أسباب ارتفاع الضغط عند الشباب

أسباب ارتفاع الضغط عند الشباب

أسباب ارتفاع الضغط عند الشباب ما هي؟، حيث أن مشكلة ارتفاع ضغط الدم من المشاكل الشائعة التي تواجه الكثير من الناس سواء كبار السن أو في سن الشباب، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال كما سنتعرف على أهم المعلومات عن ارتفاع ضغط الدم وأعراضه وطرق العلاج والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

ارتفاع ضغط الدم

تعتبر مشكلة ارتفاع ضغط الدم من المشاكل التي يصاب بها عدد كبير من الناس خاصةً عند التقدم في السن ومع ذلك يمكن أن يصاب بها بعض الناس في سن الشباب، حيث يرتفع معدل ضغط الدم عندما تكون قوة اندفاع الدم كبيرة مقابل قوة جدران الشرايين على تحمل هذا الاندفاع، ويتحدد مدى قوة ضغط الدم حسب كمية الدم المتدفقة ومدى قوة تحمل جدران الشرايين لهذا الدم المتدفق فكلما زادت كمية الدم المتدفقة وقلت قدرة الشرايين على تحمل هذه الكمية زادت قراءة ضغط الدم، ويعتبر ارتفاع ضغط الدم عامل خطر للإصابة بعدد كبير من الأمراض منها أمراض القلب والأوعية الدموية، ويمكن أن يكون الشخص مصاب بمرض ارتفاع ضغط الدم دون أن يدري لأن في الغالب ارتفاع ضغط الدم لا يسبب أي أعراض ويعيش الشخص المصاب به حياة طبيعية ولذلك يطلق على هذا المرض اسم القاتل الصامت، ويعتبر اتباع نظام حياة صحي من أهم الطرق التي يمكن من خلالها التحكم في ضغط الدم.[1]

شاهد أيضًا: علاج ارتفاع الضغط المفاجئ بالمنزل مجرب

أسباب ارتفاع الضغط عند الشباب

على الرغم من أن ارتفاع ضغط الدم من المشاكل الشائعة بشكل أكبر عند كبار السن ولكنها قد تصيب الكثير من الناس في سن الشباب لمجموعة من الأسباب والعوامل المختلفة ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:[1]

  • تدخين السجائر بكافة أشكالها وأنواعها حيث أن تدخين التبغ من أكثر العوامل شيوعًا التي تسبب ارتفاع شديد في ضغط الدم خصوصًا عند التدخين لفترة طويلة وبشكل مستمر.
  • شرب المواد الكحولية والإدمان عليها.
  • الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مثل فشل عضلة القلب.
  • السمنة وزيادة وزن الجسم عن الطبيعي حيث أن ذلك يزيد من الضغط الواقع على القلب مما يؤدي في النهاية إلى ارتفاع الضغط وتحدث السمنة نتيجة العديد من العوامل المختلفة مثل العادات الغذائية غير الصحيحة أو عدم ممارسة التمارين الرياضية أو العوامل الوراثية.
  • اتباع نظام غذائي غير صحي يحتوي على نسبة كبيرة من الدهون أو السكريات وكذلك تناول الأطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من ملح الصوديوم.
  • شرب الكثير من المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي أو القهوة والمنبهات الأخرى والمشروبات الغازية.
  • الإصابة باضطرابات في الغدة الدرقية أو مشاكل في الغدد الصماء في الجسم بصفة عامة.
  • ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  • الإصابة بمشاكل في الكلى مثل الإصابة بالفشل الكلوي الحاد والمزمن.
  • تناول الأدوية المخدرة مثل الكوكايين والحشيش.
  • الإصابة بانقطاع النفس النومي والذي يحدث نتيجة مجموعة من العوامل مثل وجود انسداد في القصبة الهوائية أو نقص نسبة الأكسجين في الدم.
  • تناول بعض أنواع الأدوية التي تسبب ارتفاع في ضغط الدم مثل السترويدات القشرية.

