الحيوانات المفترسة جميعها محرمة ما عدا

كتابة سندس - تاريخ الكتابة: 22 سبتمبر 2021 , 14:09
الحيوانات المفترسة جميعها محرمة ما عدا

الحيوانات المفترسة جميعها محرمة ما عدا ؟، هو عنوان هذا المقال، ومعلومٌ أنَّ الله -عزَّ وجلَّ- أباحَ للمسلمينَ أكل الطيباتِ من النباتِ والحيواناتِ وغيرها، وحرَّم عليهم بعضًا من الأطعمةِ، ومن الأطعمةِ المحرمةِ هي الحيواناتِ المفترسةِ، باستثناءِ حيوانٍ واحدٍ، فما هو هذا الحيوانُ؟ وهل اتفق أئمة الفقه الإسلامي على إباحة أكله؟ وكيف يتمُّ التوفيق بين إباحةِ أكله وبين تحريم أكل كلِّ ذي ناب؟ كلُّ هذه الأسئلة سيجد القارئ الإجابة عليها في هذا المقال.

الحيوانات المفترسة جميعها محرمة ما عدا

إنَّ الحيواناتِ المفترسةِ جميعها محرمةٌ في الشريعةِ الإسلاميةِ ما عَدا الضبعِ،[1] ودليل ذلك ما رُوي في صحيح الترمذيِّ عن جابر بن عبد الله -رضي الله عنه وأرضاه- حيث قال: “قلتُ لِجابرٍ : الضَّبُعُ صَيدٌ هيَ ؟ قالَ : نعَم ، قلتُ آكلُها قالَ نعَم قلتُ أقالَهُ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ؟ قالَ : نعَمْ”.[2]

شاهد أيضًا: ما هو حكم أكل لحم الخيل

حكم أكل الضبع عند الأئمة الأربعة

تباينت آراء أهل العلمِ في حكمِ أكلِ الضبعِ، وفي هذه الفقرةِ من مقال الحيوانات المفترسة جميعها محرمة ما عدا، سيتمُّ بيان آراء الأئمة الأربعة في ذلك، وفيما يأتي ذلك:[3]

  • القول الأول: إنَّ أكلَ لحمِ الضبعِ يعدُّ حرامًا في الشريعةِ الإسلامية، وهذا مذهب الحنفية، ودليلهم في ذلك قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “لا تَحِلُّ النُّهْبَى ، ولا كُلُّ ذِي نابٍ من السِّباعِ ، ولا تَحِلُّ الْمُجَثَّمَةُ”.[4]
  • القول الثاني: إنَّ أكل لحمِ الضبعِ حلالٌ في الشريعة الإسلاميةِ وهذا مذهب الشافعية والحنابلة، ودليلهم في ذلك ما رُوي في صحيح الترمذيِّ عن جابر بن عبد الله -رضي الله عنه وأرضاه- حيث قال: “قلتُ لِجابرٍ : الضَّبُعُ صَيدٌ هيَ ؟ قالَ : نعَم ، قلتُ آكلُها قالَ نعَم قلتُ أقالَهُ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ؟ قالَ : نعَمْ”.[5]

شاهد أيضًا: حكم أكل الكبد والطحال وما يحرم أكله من الأطعمة

كيف وفق العلماء بين حلِّ أكل الضبع وأحاديث تحريم أكل كلِّ ذي ناب

معلومٌ أنَّ النبيَّ -صلى الله عليه وسلم- نهى عن أكلِ كلِّ ذي نابٍ، وقد ورد في الفقرةِ السابقةِ الدليل على ذلك، لكن كيف أباح الشافعية والحنابلة أكلَ لحمِ الضبعِ بالرغمِ من أنَّه ذي نابٍ؟ هذا ما سيتمُّ الإجابة على في هذه الفقرة من مقال الحيوانات المفترسة جميعها محرمة ما عدا، وفيما يأتي ذلك:[6]

  • أنَّ الحديث المرويِّ عن جابر بن عبد الله -رضي الله عنه- خصص لحم الضبعِ من عموم تحريمِ كلِّ ذي نابٍ من السباع.
  • أنَّ الشبع لا يدخل في عمومِ الحديث الذي حرَّم كلَّ ذي نابٍ من السباع، إذ أنَّ التحريم جاء بالنهي عن أكلِ لحمِ السباعِ العادية، وإنَّ الضبعَ لا يعدُّ من السباع العاديةِ.

شاهد أيضًا: يكون الصيد في حكم الميتة المحرمة إذا قتله الصائد ب

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي تمَّ فيه أنَّ الضبع هو الحيوانُ الذي يكون إجابةً على سؤالِ الحيوانات المفترسة جميعها محرمة ما عدا، وقد تمَّ بيانُ حكمِ أكلِ لحمِ الضبعِ عند أهل العلمِ، وفي ختام هذا المقال تمَّ التوفيق بين إباحةِ أكلِ لحمِ الضبعِ وتحريمِ كلِّ ذي نابٍ من السباع.

المراجع

  1. ^ aliftaa.jo , حكم أكل لحم الضبع , 22/9/2021
  2. ^ صحيح الترمذي، الألباني، جابر بن عبدالله، 1791، حديث صحيح
  3. ^ islamqa.info , حكم أكل الضبع , 22/9/2021
  4. ^ صحيح الجامع، الألباني، أبو ثعلبة الخشني وأبو الدرداء، 7252، حديث صحيح
  5. ^ صحيح الترمذي، الألباني، جابر بن عبدالله، 1791، حديث صحيح
  6. ^ islamqa.info , حكم أكل الضبع , 22/9/2021
44 مشاهدة