تسمى الصخور المنصهره التي توجد في باطن الارض

كتابة مفيدة محمد -
تسمى الصخور المنصهره التي توجد في باطن الارض

تسمى الصخور المنصهره التي توجد في باطن الارض ، والتي تخرج إلى سطح الأرض عند اندلاع البراكين وانفجارها، وهي موجودة مباشرة تحت سطح القشرة الأرضية بالإضافة إلى مجموعة أخرى من الغازات الناتجة عن اشتعال تلك الصخور.

تسمى الصخور المنصهره التي توجد في باطن الارض

تسمى الصخور المنصهره التي توجد في باطن الارض باسم الصخور البركانية الجوفية، وتندلع هذه الصخور المشتعلة مباشرة من جوف الأرض وتخرج إلى سطحها عبر فتحات وشقوق أثناء انفجار البراكين، حيث تسيل هذه الصخور على سطح الأرض تحت الصخور السابقة لها والتي بعد ملامستها الهواء تتحول إلى لون برتقالي بينما تبقى الصخور السائلة والمسماة الماغما أو الحمم السائلة بلون برتقالي متوهج.

شاهد أيضًا:  لماذا تحتوي بعض الصخور البركانية على فجوات

تعريف الصهارة

هي عبارة عن مزيج صخري مكون من صخور منصهرة وشبه منصهرة، تقع تحت سطح القشرة الأرضية السطحية مباشرة، وهذه الصخور على الرغم من الضغط الكبير الذي تتعرض له، لكنها تبقى في مكانها في جوف الأرض إلى أن يتشكل شق في سطح القشرة الأرضية لتتمكن من خلال من الاندلاع والنفاذ إلى سطح الأرض، وتتكون الصخور الجوفية المنصهرة من أربعة أقسام وهي:[1]

  • جزء سفلي يشكل القاعدة وهو عبارة عن حمم صخرية سائلة.
  • مجموعة من المعادن والتي حدث عليها تغيرات بفعل الحرارة والذوبان فتحولت إلى معادن متبلورة.
  • خليط غازي ناتج عن اندفاع غازات من الصخور السائلة وغليانها.
  • كتل صخرية صلبة أو شبه منصهرة تتواجد في المناطق المحيطة بالحمم السائلة.

وهذه الصخور المسماة الحمم السائلة الجوفية أو باسمها العلمي Lava عندما تتمكن من الخروج إلى سطح الأرض عبر البراكين والشقوق البركانية التابعة لها، يصبح اسمها الحمم البركانية أو الماغما، وأما بالنسبة إلى الصخور الناتجة عن تصلب الصخور المنصهرة فهي تسمى باسم الصخور النارية.[1]
وتمتلك تلك الصهارة السائلة درجات حرارة هائلة جدًا، وهو ما يجعلها تمتلك تلك الطبيعة السائلة، كما تساهم درجات الحرارة المرتفعة في باطن الأرض بإنتاج جملة من التفاعلات الكيميائية والتحولات الفيزيائية والتي تخضع لها تلك الصخور مما يغير من خصائصها وحالتها ويغير شكلها وطبيعتها باستمرار، وتتراوح درجة حرارة الحمم البركانية السائلة بين 700 درجة في أدنى حرارة مئوية، و1300 درجة مئوية في أعلى حد لها.[1]

شاهد أيضًا: تركيب الصهارة، وكمية الغازات المحتجزة فيها يحددان شدة الثوران البركاني الناتج

كيف تتشكل الصهارة

تتألف الأرض من ثلاثة طبقات رئيسية هي طبقة اللب وهي الطبقة التي تشكل مركز الأرض وهي عبارة مجموعة من الصخور هائلة الحرارة، والطبقة المتوسطة وهي أسمك طبقات الأرض وأكثرها كثافة والطبقات الثالثة هي طبقة القشرة السطحية وهي رقيقة نسبيًا.
تتشكل الصخور المنصهر في الجزء السفلي والمسمى نواة الأرض وفي الطبقة العليا من طبقة الوشاح والتي تتواجد تحت الطبقة السطحية والمسماة القشرة، وإن السبب الأساسي لتكون تلك الحمم هو فروقات في الضغط ودرجات الحرارة ومجموعة تفاعلات، وذلك كما يلي:[1]

  • يساهم الضغط الهائل في ارتفاع جزء من الحمم الموجودة في اللب عبر خطوط إلى منطقة الوشاح، كما تتعرض بعض الصخور التكتونية إلى ضغط عالي وانفصالها وصعود الصخور السائلة وهبوط أخرى صلبة مكانها وانصهارها.
  • انتقال الحرارة المرتفعة إلى طبقات سطحية من سطح الوشاح ناتجة عن انهيار الصخور التكتونية وصعود صخور صلبة تقوم تسخين طبقات أعلى.
  • سقوط ماء وغاز ثاني أوكسيد كربون في طبقات سطحية من الوشاح يساهم بتخفيض درجة حرارة انصهارها

وفي الختام، تمت الإجابة على سؤال تسمى الصخور المنصهره التي توجد في باطن الارض ، وهي الصخور البركانية الجوفية أو المسماة لافا باسمها العلمي والتي تتحول إلى ماغما أو حمم بركانية اندفاعية تنطلق إلى سطح الكرة الأرضية ، كما تم شرح كيفية تشكل الصهارة باختصار.

المراجع

  1. ^ nationalgeographic.org , Magma's Role in the Rock Cycle , 7/12/2021
561 مشاهدة