عوامل الخطورة للإصابة بارتفاع ضغط الدم عند الشباب

توجد العديد من العوامل المختلفة التي تزيد من فرصة الإصابة بمشكلة ضغط الدم المرتفع عند الكثير من الشباب ومن أهم هذه العوامل ما يلي:[1]

  • وجود تاريخ عائلي من الإصابة بمشكلة ارتفاع ضغط الدم.
  • وجود تاريخ شخصي من الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • عدم الحركة لفترة طويلة واتباع أسلوب الحياة المريح مثل الاعتماد على المصعد عند النزول والصعود وكذلك عدم ممارسة الأنشطة البدنية.
  • عدم اتباع نظام غذائي صحي وتناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الأملاح مثل المخللات.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول والدهون الثلاثية في الدم.
  • الجنس الذكري حيث أن معدل الإصابة بارتفاع ضغط الدم عند الذكور يكون أكثر منه عند الإناث.
  • التعرض للضغط العصبي والتوتر والخوف والقلق.
  • انخفاض نسبة البوتاسيوم في الدم حيث أنه من المعروف أن البوتاسيوم يعمل على موازنة نسبة الصوديوم في الدم وبالتالي عند انخفاض نسبة البوتاسيوم فإن الصوديوم سوف يرتفع وبالتالي يؤدي ذلك إلى ارتفاع ضغط الدم.
  • الإدمان على تدخين التبغ وشرب الكحول لفترات طويلة.
  • زيادة دهون الجسم خاصةً عند منطقة البطن والصدر والخصر.
  • الإصابة بمقاومة الأنسولين مما يزيد خطر الإصابة بمرض السكر وبالتالي ارتفاع ضغط الدم.

شاهد أيضًا: ما هي اعراض ارتفاع الضغط الخفيف

أعراض ارتفاع الضغط عند الشباب

في معظم الأحيان يكون ارتفاع ضغط الدم غير مصحوب بأعراض وقد يؤدي فجأة إلى حدوث المضاعفات دون أن تكون هناك إشارة لذلك ولذلك يطلق على مرض ارتفاع ضغط الدم اسم القاتل الصامت لكن في بعض الأحيان قد يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى ظهور مجموعة من العلامات والأعراض على الشخص المصاب ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:[1]

  • صداع الرأس.
  • نزيف من الأنف.
  • عدم القدرة على التنفس بصورة طبيعية والإصابة بضيق التنفس.

مضاعفات ارتفاع ضغط الدم

يمكن أن يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى العديد من المضاعفات والمشاكل الخطيرة بسبب زيادة ضغط الدم على الأوعية الدموية وتدفقه بكمية كبيرة تفوق قوة جدران الشرايين مما يسبب تلف ومضاعفات للعديد من أعضاء الجسم وتشمل أهم مضاعفات ارتفاع ضغط الدم ما يلي:[1][2]

  • الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغية نتيجة عدم قدرة جدران الشرايين والأوعية الدموية على تحمل تدفق كمية كبيرة من الدم خلالها.
  • الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي وهي متلازمة تجمع بين مجموعة من الأمراض والتي من أهمها ارتفاع ضغط الدم وزيادة نسبة الكوليسترول في الدم وكذلك الإصابة بمقاومة الأنسولين.
  • فشل الكلى وعدم قدرتها على القيام بالعمل نتيجة التأثير على الأوعية الدموية الموجودة في الكلى.
  • فقدان البصر نتيجة التأثير على الأوعية الدموية الموجودة في العين مما يؤدي إلى انفجارها في بعض الأحيان والتأثير على البصر.
  • قلة تدفق الدم إلى المخ مما يؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض العصبية وكذلك التأثير على القوة الاستيعابية للشخص وحدوث مشاكل في الذاكرة.

