كلمات شيلة البارحة عن عيوني ينامن

كلمات شيلة البارحة عن عيوني ينامن

كلمات شيلة البارحة عن عيوني ينامن، يعتبر الشعر من أهم الأعمال الأدبية التي برع بها العرب، وذلك بناءً على شهادة الكثير من علماء اللغة والفقيهين فيها، ولطالما جذبت القصائد العربية الناس لقراءتها، وسيتم التطرق من خلال موقع محتويات إلى واحدة من أهم القصائد التي حظيت بشهرة كبيرة، وذلك في السطور القادمة من المقال التالي.

كلمات شيلة البارحة عن عيوني ينامن

تتميز قصيدة سيلة البارحة عن عيوني ينامن للشاعر فرحان بن دبل العنزي بجمال أبياتها وأهمية معانيها ودلالاتها، وكلمات هذه القصيدة هي:

البارحة عيّن عيوني ينامن

واليوم من بعد السهر وضعهن سيّ

من كثر ماهن للصباح يتحرن

نجضت قلوب امواقهن والحدق ني

ان جا ظلام الليل رسل العنا جنّ

وقضيت ليلي بين آمر وناهي

مرسال ينهاني عن الشك والظن

ومرسال يامرني بفتنة هل الغي

مدري اطاوع منّ واعصى على من

اصبحت ما اخذت القرار النهائي

متحيرٍ ما بين ما ابدي وما اكن

كني مصدق شي ومكذبٍ شي

واللي نبي ما هو على ما يبن هن

واقول ما هي هي لو انها هي

مغير اعيد الذاكره واتفطن

في حاضري واللي فعلته بماضيّ

شاهد أيضًا: قصيدة ليس كل ما يتمناه المرء يدركه مكتوبة كاملة

سبب كتابة قصيدة شيلة البارحة عن عيوني ينامن

قام الشاعر فرحان بن دبل العنزي بكتابة هذه القصيدة تعبيرًا عن سوء حالته وحياته التي لم يعد يرغب بها فهو لا يشعر بطاقة الحياة تجري في داخله وكأن الموت قريب منه جدًا لدرجة أنه أصبح لا يبالي بما تؤول إليه الأمور في منطقته ووطنه وبيئته، ويمكن القول بأنه أراد إيصال رأيه من خلال قصيدته السابقة بوضع الحياة بشكل عام في زمنه.

وهنا ينتهي المقال حيث تم الحديث عن كلمات شيلة البارحة عن عيوني ينامن، كما تم التطرق إلى سبب كتابة هذه القصيدة والمعاني التي أراد الشاعر أن يوصلها إلى القرّاء.

أسئلة شائعة

  • من هو كاتب شيلة البارحة عن عيوني ينامن؟

    إن الشاعر فرحان بن دبل العنزي هو كاتب قصيدة شيلة البارحة عن عيوني ينامن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع محتويات