منافع واضرار البراكين

كتابة ايمان - آخر تحديث: 22 نوفمبر 2020 , 12:11
منافع واضرار البراكين

منافع واضرار البراكين ، غالبًا ما يتوارد إلى الأذهان كل دمارٍ وضرر جسيم فور سماع كلمة بركان، ترتسم فكرة الحمم المنصهرة المتدفقة من فوهة البركان، بالإضافةِ إلى حتمية الضرر الشامل دون أي فوائد أخرى، لكن هذا المقال سيبدد معظم التخيلات ويأتي بلوحة فنية جديدة تستذكرها فور سماع انفجار بركان.

البراكين

قبل الخوض في صلب موضوع منافع واضرار البراكين عامةً؛ لا بد من التوضيح بأنها عبارة عن تدفق الحمم والرماد والانبعاثات البخارية والغازات من باطن الأرض بواسطة تشققاتٍ تغزو سطح الكوكب، وتكون هذه المواد متراكمة في أعماق الأرض منذ سنين طويلة، ويشار إلى أن معظم التضاريس قد تتشكل من هذه المواد الذائية منها الجبال البركانية والتلال المخروطية، ومن الجدير بالذكر أن هذا العالم الفسيح يحتضن أكثر من 500 بركان نشطٍ يتمركز معظمها في منطقة حزام النار في المحيط الهادئ، لكن يبقى السؤال حول منافع واضرار البراكين للانسان والبيئة[1].

منافع واضرار البراكين

كثر الحديث منذ فجر التاريخ عما تتسبب به البراكين من أضرار، إلا أن المثير للدهشة استخلاص الفوائد العظيمة من هذه الكوارث الطبيعية، وتاليًا أهم التفاصيل المشوقة التي تشغف للاطلاع عليها[2]:

منافع البراكين

تتمثل منافع البراكين بما يلي:

  • وفرة الانبعاثات البركانية بالمواد الضرورية لقطاعي الزراعة والصناعة، منها الكبريت، البوتاسيوم، الحديد.
  • استغلال مياه الينابيع الحارة المتفجرة في أعقابِ البراكين لغاياتٍ طبية، مثل علاج الأمراض الجلدية.
  • إمكانية استغلال المياه الحارة المتدفقة من أطراف البراكين كمصدرٍ رئيسي للطاق، كما هو الحال في ايسلندا مثلًا.
  • تكون ونشأة بحيراتٍ مائية متفاوتة، منها ما تتسع مساحتها إلى 3 كيلو متر تقريبًا.
  • تشكل تضاريس الكرة الأرضية منها هضبة الدكن الهندية مثلًا.
  • تعزيز خصوبة التربة بفعل تفتيت وتدمير القشرة الخارجية للأرض، مما يحفز تجديدها.
  • القضاء على الأكثر من أنواع البكتيريا المنتجة لغاز الميثان وبالتالي التخفيف من حدة ظاهرة الاحتباس الحراري.
  • الحفاظ على ديمومة الكرة الأرضية، وذلك من خلال التخفيف من كمية الغازات والأبخرة المتكدسة داخلها، ولولا البراكين لانفجرت الكرة الأرضية عن بكرةِ أبيها.
  • الحيلولة دون تجمد المحيطات.

اضرار البراكين

في سياقِ الحديث عن منافع واضرار البراكين في العالم، تاليًا أبرز المخاطر والأثار السلبية المترتبة على انفجارها[3]:

  • إزهاق الأرواح وقتل الكائنات الحية الكائنة على مقربةٍ من انفجار البركان.
  • التسبب بتلوث المياه في المسطحات المائية؛ وبالتالي قتل الكائنات البحرية وفناء الثروات فيها.
  • حدوث التلوث الهوائي نتيجة تصاعد أبخرة الغازات السامة والأبخرة محملة بثاني أكسيد الكربون والكبريت.
  • اندلاع الحرائق في مختلف المناطق مثل المساكن، المزارع، الغابات.

الكوارث الطبيعية عالمٌ بحد ذاته، لذلك دراستها أمر مهم للغاية للاطلاع على كل ما يحيط بنا، لذلك تطرقنا في هذا المقال إلى منافع واضرار البراكين بالتفصيل، وذلك لتبديد فكرة المخاطرة فقط عنها؛ وإنما إضفاء معلومة جديدة بأنها تعود بعظيم النفع.

المراجع

  1. ^ courses.lumenlearning.com , Hazards and Benefits of Volcanic Activity , 21/11/2020
  2. ^ volcano.oregonstate.edu , What are some good things that volcanoes do? , 21/11/2020
  3. ^ cdc.gov , Key Facts About Volcanic Eruptions , 21/11/2020
180 مشاهدة