فضل اية الكرسي

كتابة ريم بركات - آخر تحديث: 21 فبراير 2020 , 22:02
فضل اية الكرسي

يتحدث الكثير من العلماء عن فضل اية الكرسي التي تعتبر من أعظم وأفضل آيات القرآن الكريم لما لها من فوائد وفضل عظيم على من يقرأها بيقين، يؤكد العلماء أن قراءة جميع آيات الذكر الحكيم هي مصدر للخير والبركة، فكل سورة في القرآن الكريم لها فضل ، وكل حرف من حروفه مصدر للحسنات والخير، ومن يقرأ القرآن يكون له شفيعاً يوم القيامة، وكل آية من آياته الكريمة تحقق للإنسان الرضا والطمأنينة والهداية، قراءة آيات القرآن الكريم يحقق الراحة النفسية وتعالج أمراض القلوب، وتلاوة آية الكرسي على وجه التحديد يحقق غايات جميلة ويمنح للمسلم أفضال كثيرة.

فضل اية الكرسي

فضل اية الكرسي

تعتبر آية الكرسي من أهم وأعظم الآيات القرآنية، ولها مكانة عظيمة وشأن مميز وفضل كبير بين آيات الذكر الحكيم.

وقد وردت أحاديث نبوية كثيرة تؤكد على فضل اية الكرسي وأن لها شأن عظيم، ومن أهم ما قيل في فضل هذه الآية ما يلي:

• إنها أعظم وأفضل آية في القرآن الكريم، وقد قيل أنه عندما سأل الصحابة رسول الله عن أعظم آية في كتاب الله فقال أنه آية الكرسي.

• آية الكرسي تعتبر أعظم آيات القرآن فقد اشتملت ضمن كلماتها على اسم الله تعالى الأعظم الذي إذا دعا به المسلم فإن الدعاء يكون مستجاباً.

• قال الإمام أحمد عن أسماء بنت يزيد بن السكن قالت سمعت رسول الله يقول أن في الآيتين ” الله لا إله إلا هو الحي القيوم ” فيهما اسم الله الأعظم.

• أكدت الكثير من الأحاديث الشريفة أن المداومة على قراءة آية الكرسي يمنع وسوسة الشياطين.

• قراءة آية الكرسي تشرح القلوب وتبث فيها الراحة النفسية والطمأنينة.

• قراءة آية الكرسي تبارك في النفس والأبناء والأموال وتحفظهم من كل شر.

• المداومة على قراءة آية الكرسي تعالج السحر والحسد والمس، وتقي من شرور جميع أعمال السحرة وتشفي من المرض.

• من يحفظ آية الكرسي ويداوم على قراءتها فانه تحفظه من كل شرٍ وأذى بإذن الله.

• من أهم أفضال آية الكرسي أن من يقرأها بعد الانتهاء من صلاته يدخل الجنة، وذلك إعمالاً لقول رسولنا الكريم:

” من قرأ آية الكُرسي دُبر كل صلاة مكتوبة، لم يمنعه من دخول الجن إلا الموت.” صدق رسول الله.

• من فضل آية الكرسي أن من يقرأها بعد كل صلاة فإن الله سبحانه وتعالى هو من يتولى قبض روحهـ وأنها ستكون سبباً لدخوله الجنة.

 

فضل اية الكرسي

المزيد من فضل الآية الكريمة

فضل اية الكرسي كثير ولا ينتهي وهذا من أجمل ما فيها وما قيل عنها:

• آية الكرسي من ضمن آيات سورة البقرة وهي الآية رقم 225، يقول عنها الرسول صلى الله عليه وسلم أنها سيدة القرآن.

• قراءة آية الكرسي عبادة عظيمة وراحة للقلوب وعلاج للأمراض النفسية والجسمية.

• يوجد في هذه الآية قاعدة الإسلام الأساسية وتبدأ بها، وهي التوحيد والاعتراف بأن الله واحد لا شريك له.

• الآية الكريمة تتكون من خمسين كلمة تنعش القلوب وتنقيها وتمنح قارئها خمسون حسنة وتفتح له أبواب الجنة.

• آية الكرسي جمعت عدد كبير من أسماء الله الحسنى وصلت لسبعة عشر أسماً لله عز وعلا ، أهمها الاسم الأعظم الذي لا يرد دعاء المسلم معه أبداً.

• قراءة آية الكرسي يعادل قراءة ثلث القرآن الكرم مما يؤكد فضلها وعظمتها.

قراءة آية الكرسي في البيت يحميه ويحمي أهله من الجن والحسد والشياطين.

• يُستحب قراءة آية الكرسي قبل النوم والتوجه للفراش، حيث تريح النفس وتساعد على الاسترخاء وتُذهب الأحلام المزعجة.

