هل يجوز صيام 9 أيام من ذي الحجة

كتابة ايمان مشاقبة -
هل يجوز صيام 9 أيام من ذي الحجة

هل يجوز صيام 9 أيام من ذي الحجة؟ فأيام التسع من ذي الحجة هي الأيام التي دعانا النبي صلى الله عليه لصيامها، بل واستحب ذلك، وصيام هذه الأيام هو سبب في تكفير الذنوب والخطايا، وفي مقالنا التالي سوف نتعرف فيما هل يجوز صيام الأيام التسعة من شهر ذي الحجة أم لا؟

هل يجوز صيام 9 أيام من ذي الحجة

نعم يجوز صيام التسع أيام من ذي الحجة، فالعشر تطلق على التسع، ويوم العيد لا يُحسب منها، فيُقال: عشر ذي الحجة: ويقصد به التسع أيام من ذي الحجة، وهي المقصودة بالصيام، ويوم العيد لا يُصام بإجماع العلماء المسلمين من جميع المذاهب الفقهيّة، فنحن إذا قلنا: صيام العشر من ذي الحجة، فإننا نقصد التسع أيام التي تسبق يوم عيد الأضحى المبارك، واليوم العاشر هو يوم العيد المحرّم صيامه، وصيام هذه الأيام هو مستحب وقُربة إلى الله تعالى، وورد عن -النبي -صلى الله عليه وسلم– أنه كان يصومها، وعمل الطاعات فيها أحب من العمل في غيرها من الأيام كما جاء في الحديث النبوي الشريف عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (ما من أيَّامٍ العملُ الصَّالحُ فيهنَّ أحبُّ إلى اللهِ من هذه الأيَّامِ العشرِ . قالوا : يا رسولَ اللهِ ولا الجهادُ في سبيلِ اللهِ ؟ فقال رسولُ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- : ولا الجهادُ في سبيلِ اللهِ إلَّا رجلًا خرج بنفسِه ومالِه فلم يرجِعْ من ذلك بشيءٍ)[1].[2]

شاهد أيضًا: صلاة الليالي العشر من ذي الحجة

هل المواظبة على صيام العشر الأوائل من ذي الحجة بدعة؟

اتفق العلماء من جميع المذاهب الفقهية الأربعة على استحباب صيام أيام العشر من ذي الحجة وصيامها سنة عن -النبي صلى الله عليه وسلم- وكيف يكون صيام هذه الأيام بدعة، وقد وردت أحاديث صحيحة عن النبي صلى الله عليه وسلم في استحباب صيام العشر من ذي الحجة، ومنها حديث بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم قالت: (كانَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ يصومُ تسعَ ذي الحجَّةِ ، ويومَ عاشوراءَ ، وثلاثةَ أيَّامٍ من كلِّ شَهْرٍ ، أوَّلَ اثنينِ منَ الشَّهرِ والخميسَ)[3]، وصيامها مروي عن جماعة من السلف منهم ابن عمر رضي الله عنه، ومجاهد، وابن سيرين وغيرهم، ولم يقل أحد من السلف بأن صيام هذه الأيام بدعة، وقد أقرّ صيامه جماعة من السلف.[4]

في نهاية مقالنا تعرفنا على هل يجوز صيام 9 أيام من ذي الحجة نعم يجوز، فنقول صيام العشر من ذي الحجة، ولكننا نقصد به التسع أيام الأوائل من شهر ذي الحجة، وتعرفنا على هل صيام العشر من ذي الحجة بدعة، والجواب على هذا التساؤل أن صيام هذه الأيام ليست بدعة بل مستحبة صيامها لأنها سنة عن -النبي صلى الله عليه وسلم-.

المراجع

  1. ^ صحيح مسلم , عبدالله بن عباس ،موفق الدين ابن قدامة ، المغني ، 4/443 ،حسن صحيح 
  2. ^ binbaz.org.sa , بعض أحكام عشر ذي الحجة وأيام التشريق , 13/06/2022
  3. ^ صحيح ابي داوود , بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم ،الألباني ،صحيح أبي داود ،2437 ،صحيح
  4. ^ saaid.net , هل المواظبة على صيام العشر الأُول من ذى الحجة بدعة ؟! , 13/06/2022
38 مشاهدة