هل يمكن رؤية غشاء بكارة بالعين

كتابة يسرى ياسر -
هل يمكن رؤية غشاء بكارة بالعين

هل يمكن رؤية غشاء بكارة بالعين ؟، حيث ترغب العديد من الفتيات خاصةً في المجتمعات الشرقية وكثيرًا ما تسأل النساء عن ما إذا كان من الممكن رؤية هذا الغشاء عن طريق العين أم لا، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال كما سنتعرف على أهم المعلومات عن هذا الغشاء والأنواع المختلفة لغشاء البكارة وكيف يتم فض هذا الغشاء والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بشئٍ من التفصيل.

غشاء البكارة

غشاء البكارة أو غشاء البكر هو عبارة عن جزء صغير يتكون من نسيج ضام ومرن يوجد داخل فتحة المهبل حيث أنه يوجد على بُعد ١ أو ٢ سنتيمتر من فتحة المهبل، وفي الطبيعي يحتوي هذا الغشاء على فتحة صغيرة تسمح بخروج دم الحيض أو الدورة الشهرية من خلالها، ولكن في بعض الأحيان قد تولد بعض النساء بغشاء يسد فتحة المهبل بالكامل، وبالتالي فهذا النوع لا يسمح بمرور دم الدورة الشهرية من خلاله مما يؤدي إلى تراكم هذا الدم مما يضر بصحة المرأة، لذلك لابد من إجراء جراحة لعمل فتحة صغيرة في هذا النوع من الغشاء من أجل تحويله إلى الشكل الطبيعي مما يسمح بمرور الدم من خلاله، وهناك بعض الطرق التي يمكن من خلالها أن يحدث تمزق في الغشاء وبالتالي تسأل بعض الفتيات عند ما إذا كان يمكن رؤية الغشاء والتأكد من وجوده أم لا.[1]

شاهد أيضًا: غشاء البكر اين يقع

هل يمكن رؤية غشاء بكارة بالعين

الإجابة نعم، يمكن رؤية غشاء البكارة عند الفتاة بالعين وذلك عن طريق الذهاب إلى طبيبة النساء حيث تقوم الطبيب بلبس القفاز وإبعاد الشفرتين عن بعضهما البعض حيث يظهر الغشاء على شكل حلقة إذا قامت الفتاة بالسعال أو العطس، بينما يظهر على هيئة جزء طولي صغير عند عدم الحركة على بعد ١ أو ٢ سنتيمتر من فتحة المهبل كما يمكن أن تقوم الطبيبة بتحديد نوع غشاء البكارة عند الفتاة سواء كان غشاء طبيعي أو غربالي أو له فتحتان حيث يوجد أنواع مختلفة من غشاء البكارة ولكن النوع الأكثر شيوعًا هو الذي له فتحة واحدة فقط في مركزه من أجل التخلص من دم الدورة الشهرية.[1]

هل تستطيع المرأة رؤية غشاء البكارة بنفسها

من الممكن أن ترى المرأة غشاء البكارة بنفسها ولكن يعتبر هذا من الأمور الصعبة فهو يتطلب وجود مرآة ووضعها أمام فتحة المهبل ومن ثم رؤية غشاء البكارة عند المباعدة بين الشفرتين، ولكن في الكثير من الأحيان قد لا تتمكن الفتاة من رؤية هذا الغشاء بنفسها بسبب تداخل نسيج الغشاء مع النسيج الذي يتكون منه المهبل مما يجعل من الصعب رؤيته، كما أن المرأة قد لا يكون لديها معرفة كاملة بجميع أنواع غشاء البكارة حيث يوجد منه أنواع متعددة منها ما يوجد بها ثقوب أو فتحة واحدة أو عدة فتحات وتكون طبيبة النساء هي أكثر الأشخاص علمًا بهذه الأمور.

