موضوع عن العيد ، تعبير قصير عن عيد الفطر

كتابة ايمان مشاقبة -
موضوع عن العيد ، تعبير قصير عن عيد الفطر

موضوع عن العيد فالعيد هو من أجمل أيام السنة وأفضلها، وقد شرع الله تعالى العيد والفرح لعباده حتى يشعروا بالسعادة الكبيرة نتيجة قيامهم بالواجبات الديني<ة من صيام وصلاة وحج على أكمل وجه، وفي مقالنا التالي سوف نكتب موضوع تعبير قصير عن عيد الفطر وأهميته ومكانته.

موضوع عن العيد

العيد هو فرح الطائع بطاعته، وفرح المصلّي بصلاته، والقائم بقيامه، والمتصدق بصدقته، وهو فرح البارّ بوالديه، والواصل لصلته برحمه، وهو فرح من صام رمضان على أتم وجه، يرجو رضوان ربه ورحمته وعتقه من النيران، فالعيد الحقيقي يوم يقبل منا الله تعالى طاعاتنا وعباداتنا، يوم يفرح بنا النبي صلى الله عليه وسلم، العيد لمن قبل الله تعالى صومه، وغفر ذنبه، فالعيد الحقيقي هو اليوم الذي لا نعصي به الله تعالى، وهو اليوم الذي نقوم بأداء واجباتنا الدينيّة على أتمّ وجه وكما يرضى الله تعالى لنا ذلك.

شاهد أيضًا: ما حكم من نسي زكاة الفطر

وما العيد سوى فرصة لإصلاح ذات البين، وصلة الأٍحام وزيارتهم، فصلة الأرحام في العيد دليل على كمال الإيمان، وهي سبب في بسط الرزق وطول العمر، ونحن نفرح بالعيد عندما نكون قد أصلحنا ذات بيننا، وإصلاح ما بيننا وبين الله تعالى، والعيد فرصة لإصلاح العلاقات الاجتماعيّة، بين الزوج زوجته، والجار وجاره، والأخ وأخيه، وبين كل طوائف وطبقات المجتمع، لتعم السعادة والفرحة أرجاء المعمورة كلها، ولأجل ذلك كله شرع الله تعالى العيد، لأنه فرصة لطي صفحة الخلافات والأحقاد، وفرصة للتسامح مع الآخرين، وفرصة لوقو الشخص مع نفسه ليعيد ترتيب أولوياته، فالعيد فرصة لنا جميعًا للتقرب من الله تعالى وطاعته بأداء ما علينا من فرائض فرضها الله تعالى من فطرة العيد التي أوجبها الله تعالى للفقراء علينا حتى يكون لهم عيدًا، وحتى لا يمدوا أيديهم إلى غير هم ويسألوا الناس حاجاتهم في العيد، وفرصة لأداء الصلاة والعبادات على أكمل وجه والالتزام بها بعد العيد، فشهر رمضان يعطينا جميعًا هذه الفرصة لنكون قريبين من بعضنا البعض وقريبيبن من ربنا وخالقنا.

خاتمة موضوع قصير عن العيد

فالعيد مناسبة طيّبة لتصفية القلوب وإزالة الشوائب عن النفوس وتنقية الخواطر مما علق بها من بغضاء وشحناء، فلنتنعّم بهذه الفرصة التي نحتاجها نحن جميعًا، ولنجدد المحبة ونستبدل العتب والهجران بالعفو والمسامحة من جميع الناس الأقارب والأهل والأصدقاء والجيران، فعلينا جعل أيام العيد أيام فرح لا أيام ترح، أيام اتفاق لا أيام اختلاف، أيام سعادة لا أيام شقاء، بالتعاون على البرّ والتقوى، والمسامحة والصفح، وصلة الرحم ورحمة الأيتام والفقراء والتخلق بأخلاق الإسلام الجميلة السمحة كلّها.[1]

شاهد أيضًا: هل يجوز صيام الست من شوال ثاني يوم العيد

في نهاية مقالنا تعرفنا على موضوع عن العيد فالعيد هو يوم من أجمل أيام السنة على الإطلاق، حيث أباح الله تعالى لنا التمتع بالعيد واللهو واللعب بما لا يخالف الشرع والعادات والتقاليد، فهو يوم بهجة وفرح وتسامح مع جميع الناس، وهو يوم صلة رحم وتعاون وبرّ وإخلاص لله تعالى ثم للناس.

المراجع

  1. ^ alukah.net , خطبة عيد الفطر (العيد الذي يتمناه كل مسلم) , 8/05/2022
55 مشاهدة