هل السنغال دولة عربية

كتابة ميرنا عيد قره - تاريخ الكتابة: 3 يوليو 2021 , 21:07 - آخر تحديث : 3 يوليو 2021 , 21:07
هل السنغال دولة عربية

هل السنغال دولة عربية ؟ كثيراً ما دار هذا السؤال في ذهن الكثيرين لا سيما بعد فوز منتخب السنغال بكأس العرب لفئة الشباب تحت عمر عشرين عاماً، في كرة القدم أمام المنتخب التونسي، في المباراة النهائية للبطولة، الأمر الذي أشعل مواقع التواصل على الشابكة والإنترنت، للبحث حول هذه المعلومة ودقتها، فيما إذا كانت السنغال دولة عربية حقاً أم لا.

موقع السنغال

تقع السنغال في الجهة الغربية من قارة إفريقيا إلى الجنوب من نهر السنغال. كذلك وقد حصلت على تسميتها نسبةً إلى نهر السنغال الذي هو من أطول أنهار إفريقيا وأشهرها. كما وكان يسميه المؤرخون العرب والمسلمون بنهر “صنهاجة”، الذي يحدها من جهتها الشرقية والشمالية، والذي ينبع من منطقة فوتاحلون في غينيا. كذلك تشرف السنغال على المحيط الأطلسي من جهة الغرب، موريتانيا من الشمال، و مالي من الشرق، و يحدها من الجنوب كل من غينيا الاستوائية، وغينيا بيساو؛ وداخلياً تحيط السنغال بحدود دولة كامبيا بالكامل، من الشمال، الشرق والجنوب، عدا الساحل الكامبي القصير على المحيط الأطلسي. كذلك تبلغ مساحة السنغال بحوالي 197.000 كيلو متراً مربعاً. كما أن عاصمتها الرسمية هي داكار.

هل السنغال دولة عربية

السنغال ليست دولة عربية ولا تصنف ضمن دول العالم العربي ولا توجد حتى اليوم مصادر تشير إلى أنها دخلت ضمن مجموعة دول العالم العربي، على الرغم من أن اللغة العربية، من اللغات الأصلية التي يتكلم بها سكان السنغال. كما أن أغلب سكانها مسلمون ويتبعون الطريقة الصوفية. والمعلومة الأكيدة أنها من الدول الإسلامية، لا سيما وأنها عضو من أعضاء منظمة التعاون الإسلامي.ورئيسها الحالي هو ماكي سال، رئيس وزراءها السابق.

اقرأ أيضاً: هل تشاد دولة عربية

معلومات عن السنغال

فيما يلي نورد بعض المعلومات الخاصة بدولة السنغال والتي هي دولة مسلمة وليست عربية، نوجزها عن خصائصها في ما يلي:

  • يسيطر على السنغال المناخ الاستوائي، الذي يتميز بفصلين فقط، فصل جاف طويل، وفصل ماطر ورطب قصير.
  • تتميز السنغال بعدد مساجدها الكبير وبمعالمها التراثية والتاريخية التي تعود للحضارة الإسلامية.
  • ويقدر عدد سكانها بحوالي 13 مليون نسمة. وقد سكن البشر أراضي السنغال في عصور ما قبل التاريخ، ومن أقدم الأعراق فيها جماعة بينونك، ومانديكنكي، وأسسوا فيها ممالك عظيمة، كمملكة كازامانسا، ودانينكوب، ومملكة جولوف ووالو.
  • تتميز السنغال بوجود البحر الميت السنغالي وهو من أهم بحيرات الملح، الذي يستخرج ويدخل في التبادلات التجارية مع دول الجوار
  • تضم السنغال سبع مواقع أثرية منها جزيرة غوريه، وجزيرة سانت لويس، ومنطقة الدوائر الحجرية، والمحمية الوطنية الخاصة بالطيور البرية. ومن المنتزهات (سالوم دلتا)، وبلدة باساري القديمة.
  • كانت السنغال فيما مضى موطناً للأسود التي تعتبر رمز البلاد في إفريقيا، والتي تناقص عددها بشكل لافت، وباتت نادرة ومهددة بالانقراض. ذلك نتيجة الصيد الجائر في الوقت الحالي. كما وتسعى الدولة السنغالية لإعادة توطين الأسود في البلاد، وزيادة أعدادها، لاسيما في المنتزه الوطني (نيوكولو كوبا) الذي يعد محمية خاصة بالأسود، ومنطقة جذب للسياح.
  • ومن التراث الثقافي الخاص بالسنغال، فهي كغيرها من الدول الإفريقية، تشتهر بالرقصات الشعبية، الإيقاعية. كما وتعتبر الرقصات السنغالية الأجمل والأمتع. وذلك لتنوع الحركات ذات الإيقاع السريع. كونها تتطلب مهارة ولياقة بدنية عالية في الأطراف والعضلات، التي تعتمد على تقاطع الذراعين و الساقين و التي يصاحبها قرع الطبول والدفوف الإفريقية، حيث يرتدي مؤدوها الملابس المزركشة والملونة.

النشاط السكاني في السنغال

في البحث حول السنغال هل هي دولة عربية، تعتبر الحياة في السنغال كباقي الدول الفقيرة، فهي دولة في طور النمو، ففي السنغال نجد أن السنغاليون يعملون في عدة قطاعات وأهمها: الزراعة التي تلعب دوراً رئيسياً في الصادرات. كما وينتج فيها العديد من المحاصيل، ويأتي في مقدمتها، الفول السوداني، وقصب السكر، والقطن، والفاصوليا الخضراء، والطماطم، والبطيخ، والمانجو. وتربى فيها الدواجن وقطعان الماشية، ومن الصناعات الرئيسية فيها، تعليب وتجفيف الأسماك، وبناء السفن وترميمها، والتعدين، واستخراج الفوسفات وتكريره، وإنتاج الأسمدة، وتكرير النفط، ومواد البناء. في حين أنه من الحرف اليدوية التي يشتهر بها السنغاليون هي الحفر على الخشب، وصناعة الأقنعة والتماثيل والمنحوتات، والحلي من الخرز والأصداف.

اقرأ أيضاً: كم عدد الدول الناطقة باللغة العربية

مدن وأقاليم السنغال

نميز في السنغال التي هي ليست دولة عربية، مجموعة أقاليم ودن ومن أبرزها:

  • داكار العاصمة.
  • ديوربل.
  • فاتيك.
  • كافرين.
  • كاولاك.
  • كيدوغو.
  • كولدا.
  • ريجيون دو ماتام.
  • لوكا.
  • سانت لويس.
  • سيدهيو.
  • تامباكوندا.
  • تهي يز.
  • زيغينشور.

بذلك نكون قد قدّمنا الإجابة حول هل السنغال دولة عربية، هذه الدولة الواقعة غرب القارة الإفريقية، والتي تمتلك أجمل الشواطئ الإفريقية المطلّة على المحيط الأطلسي، وقد احتلتها فرنسا زماناً ليس بقليل، حيث مازالت إلى اليوم تعتبر الشريك الاقتصادي، والتجاري الأبرز مع جمهورية السنغال بعد استقلالها.

المراجع

  1. ^ watania.net , هل السنغال دولة عربية ؟! ... وهل هي دولة إسلامية ؟! , 3/7/2021
13 مشاهدة