يجوز للمسلم ان يأكل بشماله

كتابة اية محمد -
يجوز للمسلم ان يأكل بشماله

يجوز للمسلم ان يأكل بشماله هو أحد الأحكام الشرعية والفقهية والتي لا بدَّ من بيانها وتوضيحها، فإنَّ دين الإسلام دين اليُسر لا دين العُسر، بيَّن كل الأحكام والتشريعات التي يجب على الإنسان أن يتَّبعها في حياته بما في ذلك أحكام الطعام والشراب وطريقة الأكل والشرب، لكنَّه لم يفرض على الإنسان ما ليس له طاقة أو استطاعة عليه، وفيما يلي من المقال سنذكر حكم أكل المسلم باليسار ومتى يكون جائز ومتى يكون مكروه.

يجوز للمسلم ان يأكل بشماله

يجوز للمسلم أن يأكل بشماله في حال وجود عذر منطقي يمنع الإنسان من الأكل باليد اليُمنى كوجود مرض أو علة تمنع الإنسان من ذلك، حيث أنَّه لا حرج على الإنسان في حال عدم قدرته واستطاعته على الأكل اليد اليُمنى أن يأكل باليد اليُسرى، فإنَّ ذلك أمر خارج عن نطاق القدرة البشرية، ويكون في هذه الحالة الأكل باليد اليُسرى جائز لا كراهة فيه أو حرج أو إثم، والله أعلم.[1]

حالات كراهة الأكل باليسار

يُكره الأكل باليد اليُسرى في حال عدم وجود حاجة شرعية تستدعي ذلك، حيث يُستحب على المُسلم الأكل باليد اليُمنى ما لم يترتب على ذلك ضرر على الإنسان أو صحته، فإن وجد فلا حرج في الأكل باليسار، وقد بيَّن الشيخ ابن عثيمين الضرورات الشرعية في كتابه نور على الدرب في قوله: “والضرورة مثل أن تكون اليد اليمنى مشلولة، أو تكون اليد اليمنى مكسورة، أو تكون اليد اليمنى محترقة، أو ما أشبه ذلك من الأمور التي يتعذر معها الأكل باليمين أو الشرب باليمين“، والله أعلم.

حكم الأكل باليسار

ورد في أحاديث رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- النهي عن الأكل باليد اليُسرى، ومن هذه الأحاديث قوله صلَّى الله عليه وسلَّم: “إذا أكَلَ أحَدُكُمْ فَلْيَأْكُلْ بيَمِينِهِ، وإذا شَرِبَ فَلْيَشْرَبْ بيَمِينِهِ فإنَّ الشَّيْطانَ يَأْكُلُ بشِمالِهِ، ويَشْرَبُ بشِمالِهِ[2]، إلَّا أنَّ تفسير النهي في الحديث السابق هو أمرٌ اختلف فيه أهل العلم، فمنهم من حمل ذلك على التحريم ومنهم من حمل ذلك على النهي، إلَّا أنَّ أكثر العلماء ذهبوا إلى أنّ النهي في الحديث الشريف يُحمل على الكراهة وليس على التحريم، وكذلك مذهب الأئمة الأربعة، والله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: حكم شرب الماء واقف

حكم حمل المصحف باليسار

إنَّ حمل المصحف باليد اليُسرى أو مسَّه بها في حال كانت طاهرة ونظيفة وغير نجسة هو أمرٌ جائز وليس مُحرَّم، ولا حرج في ذلك، إلَّا أنَّه من المُستحب حمل المصحف باليد اليُمنى وليس اليُسرى بقدر ما يستطيع الإنسان، وذلك لأنَّ الرسول -صلَّى الله عليه وسلَّم- كان يُحب التيمن في الأمور الطاهرة، ومن هذه الأمور حمل المصحف الشريف، وعلى ذلك يُستحب حمل المُصحف وأخذه باليد اليُمنى إلَّا أنَّ من أخذه باليد اليُسرى فليس عليه إثم، والله أعلم.[4]

مواضع تقديم اليد اليسرى على اليمنى

يُستحب تقديم اليد اليُمنى على اليُسرى في الأمور الطاهرة المُكرّمة كحمل المصحف الشريف والوضوء والأكل والشرب ومصافحة الآخرين، وغيرها من الأمور الحسنة، أمَّا تقديم اليُسرى على اليُمنى يكون في حالات مثل إزالة النجاسة أو الدخول إلى الخلاء أو الامتخاط، فقد كان رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- يُحب تقديم اليد اليُمنى في الطعام والشراب والطهور، ويُقدم اليد اليُسرى فيما دون ذلك، وقد ورد ذلك في حديث حفصة أم المؤمنين-رضي الله عنها- أنَّها قالت: “إن رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم كان يجعل يمينه لطعامه وشرابه وثيابه ويجعل يساره لما سوى ذلك[5]، والله أعلم.[6]

شاهد أيضًا: حكم سماع الاغاني وقت الاكل

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام المقال الذي بيَّن أحد الأحكام الشرعية والفقهية المُتعلقة بالأكل وهو حكم الأكل باليسار، وبيَّن أنَّه يجوز للمسلم ان يأكل بشماله في حال الضرورة والحاجة، كما بيَّن حالات كراهة الأكل باليد اليُسرى، بالإضافة لبيان حكم حمل المصحف باليسار، وذكر مواضع تقديم اليد اليسرى على اليمنى.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , الأكل بالشمال.. حالات الكراهة والجواز , 25/10/2021
  2. ^ صحيح مسلم , عبد الله بن عمر، مسلم، 2020 ، صحيح.
  3. ^ saaid.net , حكم الأكل والشرب بالشمال , 25/10/2021
  4. ^ islamweb.net , حكم حمل القرآن باليد اليسرى , 25/10/2021
  5. ^ الفتوحات الربانية , حفصة أم المؤمنين، ابن حجر العسقلاني، 1/322، صحيح.
  6. ^ islamweb.net , مواضع استحباب تقديم اليمين أو تقديم اليسار , 25/10/2021
56 مشاهدة