من هو الصحابي الجليل الذي اعتق بلال بن رباح

كتابة أيوب شامية - تاريخ الكتابة: 8 يناير 2021 , 14:01
من هو الصحابي الجليل الذي اعتق بلال بن رباح

من هو الصحابي الجليل الذي اعتق بلال بن رباح هو موضوع هذا المقال، والصّحابة الكرام هم من عاشوا في عهد النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام ورأوه وصدّقوه وقد فضّلهم الله تعالى عن سائر أمّة محمّدٍ فهم خير النّاس بعد الأنبياء عليهم السّلام وهم من حملوا رسالة النّبيّ بعد وفاته فحافظوا على الأمّة الإسلاميّة من بعده من التّشتّت والضّياع بإذنٍ من الله جلّ وعلا.[1]

بلال بن رباح رضي الله عنه

بلال بن رباح الحبشيّ ولد في مكّة المكرّمة لأمّه حمامة بعد ثلاثة أعوامٍ من حادثة الفيل وقد كان مولىً لأحد أسياد قريش أسلم عند خروج الرّسول عليه الصّلاة والسّلام للمدينة وصادفه عند الغار وسقاه اللّبن على ثلاثة أيّام وهو في الغار مع صاحبه وبعد إسلامه كان خازناً للنّبيّ عليه الصّلاة والسّلام وصاحبه أبو بكر الصديق رضي الله عنه، وكان بلالٌ رضي الله عنه مؤذّن النّبيّ وقد اختاره النّبيّ لشدّة عذوبة صوته، كما كان رضي الله عنه صابراً وثابتاً على طريق الحقّ وشديد التّواضع، وروى بلالٌ عن النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام العديد من الأحاديث الشّريفة كما كانت له الكثير من المواقف مع النّبيّ وصحابته رضوان الله عليهم حيث كان مؤثّراً بينهم ومنها موقفه مع النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام حيث ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه حيث قال: “قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم لِبلالٍ عندَ صلاةِ الفجرِ: يا بلالُ حدِّثْني بأرجى عمَلٍ عمِلْتَه عندَكَ في الإسلامِ فإنِّي سمِعْتُ اللَّيلةَ خَشْفةَ نَعليكَ بَيْنَ يدَيَّ في الجنَّةِ، فقال: ما عمَلٌ عمِلْتُه أرجى عندي أنِّي لَمْ أتطهَّرْ طُهورًا تامًّا في ساعةٍ مِن ليلٍ أو نهارٍ إلَّا صلَّيْتُ لربِّي ما قُدِّر لي أنْ أُصلِّيَ”،[2] وبعد وفاة النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام ارتحل إلى دمشق وعاش بها مدّةً وتوفّي فيها عام عشرين للهجرة وكان عمره بضعاً وستّين عاماً ودفن عند الباب الصّغير في دمشق والله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: مسجد بلال بن رباح

من هو الصحابي الجليل الذي اعتق بلال بن رباح

من هو الصحابي الجليل الذي اعتق بلال بن رباح سؤالٌ مطروحٌ بكثرةٍ فقد ذُكر فيما سبق أنّ بلالاً الحبشيّ كان مولىً لأحد أسياد قريش وأسلم على يد النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام عند غار ثور وسقاه اللّبن وتعلّم منه الإسلام بهذه الفترة القصيرة الّتي قضاها النّبيّ في الغار مع صاحبه أبي بكر، وقد أمره النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام بأن يكتم إسلامه عن أسياده المشركين وأخفاه لفترةٍ ثمّ اكتشف سيّده أنّه قد أسلم فعذّبه عذاباً شديداً فكان يضعه وقت اشتداد الحرّ عند الظّهيرة على الرّمال الحارقة عاري الجذع ويضع فوقه صخرةً عظيمةً ليجبره على تغيير دينه ولكنّه رضي الله عنه كان يأبى ويصبر على العذاب قائلاً أحدٌ أحد، حتّى جاء الصحابي الجليل أبو بكر الصديق فاشتراه من سيّده ثمّ أعتقه لوجه الله تعالى فعاش حياةً كريمةً في ظلّ الإسلام وحسن إسلامه وبشّره النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام بأنّه من أهل الجنة رضي الله عنه.[3]

الصحابي الجليل أبو بكر الصديق رضي الله عنه

ورد فيما سبق من هو الصحابي الجليل الذي اعتق بلال بن رباح وإنّه الصحابي الجليل أبو بكر الصديق وهو عبد الله بن عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب بن سعد بن مرّة وقد ولد رضي الله عنه في مكّة المكرّمة بعد حادثة الفيل بعامين وبضعة أشهر، وكان قبل إسلامه معروفاً بحسن خلقه ومعاملاته الطّيّبة مع النّاس وعلمه الواسع بأنساب العرب، وبعد البعثة النّبويّة كان أوّل من أسلم من الرّجال وصدّق النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام فلُقّب بالصّدّيق الّذي لم يكذّب النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام بحرفٍ واحدٍ ممّا جاء به وكان من أقرب الصّحابة إلى رسول الله يستشيره في كلّ الأمور، وقد ولّاه النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام الإمامة بدلاً عنه عندما اشتدّ مرضه كما كان أبو بكر الصديق عالماً وفقيهاً بالقرآن الكريم والسّنّة النّبويّة الشّريفة فكان يفتي للصّحابة في المسائل الصّعبة بعد وفاة النّبيّ عليه الصّلاة والسّلام وقد كانت له إنجازاتٌ عظيمةٌ عندما تولّى الخلافة بعد رسول الله حيث جمع القرآن الكريم لأوّل مرّةٍ خشية ضياعه وحارب المرتدّين عن دين الإسلام وكانت له الكثير من المواقف العظيمة الّتي ظهرت فيها حكمته و شجاعته وحنكته ورحمته رضي الله عنه وأرضاه.[3]

شاهد أيضًا: متى ولد أبو بكر الصديق رضي الله عنه

من هو الصحابي الجليل الذي اعتق بلال بن رباح مقالٌ تحدّث عن الصّحابة الكرام وعن بلال بن رباح كما أجاب عن سؤال من هو الصحابي الجليل الذي اعتق بلال بن رباح وتحدّث ايضاً عن حياة الصحابي الجليل أو بكر الصديق.

المراجع

  1. ^ dorar.net , تفضيل الصحابة على سائر الأمة , 08/01/2021
  2. ^ صحيح ابن حبان , ابن حبان/أبو هريرة/7085/أخرجه في صحيحه
  3. ^ islamstory.com , بلال بن رباح , 08/01/2021
123 مشاهدة