• قال عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم لأبي هريرة رضي الله عنه: ” إذا أويت إلى فراشك فاقرأ آية الكرسي، لن يزال معك من الله حافظ ولا يقربك شيطان حتى تصبح.”

• في فضل آية الكرسي قال الرسول الكريم: ” سورة البقرة فيها آية هي سيدة أي القرآن لا تقرأ في بيت فيه شيطان إلا خرج منه.”

تسمية آية الكرسي

عندما يتردد اسم هذه الآية المباركة يتساءل الكثيرون عن سبب تسميتها بهذا الاسم، والأسباب كالتالي:

• عندما نزلت آية الكرسي يُقال أنه خرت الأصنام وملوك الدنيا وسقطت التيجان عن رؤوسهم.

كما هربت الشياطين، وسميت بهذا الاسم إشارة للكرسي وهو أساس العرش والحكم.

• تم تسمية آية الكرسي بهذا الاسم لأنها ترمز للإلوهية والوحدانية المطلقة لله عز وجل.

• الرسول الكريم قال عن هذه الآية أنها ترفع مكانة من يحفظها عند الله لأعلى مكانة ومنزله وتحفظه من كل شر.

• هذه الآية عظيمة تؤكد وحدانية الله وانه وحده من يعتلي العرش، فهي تبدأ باسم الله وتنتهي باسمه العلي العظيم لتؤكد على أن الله واحد لا شريك له.

• بداية الآية الكريمة جاءت لتؤكد وحدانية الله الخالصة، فالله وحده الخالق ولا يستحق أن يعبد غيره.

• الآيات تؤكد على أن الله وحده فوق كرسي العرش الله الذي لا يغفل ولا ينام وهو من يملك السموات والأرض.

• معاني الآية تؤكد أن الله وحده هو المحيط بعلم كافة الأمور، ويعلم كل كبيرة وصغيرة.

• الآيات تشير لبعض من قدرات الله أنه لا يمكن لأي إنسان أن يدرك علم إلا وسلطانه إلا بما يريد.

• الآية تؤكد أن الله لا يصعب عليه أبداً تدبير أمور الكون لأنه تبارك وتعالى مُنزه عن أي عجز أو نقص.

فضل اية الكرسي

فضل اية الكرسي وأفضل أوقات تلاوتها

كما سبق القول أن لآية الكرسي فضل كبير وعظيم لمن يقرأها ويحفظها ويحرص على تلاوتها.

ويرى علماء الدين الإسلامي أنه توجد بعض الأوقات التي يُستحب قراءة آية الكرسي فيها للاستفادة من فضلها.

ومن أفضل هذه الأوقات ما يلي:

• للحصول على فضل اية الكرسي يستحسن قراءتها في كل وقت في البيوت، لأنها تحميها من الحسد والسحر والشياطين والأذى.

• يفضل قراءة آية الكرسي عند الليل للوقاية من وسوسة الشياطين، فهي تطردها من البيت حتى الصباح.

• يفضل قراءة آية الكرسي في الفراش عند النوم، لأنها تحفظ الإنسان من همزات الشيطان ولا يمكنه الاقتراب منه حتى يصبح.

• من المستحب قراءة آية الكرسي عند شروق الشمس في الصباح ليستهل بها المسلم يومه قبل أن يخرج لعمله، ليحفظه الله حتى يعود.

• بعد قراءة هذه الآية في الصباح يجب أن يقول المسلم بعدها ثلاث مرات ” يا حفيظ ” حتى يخرج لعمله في حفظ الله ورعايته.

• فضل اية الكرسي يمكن نيله بقراءتها بعد كل صلاة، فهي تحمي المسلم من النار وتكون سبباً في دخوله الجنة.

• تُقرأ آية الكرسي آناء الله وأطراف النهار وبأي عدد من المرات.

• آية الكرسي شفاء لكل داء، ووقاية من كل مرض نفسي وجسمي.

• قراءة آية الكرسي من الأمور المستحبة في كل وقت لتحفظ من يتلوها وتحميه من الشياطين، وتشرح قلبه وتزيح همه.

وقد أجمع عليه جمهور العلماء والفقهاء استناداً للأحاديث النبوية الشريفة التي تشير لفضلها وأهميتها، بأن قراءة آية الكرسي تريح القلوب وتزيح الهموم وتفرج الكرب وتمنع الهم، من يقرأها يشعر براحة نفسية شديدة، فآية الكرسي يعتبرها علماء الدين شفاء للقلوب والصدور وعلاج ووقاية من الأمراض النفسية الجسدية، كما أن تلاوة آية الكرسي تحمي من الحسد والمس والشياطين وأعمال السحر التي تتسبب في الشعور بالمشكلات والضيق، والحرص على قراءتها يمنح الشخص الشعور بالطمأنينة ويجنبه الشيطان ويحفظه من كل شر.

5331 مشاهدة