طريق جهاز قياس الجلوكوز، ومن أكثر الأوقات شيوعًا هو وقت الصباح الباكر وقبل تناول الطعام وبعده وقبل التمارين والأنشطة الرياضية وبعدها، في خال عدم الشعور بالمرض أو عدم ظهور أي أعراض فلا حاجة في هذه الحالة لتكرار الفحص، إن جميع الأطعمة التي يتناولها الشخص وكل النشاطات البدنية تؤثر بشكل مباشر على نسبة تركيز السكر في الدم.[3]

تأثير تناول الوجبات السريعة على معدلات السكر في الدم

الوجبات السريعة ذات السعرات الحرارية المرتفعة والتي تحتوي على كميات قليلة من الفيتامينات والمعادن والألياف، تتحلل بسرعة في الجسم، وهي ليست غنية بالكربوهيدرات التي تعتبر مصدر كبير للجلوكوز، وبالتالي فإنها تسبب زيادة ملحوظة في مستويات السكر في الدم،  كما ان تناول الأطعمة السريعة بشكل منتظم يمكن أن يسبب ضررًا كبيرًا لكليتي الأشخاص غير المصابين بمرض السكري كما يحدث للأشخاص المصابين بالمرض نفسه، تشمل الوجبات السريعة أنواعًا كثيرة ، ويجب عدم تناول هذه الوجبات بانتظام وخاصة إذا كان الشخص يعاني أساسًا من ارتفاع مستوى السكر لديه  وينصح بالابتعاد عنها قدر الإمكان.[8]

تأثير تناول السكر على ارتفاع مستوى السكر في الدم

يعتبر تناول السكر بكميات كبيرة سببًا للسمنة وأمراض القلب والأوعية الدموية ومشاكل أخرى عديدة، ولكن علاقته بمرض السكري لا تزال غامضة ، وقد أجريت أبحاث عديدة لدراسة العلاقة بين تناول السكر وبين ارتفاع مستوى السكر في الدم، واختلف الباحثون حول هذا الموضوع ، معظم الدراسات التي أجريت تقول أن السكر وحده لا ينتج عنه الإصابة بمرض السكري، فمرض السكري عبارة عن حالة معقدة تتطور نتيجة عوامل كثيرة ، لكن اذا كان الشخص مصاب بالسكري، فإن تناول السكر في هذه الحالة يمكن أن يزيد من الأعراض، ويصبح  من الصعب على الجسم التحكم في مستويات السكر في الدم.[9]

المخاطر الصحية من تناول السكر

على الرغم من أن جميع الدراسات التي أجريت بينت أن العلاقة بين تناول السكر وبين مرض السكري غير مؤكدة، إلا أن العلاقة بين السكر والحالات الصحية الأخرى أكثر وضوحًا منها، فالاستهلاك المفرط للسكر يزيد من خطر الوفاة وأمراض القلب والأوعية الدموية،

تشمل المخاطر الأخرى المرتبطة بتناول الكثير من السكر ما يلي:[10]

  • أمراض الكبد.
  • السرطان.
  • التغيرات الهرمونية.
  • دهون عالية.
  • زيادة الوزن والسمنة.
  • الأمراض المزمنة.
  • الالتهاب المزمن والضعف المناعي
  • تسوس الأسنان.

شاهد أيضًا: علاج السكر الجديد 2022

وفي الختام تم تحديد معدل السكر الطبيعي في سن الأربعين، كما تم تحديد المعدل الطبيعي لمستوى السكر في الدم وطرق خفضه وطرق المحافظة على نسبته الطبيعية، والعلامات والأعراض المبكرة واللاحقة لمستوى السكر في الدم.

المراجع

  1. ^ singlecare.com , What are normal blood glucose levels? , 12/1/2022
  2. ^ abcnews.go.com , What Is The Normal Range For Blood Sugar Levels, And What Blood Sugar Level Constitutes A True Emergency? , 12/1/2022
  3. ^ healthline.com , 14 Easy Ways to Lower Blood Sugar Levels Naturally , 12/1/2022
  4. ^ everydayhealth.com , 8 Tips to Avoid Blood Sugar Dips and Spikes , 12/1/2022
  5. ^ mayoclinic.org , Hyperglycemia in diabetes , 12/1/2022
  6. ^ healthline.com , The Effects of Diabetes on Your Body , 12/1/2022
  7. ^ healthline.com , Everything You Need to Know About Hypoglycemia (Low Blood Sugar) , 12/1/2022
  8. ^ medicalnewstoday.com , Junk food and diabetes: Tips for eating out , 12/1/2022
  9. ^ medicalnewstoday.com , Can you get diabetes from eating too much sugar? , 12/1/2022
  10. ^ medicalnewstoday.com , Can you get diabetes from eating too much sugar? , 12/1/2022
19 مشاهدة