حفظ القرآن يساعد على تنمية المهارات الذهنية.

كتابة نور محمد -
حفظ القرآن يساعد على تنمية المهارات الذهنية.

حفظ القرآن يساعد على تنمية المهارات الذهنية. حيث أن القرآن الكريم تولى الله عز وجل بحفظه ليوم القيامة، حيث قال تعالى في كتابه العزيز: ” إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ” لذلك يعد القرآن الكريم معجزة رسول الله صلى الله عليه وسلم الخالدة، لذلك وعد الله عز وجل حافظ القرآن الكريم بالكثير من الأجر والثواب.

حفظ القرآن يساعد على تنمية المهارات الذهنية.

العبارة صحيحة، حفظ القرآن الكريم يساعد على تنمية المهارات الذهنية، حيث حفظ القرآن الكريم يساعد في صفاء الذهن، ويملئ القلب بالطمأنينة والسلام النفسي، ويقوي ذاكرة الحافظ، ويزيد مش الشعور بالفرح لدى الحافظ، ويخلصه من الخوف والقلق والحزن.

يساعد الشخص القارئ أو الحافظ على علي التمكن من تعلم اللغة العربية بصورة صحيحة، ويكتسب القدرة على نطق الحروف والكلمات بطريقة منضبطة، ذلك يعد من ضمن ثمار وفوائد حفظ القرآن الكريم الدنيوية بجانب الكثير من الثمار الأخرى المتعلقة بالآخرة كالفوز بالجنة وتاج الوقار.

أهميّة حِفظ القرآن الكريم

لحفظ القرآن الكريم الكثير من الفوائد، من ضمن أهم تلك الفوائد، ما يلي:

  • حافظ القرآن الكريم يتبع سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، حيث أنه ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان حافظًا للقرآن الكريم.
  • الوقاية من عذاب جهنم واجتناب النار بدليل ما روي عن عصمة بن مالك الخطميّ رضي الله عنه عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم أنّه قال: “لو جُمِعَ القرآنُ في إِهابٍ، ما أحرقه اللهُ بالنَّار”.
  • طلب العربي الشرعي واجب على كل مسلم ومسلمة، وحفظ القرآن الكريم هو أساس ذلك العلم.
  • معرفة كل ما أمر به الله سبحانه وتعالى ومعرفة كل ما نهى عنه لكي يلتزم العبد بما أمره به الله ويجتنب ما نهاه عنه حيث قال الله عز وجل: “وَلَو أَنَّ أَهلَ القُرى آمَنوا وَاتَّقَوا لَفَتَحنا عَلَيهِم بَرَكاتٍ مِنَ السَّماءِ وَالأَرضِ وَلـكِن كَذَّبوا فَأَخَذناهُم بِما كانوا يَكسِبونَ”.
  • يعتبر القرآن الكريم هو المصدر الأول والأساسي للتشريع الإسلامي حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “أَيُّهَا النَّاسُ فإنَّما أَنَا بَشَرٌ يُوشِكُ أَنْ يَأْتِيَ رَسولُ رَبِّي فَأُجِيبَ، وَأَنَا تَارِكٌ فِيكُمْ ثَقَلَيْنِ: أَوَّلُهُما كِتَابُ اللهِ فيه الهُدَى وَالنُّورُ فَخُذُوا بكِتَابِ اللهِ، وَاسْتَمْسِكُوا به فَحَثَّ علَى كِتَابِ اللهِ وَرَغَّبَ فِيهِ”.

شاهد أيضًا: هو الذي يبين معاني آيات القرآن الكريم ويوضحها

منزلة حافظ القرآن الكريم

لقد جعل الله عز وجل منزلة لحافظ القرآن الكريم تعد من أفضل المنازل، حيث إنه:

  • من يحفظ القرآن الكريم يفوز بتاج يوم القيامة وعد الله عز وجل به من يحفظ القرآن الكريم بدليل روي عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم أنّه قال: “يجيءُ القرآنُ يومَ القيامَةِ، فيقولُ: يا ربِّ حلِّهِ، فيُلْبَسُ تاجَ الكرامَةِ، ثُمَّ يقولُ: يا ربِّ زدْهُ، فيُلْبَسُ حُلَّةَ الكرامَةِ، ثُمَّ يقولُ: يا ربِّ ارضَ عنْهُ، فيَرْضَى عنه، فيقولُ: اقرأْ، وارْقَ، ويزادُ بكُلِّ آيةٍ حسنَةً”.
  • حافظ القرآن الكريم فاز بالدنيا والآخرة عن طريق نيل الأجر والثواب الكبير ومعرفة ما أمر به الله تعالى وكل ما نهى عنه، حيث قال الله عز وجل: “وَعَدَ اللَّـهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُم مِّن بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا”.
  • وعد الله خافظ القرآن بعدم الشقاء وبالهدى، حيث قال الله عز وجل: “الم*ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ*الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ*وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالْآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ*أُولَـٰئِكَ عَلَىٰ هُدًى مِّن رَّبِّهِمْ ۖ وَأُولَـٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ”.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن حفظ القرآن يساعد على تنمية المهارات الذهنية. حيث حفظ القرآن الكريم يساعد في صفاء الذهن، ويملئ القلب بالطمأنينة والسلام النفسي، ويقوي ذاكرة الحافظ، ويزيد مش الشعور بالفرح لدى الحافظ، ويخلصه من الخوف والقلق والحزن.

57 مشاهدة