أنواع غشاء البكارة

يوجد العديد من أنواع غشاء البكارة حيث ليست جميع الفتيات لديها نفس النوع من غشاء البكارة وتتمثل أهم أنواع غشاء البكارة فيما يلي:[2]

  • غشاء البكارة النصف القمري: وهو ما يطلق عليه اسم غشاء البكارة الهلالي وهو أكثر أنواع غشاء البكارة شيوعًا بين الفتيات وهو يحتوي على فتحة في منتصفه أو مركزه تسمح بخروج دم الدورة الشهرية منه.
  • غشاء البكارة الكامل: وهو غشاء يسد فتحة المهبل بالكامل، وبالتالي فهذا النوع لا يسمح بمرور دم الدورة الشهرية من خلاله مما يؤدي إلى تراكم هذا الدم مما يؤدي إلى الإصابة بالكثير من المشاكل والشعور بالعديد من الأعراض، لذلك لابد من إجراء عملية جراحية لعمل فتحة صغيرة في هذا النوع لعمل فتحة فيه في المنتصف من أجل خروج دم الدورة الشهرية منه وهذه العملية ليست خطيرة ولا تؤثر عليه بالسلب.
  • الغشاء الغربالي: وهو الغشاء الذي يحتوي على الكثير من الثقوب ولكنه لا يوجد عند الكثير من السيدات.
  • غشاء البكارة ذو الفتحتين: وهو غشاء يحتوي على فتحتين في مركزه وليس فتحة واحدة، وتسمح هاتان الفتحتان بمرور دم الدورة الشهرية وهذا النوع أيضًا ليس كثير الوجود.

شاهد أيضًا: ما هي طرق علاج حكة المهبل في المنزل وما الحالات التي تستدعي زيارة الطبيب

الممارسات التي تؤثر على غشاء البكارة

هناك العديد من الممارسات والأمور التي يمكن أن تؤثر على غشاء البكارة عند الفتاة ومن أهم هذه الممارسات ما يلي:[1]

  • ممارسة العلاقة الجنسية.
  • إدخال آلة حادة إلى المهبل.
  • إدخال الإصبع إلى المهبل مثلما يمكن أن يحدث عند ممارسة العادة السرية.
  • ممارسة التمارين الرياضية العنيفة.
  • السقوط الشديد على شئ حاد مما يؤثر على الغشاء.
  • استخدام التحاميل المهبلية.

فض غشاء البكارة

يعتبر فض غشاء البكارة من المصطلحات الشائعة خاصةً في المجتمعات الشرقية حيث يتم فض الغشاء عند الفتاة لأول مرة عند ممارسة أول علاقة جنسية لها نتيجة دخول العضو الذكري إلى فتحة المهبل مما يؤدي إلى تمزق هذا الغشاء، ومن المتداول أن تمزق أو فض غشاء البكارة ينتج عنه دم وعلى الرغم من أن هناك بعض الحالات التي يتم فيها فض غشاء البكارة ولا ينتج عنها الدم إلا أن الشائع هو نزول بعض الدماء والتي تختلف كميتها حسب سمك هذا الغشاء كما أن عملية فض الغشاء لأول مرة غالبًا ما يصاحبها توتر وبعض الألم.[1]

رتق غشاء البكارة

تعتبر عملية رتق غشاء البكارة هي العملية التي تقوم فيها المرأة باستعادة الغشاء مرة أخرى لأسباب متعددة حيث يتم عمل التئام للأجزاء الباقية من الغشاء باستخدام بعض الخيوط التي تتحلل بعد الشفاء من العملية، ومن المهم أن تتبع السيدات بعض التعليمات مثل عدم ممارسة العلاقة الجنسية قبل مرور شهر ونصف تقريبًا منذ القيام بالعملية حتى يتم عمل رتق لغشاء البكارة بشكل كامل.[3]

شاهد أيضًا: ما هو التشنج المهبلي؟ وكيفية علاج تشنج المهبل

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال هل يمكن رؤية غشاء بكارة بالعين؟، كما نكون قد تعرفنا على أهم المعلومات عن غشاء البكارة وكذلك ما إذا كان من الممكن رؤية هذا الغشاء وكذلك أهم أنواعه المختلفة والممارسات التي يمكن أن تؤدي إلى تمزق غشاء البكارة وأهم المعلومات المهمة عن رتق غشاء البكارة والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ Natural cycles.com , 5 Hymen Facts You Should Know , 04/12/2021
  2. ^ Centre for young women's health.com , Types of Hymens , 04/12/2021
  3. ^ WebTeb.com , غشاء البكارة: أهم المعلومات السرية حوله , 04/12/2021
129 مشاهدة