كلمة مساكين ليست جمع مذكر سالم لماذا

كتابة نور محمد -
كلمة مساكين ليست جمع مذكر سالم لماذا

كلمة مساكين ليست جمع مذكر سالم لماذا حيث أن الكلمات والمفردات في اللغة العربية من حيث الجنس تنقسم إلى مؤنث سالم ومذكر سالم، ومن حيث العدد تنقسم إلى كلمات مفردة، وكلمات مثناة، والجمع، والجمع ينقسم إلى جمع مذكر سالم مثل كلمة “فاعلون” وجمع مؤنث سالم مثل كلمة “طالبات” وجمع تكسير مثل “أشجار”.

كلمة مساكين ليست جمع مذكر سالم لماذا

كلمة مساكين ليست جمع مذكر سالم لأن “الياء والنون” من أصل الكلمة، حيث أن كلمة مساكين جمع تكسير، وجمع التكسير هو: الجمع الذي يتم فيه تغير عدد كثير من حروف مفرد الكلمة، وذلك دون الاعتماد على قاعدة ثابته، وذلك يُسمى بكسر أصل الكلمة، لذلك سُمي جمع التكسير بجمع التكسير، وهو عكي كل من جمع المذكر السالم وجمع المؤنث السالم، عكي كل منهما يتبع قواعد منظمة، ولكل منهما علامات محددة تدل عليهما، وتلك العلامات لا تتخطى الحرفين نهاية الكلمة المفرد دون تغير في أصل الكلمة.

لا يوجد أي قاعدة تحكم جمع التكسير، حيث أن تلك الكلمات وجدت كما، مثل جمع كل من “كوب، أكواب” “شجر، أشجار” “جبل، جبال” “طبق، أطباق” “هندي، هنود” “هاتف، هواتف” “كتاب، كتب” وبالنظر لتلك الكلمات نجد أن طريقة جمع كل كلمة منهما مختلفة عن الكلمة الأخرى، ويرفع جمع التكسير بالضم، وينصب بالفتح، ويجر بالكسر، كالكلمات المفردة من حيث الإعراب، مثل:

  • الرفع: الأشجارُ طويلة.
  • النصب: وضع علي الأطباق على الطاولة.
  • الجر: ذهب حسن إلى الجبال بمفرده.

قال علماء اللغة العربية أنه من الضروري في في الأسماء التي يتم جمعها جمع تكسير  أن تكون أفعال ثلاثية، أو رباعية، ولا يجوز أن يجمع ما فوق الفعل الرباعي جمع تكسير، حيث ما زاد عن الأربعة أحرف يجمع بحذف أحد حروف الكلمة مثل “سفرجل، سفارج”.

يوجد في القرآن الكريم الكثير من الآيات التي تحتوي على كلمات مجموعة جمع تكسير، من ضمن تلك الآيات ما يلي:

  • كلمة أذلة في قول الله سبحانه وتعالى في سورة آل عمران: “ولقد نصركم الله ببدر وأنتم أذلة”.
  • كلمة أسلحة في قول الله سبحانه وتعالى في سورة النساء: “أن تضعوا أسلحتكم”.
  • كلمة ألسنة في قول الله سبحانه وتعالى في سورة النحل: “ويجعلون لله ما يكرهون وتصف ألسنتهم الكذب”.

شاهد أيضًا: بساتين هل هي جمع مذكر سالم

أوزان جمع التكسير من المفردات الثلاثية ومتعددة الأحرف

تختلف أوزان وصيغ جمع التكسير باختلاف عدد أحرف الكلمة المفردة، حيث أن الكلمات الثلاثية تجمع على أربع أوزان، والمفردات فوق الثلاثة أحرف تجمع على عدة أوزان متعددة، كالآتي:

أولًا: أوزان جمع التكسير بالنسبة للمفرد الثلاثي له أربعة أوزان، نظمها علماء النحو، وهي:

  • أَفْعُلٌ: أسماء
  • فِعلة: فتية
  • أَفْعَالٌ: أنداد
  • أَفْعِلَةٌ: أروقة

ثانيًا: أوزان جمع التكسير بالنسبة للمفرد الرباعي له عدة أوزان، نظمها علماء النحو في عدة قواعد، وهي:

  • فُعُل: رُسُل
  • فُعَل: صفح
  • فُعْل: صم
  • فَعَلَة: سفلة
  • فِعَل: سِبح
  • فُعَلَة: عداه
  • فعال: كرام
  • فَعْلى: عجزا
  • فُعّال: حجاج
  • فُعَّل: سجد

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن كلمة مساكين ليست جمع مذكر سالم لأن “الياء والنون” من أصل الكلمة، حيث أن كلمة مساكين جمع تكسير، وجمع التكسير هو: الجمع الذي يتم فيه تغير عدد كثير من حروف مفرد الكلمة، وذلك دون الاعتماد على قاعدة ثابته.

114 مشاهدة