تشخيص ارتفاع ضغط الدم

يتم تشخيص ارتفاع ضغط الدم عند الشخص عن طريق قيام الطبيب بعمل فحص بدني للشخص المصاب وكذلك سؤاله عن الأمراض التي يعاني منها والتاريخ المرضي والعائلي له وكذلك أنواع الأدوية التي يتناولها، كما يجب قياس قيمة ضغط الدم للشخص حيث يعتبر هذا الأمر هو العامل الأساسي في التشخيص فيجب أن يتم قياس ضغط الدم للشخص في حالة الراحة ودون بذل مجهود كما يجب قياسه عدة مرات مختلفة من أجل معرفة الرقم الصحيح ومعرفة المرحلة التي يعاني منها الشخص واتخاذ القرار الصحيح بخصوص العلاج.[1][2]

شاهد أيضًا: علاج ارتفاع ضغط الدم بالاعشاب .. طعام مرضى الضغط المرتفع

علاج ارتفاع الضغط عند الشباب دوائيًا

توجد العديد من أنواع الأدوية التي تستخدم من أجل تقليل ضغط الدم المرتفع وقد يتم تناول نوع واحد من هذه الأدوية وقد يتم الخلط بين أكثر من نوع على حسب الحالة وتتمثل أهم العلاجات الدوائية للضغط المرتفع ما يلي:[1][2]

  • تناول الأدوية المدرة للبول لأنها تساعد في تخليص الجسم من الماء والصوديوم الزائدين والمتراكمين فيه وبالتالي تقليل ضغط الدم.
  • استخدام الأدوية الحاصرة لقنوات الكالسيوم حيث تساعد هذه الأدوية على إرخاء الأوعية الدموية والتقليل من مشكلة تضيق الأوعية الدموية.
  • تناول الأدوية التي تعرف باسم مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين حيث تعمل هذه الأدوية على منع إفراز المواد التي تؤدي إلى تضيق الأوعية الدموية وكذلك العمل على إرخاء الأوعية الدموية.
  • استخدام حاصرات مستقبلات الأنجيوتينسن 2 حيث تعمل هذه الأدوية على منع عمل المواد الكيميائية التي تؤدي إلى تضييق الأوعية الدموية ولكنها لا تؤثر على إفراز هذه المواد.
  • تناول الأدوية الحاصرة لمستقبلات بيتا حيث تعمل هذه الأدوية على تقليل معدل نبضات القلب وبالتالي تساعد على تقليل كمية الدم المتدفقة وبالتالي تقليل ضغط الدم المرتفع.

الطرق الطبيعية لتقليل ضغط الدم

توجد بعض الطرق التي يمكن القيام بها بجانب الأدوية وتساعد في تقليل ضغط الدم المرتفع ومن أهم هذه الطرق ما يلي:[1][2]

  • فقدان الوزن الزائد والدهون المتراكمة في الجسم عن طريق اتباع طرق صحية من أجل خسارة الدهون.
  • شرب كمية كبيرة من الماء والسوائل المفيدة على مدار اليوم.
  • اتباع نظام غذائي صحي والتقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على الدهون أو السكريات وكذلك التقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من ملح الصوديوم.
  • عدم شرب كميات كبيرة من المشروبات التي تحتوي على الكافيين والمشروبات الغازية.
  • الابتعاد عن تناول العقارات المخدرة مثل الكوكايين والحشيش.
  • الإقلاع عن التدخين وشرب الكحول.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم.
  • ممارسة التمارين الرياضية التي تساعد على الاسترخاء.
  • التقليل من مستوى الضغط النفسي والتوتر والخوف.
  • مراقبة قياس ضغط الدم وكذلك نسبة السكر والكوليسترول في الدم.

شاهد أيضًا: علاج ضغط الدم المرتفع … 10 طرق للسيطرة على ارتفاع ضغط الدم دون أدوية

ختامًا نكون قد تعرفنا على أسباب ارتفاع الضغط عند الشباب، كما تعرفنا على أهم أعراض هذه المشكلة وكذلك كيفية تشخيصها والمضاعفات التي تسببها وكذلك طرق علاج ارتفاع الضغط المرتفع والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^WebMD.com , Hypertension Serious in Young Men , 11/02/2022
  2. ^Mayoclinic.com , High blood pressure (hypertension) , 11/02/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *