أعلى منازل الجنة يسمى

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 15 سبتمبر 2021 , 10:09
أعلى منازل الجنة يسمى

أعلى منازل الجنة يسمى ماذا حيث أن منازل ودرجات الجنة كثيرة ومتعددة، وتلك المنازل متفاوتة، منها ما يخص الأنبياء والرسل عليهم السلام، ومنها ما يخص غيرهم، قال الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز عن تلك الدرجات “لا يَسْتَوِي الْقَاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ غَيْرُ أُولِي الضَّرَرِ وَالْمُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ ۚ” فلك الآية الكريمة توضح درجات العباد في الجنة.

أعلى منازل الجنة يسمى

إن أعلى منازل الجنة يسمى الوسيلة، حيث أن الوسيلة هي أعلى درجات الجنّة، ولا ينالها إلا شخص واحد فقط، ولقد دعا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وترجى الله كثيرًا أن يكون هو صاحب تلك المكانة، وقد روى الترمذي عن أبي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “سَلُوا اللَّهَ لِيَ الوَسِيلَةَ” قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ وَمَا الوَسِيلَةُ ؟ ، قَالَ : “أَعْلَى دَرَجَةٍ فِي الجَنَّةِ ؛ لَا يَنَالُهَا إِلَّا رَجُلٌ وَاحِدٌ ، أَرْجُو أَنْ أَكُونَ أَنَا هُو َ”، ويدعو المسلمون لرسول الله صلى الله عليه وسلم بنيل الوسيلة، وذلك بعد كل أذان قائلين: “للهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمدا الوسيلة والفضيلة وابعثه اللهم المقام المحمود الذي وعدته إنك لا تخلف الميعاد”.

شاهد أيضًا: ما هو اول طعام اهل الجنة

درجات الجنة في القرآن الكريم

ورد في القرآن الكريم عدد كبير من أسماء درجات الجنة، ومن ضمن تلك الأسماء ما يلي:

  • جنات عدن
  • السلام
  • دار النعيم
  • المقام الأمين
  • دار الخلد
  • دار الحَيَوَان
  • الفردوس
  • جنة المأوى
  • دار المقامة
  • مقعد صدق

وقال الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز ” لا يَسْتَوِي الْقَاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ غَيْرُ أُولِي الضَّرَرِ وَالْمُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ ۚ فَضَّلَ اللَّهُ الْمُجَاهِدِينَ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ عَلَى الْقَاعِدِينَ دَرَجَةً ۚ وَكُلًّا وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَىٰ ۚ وَفَضَّلَ اللَّهُ الْمُجَاهِدِينَ عَلَى الْقَاعِدِينَ أَجْرًا عَظِيمًا”.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن أعلى منازل الجنة يسمى الوسيلة، ولا ينال تلك الدرجة سوى شخص واحد فقط، ودعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الله كثيرًا لكي ينالها، حيث قال صلى الله عليه وسلم “سَلُوا اللَّهَ لِيَ الوَسِيلَةَ” أي أدعوا الله عز وجل لكي أنال تلك الدرجة من الجنة.

5 مشاهدة