صيغ الثناء على الله قبل الدعاء

كتابة يسرى إيمان عيساوي - آخر تحديث: 4 أغسطس 2020 , 12:08
صيغ الثناء على الله قبل الدعاء

صيغ الثناء على الله قبل الدعاء كثيرة ومتعددة، ويكون الثناء على الله تعالى بذكر نعمه وحمده وشكره عليها والتذلل والتضرع إليه، ويعد مديح الله عز وجل، واجب العبد على خالقه الذي فضّله على سائر خلقه ومنّ عليه بالعقل والخلق الحسن، قال الله تعالى: “والله ذو الفضل العظيم”[1].

كيف الثناء على الله

تختلف صيغ الثناء على الله قبل الدعاء، وتشترك كلها في تمجيد الخالق وذكر نعمه وفضله على عباده، وتبدأ صيغ الثناء بنداء الله تعالى وذكر أسمائه الحسنى وصفاته جل جلاله، وثم بالصلاة على خير الأنام، سيدنا ونبينا محمد صل الله عليه وسلم الذي قال: “عَجِلَ هَذَا، ثُمَّ دَعَاهُ فَقَالَ لَهُ أَوْ لِغَيْرِهِ: إِذَا صَلَّى أَحَدُكُمْ فَلْيَبْدَأْ بِتَمْجِيدِ رَبِّهِ جَلَّ وَعَزَّ، وَالثَّنَاءِ عَلَيْهِ، ثُمَّ يُصَلِّي عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، ثُمَّ يَدْعُو بَعْدُ بِمَا شَاءَ” [2].

وقد ذُكر الحمد لله في أكثر من عشرين موضعًا في القرآن الكريم، إذ افتتحت خمس سور بالحمد وهي: الفاتحة، والأنعام، والكهف، وسبأ، وفاطر، وكل ربع من التنزيل الحكيم مفتتح بالحمد، وهذا يدل على عظمة  وأهمية الثناء على الله تعالى.
ومن أهم صيغ الثناء على الله قبل الدعاء التسبيح والذكر والتبريكات، وقد ورد التّسبيح في سبعة وثمانين موضعاً في كتاب الله، وافتُتحت به سبع سور وهي: الإسراء، والحشر، والصف، والجمعة، والحديد، والتغابن، والأعلى، وقد ذكر الله سبحانه وتعالى التبريك في ثمانية مواضع في القرأن الكريم، وافتتح به سورتي الملك والفرقان، واختُتم به سورة الرّحمن التي تعد من أشهر صيغ الثناء على الله قبل الدعاء، حيث قال الله تعالى في ختامها: “تَبَارَكَ اسْمُ رَبِّكَ ذِي الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ” [3]، [4].

إقرأ المزيد: فضل الصلاة على النبي

تمجيد الله والثناء عليه

تمجيد الله تعالى والثناء عليه يملء قلب المسلم بالايمان ويزيده تقوى وورع، وهو من ضوابط الدعاء وأدابه، وتعد صيغ الثناء على الله قبل الدعاء طلب لرضاة الله تعالى ومفتاح للإجابة، فتأتي في صيغة تمجيد لعظمة الخالق جل جلاله والثناء عليه وشكره لنعمه على عباده التي لا تعد ولا تحصى[5].

صيغ الثناء على الله قبل الدعاء

صيغ الثناء على الله قبل الدعاء كثيرة، وتختلف بين آيات قرئانية، أحاديث نبوية شريفة وبعض الصيغ الشائعة والمنتشرة في كتب الأدعية ونذكر منها ما يآتي:

  • أثنى المولى عز وجل على نفسه في ثاني آية في القرأن الكريم وهي ثاني آية من أم الكتاب، سورة الفاتحة فقال تعالى: “الحمد لله رب العالمين” [6].
  • في أول آيات سورة الكهف أثنى الله تعالى على نفسه قائلًا ” الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا” [7].
  • دعى رسول الله صل الله عليه وعلى آله وصحبه الله سبحانه وتعالى فقال: “اللَّهُمَّ لكَ الحَمْدُ أنْتَ نُورُ السَّمَوَاتِ والأرْضِ، ولَكَ الحَمْدُ أنْتَ قَيِّمُ السَّمَوَاتِ والأرْضِ ولَكَ الحَمْدُ  أنْتَ  رَبُّ السَّمَوَاتِ والأرْضِ ومَن فِيهِنَّ، أنْتَ الحَقُّ، ووَعْدُكَ الحَقُّ، وقَوْلُكَ الحَقُّ، ولِقَاؤُكَ الحَقُّ، والجَنَّةُ حَقٌّ، والنَّارُ حَقٌّ، والنَّبِيُّونَ حَقٌّ، والسَّاعَةُ حَقٌّ، اللَّهُمَّ لكَ أسْلَمْتُ، وبِكَ آمَنْتُ، وعَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ، وإلَيْكَ أنَبْتُ، وبِكَ خَاصَمْتُ، وإلَيْكَ حَاكَمْتُ، فَاغْفِرْ لي ما قَدَّمْتُ وما أخَّرْتُ، وما أسْرَرْتُ وما أعْلَنْتُ، أنْتَ إلَهِي لا إلَهَ إلَّا أنْتَ[8].
  • وسميت آية الكرسي بأعظم آية في القرأن الكريم لما تحمله من صيغ الثناء على الله قبل الدعاء، قال الله تعالى: “اللّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ” [9].
  • من صيغ الثناء على الله قبل الدعاء أن يقول المسلم ” اللهم لك الحمد أنك الله الرحمن الرحيم، أو لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ، أو لك الحمد بالإيمان والإسلام والقرآن” [10].

 الثناء على الله قبل الدعاء هو اعتراف بحق الله تعالى واقرار بالولاء له وهي مقدمة الدعاء وذكرها أرجى للقبول والإجابة، وهي أدعية واردة بكثرة في الكتاب والسنة.

المراجع

  1. ^ سورة الجمعة , الآية 4
  2. ^ بلوغ المرام , ابن حبان، فضالة بن عبيد، 94، صحيح
  3. ^ سورة الرحمن , الآية 78
  4. ^ www.alukah.net , ثناء الله تعالى على نفسه (1) , 04/08/2020
  5. ^ islamqa.info , كيف يكون تمجيد الله والثناء عليه قبل الدعاء , 04/08/2020
  6. ^ سورة الفاتحة , الآية 2
  7. ^ سورة الكهف , الآية 1
  8. ^ صحيح البخاري , البخاري، عبد الله بن عباس، 7499، صحيح
  9. ^ سورة البقرة , الآية 255
  10. ^ www.islamweb.net , من صيغ الثناء على الله تعالى قبل الدعاء , 04/08/2020
819 مشاهدة