اول فيلم امريكى بالسينما سكوب

كتابة يسرى ياسر -
اول فيلم امريكى بالسينما سكوب

اول فيلم امريكى بالسينما سكوب؟، حيث تتعدد الأفلام الأمريكية التي تم تصوريها بواسطة التقنيات المختلفة، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال عبر موقع محتويات كما سنتعرف على أهم المعلومات عن هذا الفيلم والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

ما هي السينما سكوب

السينما سكوب هي تقنية قديمة كانت تستخدم لتصوير الأفلام، حيث كانت تصور الأفلام التي لها شاشة عريضة، وهي عبارة عن سلسلة قديمة تستخدم بعض تقنيات الخداع البصري، ولقد تم استخدام هذه التقنية لمدة أربع عشرة سنة متواصلة حيث كانت بداية استخدامها في عام 1953، وظل استخدامها حتى عام 1967، حيث بعد ذلك ظهرت العديد من التطورات وتقنيات التصوير الأخرى في عالم السينما وهو ما جعل هذه التقنية غير مستخدمة.

اول فيلم امريكى بالسينما سكوب

إن أول فيلم أمريكي تم تصويره بالسينما سكوب هو فيلم الرداء (بالإنجليزية: The Robe)، حيث يشتهر هذا الفيلم بكونه أول فيلم يصدر بتقنية سينما سكوب للشاشة العريضة، حيث قام هنري كريتيان بتصوير هذا الفيلم باستخدام عدسات تعرف باسم عدسات هايبرغونار البصرية، ولقد أنتج هذا الفيلم في عام 1953 ميلاديًا، ولقد حقق نجاح كبير في تلك الفترة.[1]

شاهد أيضًا: ما اسم اول فيلم فيديو تم تصويره وكم كانت مدته

معلومات عن فيلم الرداء

يعتبر فيلم الرداء من أشهر الأفلام الأمريكية في فترة الخمسينات، وفيما يلي أهم المعلومات عنه:[1]

  • اسم الفيلم: الرداء (بالإنجليزية: The Robe).
  • نوع الفيلم: ملحمي.
  • تاريخ الصدور: سبتمبر 1953 في الولايات المتحدة الأمريكية، وديسمبر 1953 في السويد.
  • بلد المنشأ: الولايات المتحدة الأمريكية.
  • لغة الفيلم: اللغة الإنجليزية.
  • مدة الفيلم: 135 دقيقة.
  • أبطال الفيلم: ريتشارد برتون، جين سيمونز، فيكتور ماتير.
  • الشركة المنتجة: تونتيث سينتشوري ستوديوز.
  • مخرج الفيلم: هنري كوستر.
  • إيرادات الفيلم: 36 مليون دولار.

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال اول فيلم امريكى بالسينما سكوب؟، كما تعرفنا على أهم المعلومات عن هذه التقنية وكذلك أهم المعلومات عن فيلم الرداء والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ Britannica.com , The robe , 06/08/2022
18 مشاهدة