الفائدة من ضرب الامثال في القران الكريم

كتابة سندس - تاريخ الكتابة: 4 أكتوبر 2021 , 19:10
الفائدة من ضرب الامثال في القران الكريم

الفائدة من ضرب الامثال في القران الكريم ، هو عنوان هذا المقال، ومعلومٌ أنَّ لكلِّ شيءٍ في القرآنِ الكريمِ، حكمةٌ وفوائد، وفي هذا المقال سيجد القارئ الإجابة على السؤال المطروحِ في بدايةِ هذا المقال، كما سيتمُّ بيان أقسامِ وأنواعِ الأمثال في القرآنِ الكريمِ، مع ذكر مثالٍ على كلِّ قسمٍ ونوعٍ.

الفائدة من ضرب الامثال في القران الكريم

هناك عددًا من الفوائد gلأمثال التي ذُكرت في القرآن الكريمِ، وفي هذه الفقرة سيتمُّ ذكر بعض هذه الفوائد، وفيما يأتي ذلك:[1]

  • تذكير المسلمِ ووعظه.
  • حثَّ المسلمِ على الخيراتِ وزجره عن كلِّ ما لا يرضى به الله.
  • اعتبار المسلم بغيره من الأمم السابقة.
  • تقريب الصورة المراد إيصالها للعقولِ، لتثبيتها في أذهان المسلمين.

شاهد أيضًا: كم عدد الانبياء والرسل المذكورين بالقران الكريم

أقسام الأمثال في القرآن الكريم

بعد أن تمَّ في الفقرةِ السابقةِ الفائدة من ضرب الامثال في القران الكريم، فيإنَّه في هذه الفقرة سيتمُّ ذكر أقسامها، وفيما يأتي ذلك:[2]

  • القسم الأول: الأمثال الصريحةِ، وهو الذي صرَّح الله -عزَّ وجلَّ- به عندما ضربه، وهذا القسمُ لا يحتاج إلى دليلٍ لإثباته، وما يمثله في القرآنِ الكريمِ هو قول الله تعالى: {مَثَلُهُمْ كَمَثَلِ الَّذِي اسْتَوْقَدَ نَارًا فَلَمَّا أَضَاءَتْ مَا حَوْلَهُ ذَهَبَ اللَّهُ بِنُورِهِمْ وَتَرَكَهُمْ فِي ظُلُمَاتٍ لَا يُبْصِرُونَ}.[3]
  • القسم الثاني: المثل الكامن، وهو الذي لم يصرَّح به على أنَّه مثل، لكنَّ المسلمَ المتدبرَ يفهمُ أنَّه مثلٌ من دلالة النصِّ، مثل قول الله تعالى: {أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى تَقْوَى مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٍ خَيْرٌ أَمْ مَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى شَفَا جُرُفٍ هَارٍ فَانْهَارَ بِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ}.[4]

شاهد أيضًا: ما طريقة القران الكريم في مخاطبة الفطرة البشرية

أنواع الأمثال في القرآن الكريم

أمَّا في الفقرةِ الثالثة من هذا المقال، فسيتمُّ بيان أنواعِ الأمثالِ في القرآنِ الكريمِ، وفيما يأتي ذلك:[5]

  • النوع الأول: التمثيلِ الرمزيِّ، ويعرَّف على أنَّه التمثيلَ الذي يأتي على ألسنةِ الحيواناتِ، والطيورِ، ومن الأمثلةِ عليها في القرآنِ الكريمِ، قصة النملة مع نبيِّ الله سليمانَ.
  • النوع الثاني: التمثيل القصصي، وهو عبارة عن القصص التي جاءت لتبيِّن أحوالَ الأممِ السابقةِ، وذلك مثل قول الله تعالى: {ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِلَّذِينَ كَفَرُوا امْرَأَتَ نُوحٍ وَامْرَأَتَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمَا مِنَ اللَّهِ شَيْئًا وَقِيلَ ادْخُلَا النَّارَ مَعَ الدَّاخِلِينَ}.[6]
  • النوع الثالث: التمثيل الطبيعي، وهو عبارة عن تمثيل الشيءْ غير الملموس بالشيءِ الملموسِ، كتمثيلِ الحياةِ الدنيا بالماءِ الذي أنزله الله -عزَّ وجلَّ- من السماءِ في قوله تعالى: {إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ وَالْأَنْعَامُ حَتَّى إِذَا أَخَذَتِ الْأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلًا أَوْ نَهَارًا فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالْأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}.[7]

شاهد أيضًا: أول من جمع القران الكريم هو الصحابي الجليل

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي يحمل عنوان الفائدة من ضرب الامثال في القران الكريم، وفيه تمَّ بيان الحكمةِ من الأمثالِ، كما تمَّ بيان أقسامِ وأنواعِ الأمثالِ في القرآنِ الكريمِ، مع ذكر مثالٍ على كلِّ قسمٍ ونوعٍ.

المراجع

  1. ^ saaid.net , الأمثال في القرآن الكريم , 4/10/2021
  2. ^ saaid.net , الأمثال في القرآن الكريم , 4/10/2021
  3. ^ سورة البقرة: 17
  4. ^ التوبة: 109
  5. ^ saaid.net , الأمثال في القرآن الكريم , 4/10/2021
  6. ^ سورة التحريم: 10
  7. ^ سورة يونس: 24
50 مشاهدة