كيف يحقق الإنسان تقوى الله

كيف يحقق الإنسان تقوى الله

كيف يحقق الإنسان تقوى الله ؟ من الأسئلة الهامة التي سيتم التعرف عليها في هذا المقال، فمن الجدير بالذّكر أنّ الله تعالى خلق عباده ليعبدونه ويتقونه ويعمّرون هذا الكون، لذلك لا أن يحقق العبودية لله وحده وأن يصل إلى درجة التقوة لينال منزلة رفيعة عند الله تعالى في الدنيا والآخرة.

تعريف التقوى

إن لفظ التقوى يعود على الفعل تقى، ومعناه: أن يفعل العبد كل ما بوسعه ليبعد عذاب الله تعالى عنه، وتجدر الإشارة إلى أنّ التقوى درجات ومنها: الاتزام بالواجبات وعدم الإكثار من المباحات، وتجنب المحرمات والمكروهات، والتقوى جاءت في مواضع عديدة من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة ومنها قوله تعالى: {يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون}، وقال أيضًا {يا ايها الذين امنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون}.[1]

كيف يحقق الإنسان تقوى الله

إنّ التقوى تتحقق بصورة رئيسة في الخضوع التام لله تعالى، وفي أمور عديدة، لا بد من بيانها:[2]

صفات الإنسان التقي

يتميز الإنسان التقي بالعديد من الأمور وهي:

  • القيام بالواجبات التي أمر بها الله ورسوله الكريم.
  • تجنب الشك ، وترك المحرمات وابتعد عنها.
  • العمل بالسنة واجتناب الدخول في المباح بصورة دائمة، فهذا يزيد من خطر وقوع الإنسان في الشبهات.
  • الاجتهاد في طاعة الله ومحاولة التفكير في أمور الدنيا والآخرة ، فالمسلم الحقيقي يجب أن يكون دائمًا على استعداد لمقابلة ربه ، فهو لا يعرف متى يأتيه الموت ، ولأنه يعلم أن الرجل هو مسئولية كل ما رزقه الله به ، وسيحمله الله مسئولية ما فعله في دنيا.
  • الإخلاص التام لله تعالى وحده لقوله تعالى: {وما أمروا إلا ليعبدوا اللَّه مخلصين له الدين}.
  • عبادة الله في كل شيء خشية منه وطمعًا في رضاه وأجره وأجره ورحمته.
  • جاهد الروح واحفظ وصايا الله والبر والصبر على الشر.
  • تعزيز الفضيلة ومنع الرذيلة.

صفات الإنسان التقي

وفيما يأتي بيان صفات الإنسان التقي:

  • برّ الوالدين.
  • يصل رحمه دائمًا.
  • يصفع ويعفو عن الناس.
  • كلامه دائمًا حسن وطيّب.
  • يعظّم الله تعالى وهاب عقابه وعذابه الدنيوي والأخروي.
  • يغضّ البصر عمّا يغضب الله تعالى.

مظاهر التقوى

إن للتقوى مظاهر عديدة وفيما يأتي بيانها:

  • خلو القلب من الحقد والاستياء والبغضاء والحسد، فهو مليئ بالحب والوداعة والحنان واللطف وذكر الله.
  • نشر المعرفة والصلاح والفضيلة وذكر الله والإصلاح بين الناس.
  • مساعدة الآخرين وجلب لهم الفائدة.

شاهد أيضًا: من هم السفرة الكرام البررة

ثواب المتقين

وعد الله تعالى في كتابه العظيم الثواب الكبير لأهل التقوى، وفيما يأتي بيانه:

  • حفظ اللله تعالى لهم، لقوله:{وما لهم أَلا يعذبهم اللَّه وهم يصدون عن المسجد الحرام وما كانوا أولياءه إن أولياؤه إلا المتقون ولكن أكثرهم لا يعلمون}.
  • التقي ينال محبة الله تعالى، وذلك واضح في قوله تبارك وتعالى: {بلى من أوفى بعهده واتقى فإن اللَّه يحب المتقين}.
  • الثواب الحسن، والدخول الآمن إلى الجنة، والحصول على مرضاة الله، وتقليل الميزان بالأعمال الصالحة، مع العلم أنهم يُنظر إليهم على أنهم أهل القرآن، وأهل الحق، وأصحاب المكانة المخلصين.
  • قرب المجلس من الرسول صلى الله عليهم وسلم يوم القيامة باعتبارهم من المؤمنين التام.
  • تحقيق مكانة عالية في الدين.
  • تلقي الحب من أهل هذا العالم.
  • الاستشعار بنعمة العمر.
  • توسيع سبل العيش، تخفيف المصائب عليه.

كيفية تقوى الله تعالى

يمكن للإنسان أن يتقي الله تعالى بفعله العديد من الأمور، وفيما يأتي بيانها:

  • الصيام.
  • ترك المعاصي والآثام.
  • مراقبة الله تعالى في الخلوات.
  • التفكر في خلق الله تعاى وآياته.
  • الالتزام بأحكام القرآن الكريم.
  • العمل بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم.

شاهد أيضًا: كيف يحقق المسلم الانقياد بالله بالصلاة

إلى هنا نكون قد أجبنا على سؤال: كيف يحقق الإنسان تقوى الله ؟ حيث بينا مظاهر وصفات وثواب المتقين، بالإضافة إلى معرفة كيفية الوصول إلى منازل المتقين في الدنيا والآخرة.

المراجع

  1. ^binbaz.org.sa , التقوى سبب لكل خير , 21-03-2021
  2. ^binbaz.org.sa , التقوى سبب لكل خير , 21-03-2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *