ماذا يقال في سجود الشكر

ماذا يقال في سجود الشكر

ماذا يقال في سجود الشكر هو سؤال من الأسئلة الشرعية والفقهية التي سيتمّ توضيح إجابتها في هذا المقال، حيثَّ أنَّ شكر الله تعالى الدائم وحمده المُستمر على نعمه التي أعطاها للإنسان وفضَّل عليه بها هو أمر لا بدَّ لكلِّ مُسلم من الحفاظ عليه والتزام بشتَّى أنواع عبارات وأفعال الشكر للمولى عزَّ وجل، وفي هذا المقال سنعرِّف بسجود الشكر وماذا يقال في هذا السجود، بالإضافة لذكر شروط هذا السجود والفرق بينه وبين سجود التلاوة.

سجود الشكر

إنَّ سجود الشكر من الأمور التي وردت عن الرسول صلَّى الله عليه وسلَّم، وقد ورد ذلك في الحديث الوارد عن أبي بكرة نفيع بن حارث في قوله: “أنَّهُ كانَ إذا جاءَهُ أمرُ سرورٍ أو بشِّرَ بِهِ خرَّ ساجدًا شاكرًا للَّهِ[1]، فإنَّ شكر الله تعالى هو واجب على كلِّ إنسان، إنَّ نعم الله تعالى التي أنعم بها على الإنسان كثيرة فمهما شكر المرء ربَّه وحمده يبقى قليلًا مُقارنة بعظيم نعم الله تعالى وفضله، وإنَّ سجود الشكر هو أحد أشكال الشكر على النعم التي وردت عن النبي صلَّى الله عليه وسلَّم، والتي تحثُّ على الإكثار من الشكر بشتَّى أشكاله وذلك أملًا بدوام النعمة وطمعًا بفضل الله تعالى.[2]

ماذا يقال في سجود الشكر

يُمكن أن يُقال في سجود الشكر التسبيح أو الشكر أو الحمد بشتَّى عباراته وأقواله، ولا بأس في قول المُسلم للتسبيح أو الشكر أو الحمد، وكلّ ما سبق جائز، وإنَّ الأصل في سجود الشكر هو شكر الله تعالى وإنَّ ذلك يكون بقول أيٍّ مّا سبق، كما أكَّد على ذلك الشيخ بن باز في قوله: “وسجود التلاوة، وسجود الشكر، وسجود السهو، كله يقال فيه ما يقال في سجود الصلاة: سبحان ربي الأعلى، سبحان ربي الأعلى، سبحانك اللهم ربنا وبحمدك، اللهم اغفر لي، سبوح قدوس رب الملائكة والروح، ويدعو فيه بما يسر الله من الدعوات الطيبة، ويشكر الله في سجود الشكر زيادة، يشكر الله على النعمة التي بلغته“، والله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: ماذا يقال في سجود السهو … الاذكار المشروعة في سجود السهو

كيفية سجدة الشكر

إنَّ سجدة الشكر هي السجود إلى الله تعالى بعد حصول أمر من الأمور المُفرحة للإنسان و وصول بُشرى خير له مثل النجاح أو النصر أو الرزق بالمال أو العيال، كما يُمكن أن تكون عند اندفاع شر أو بلاء عن الإنسان كالشفاء من مرض أو زوال الهم، فإنَّه يُمكن للإنسان أن يسجد سجود الشكر في مثل هذه المواقف وتكون هذه السجدة كسجدة الصلاة مرَّة واحدة فقط يقول فيها المرء سبحان ربي الأعلى ويشكر الله تعالى على النعمة التي وهبه إيَّاها، كما يدعو ما شاء من خير الدعاء، والله أعلم.[4]

شروط سجود السهو

إنَّ سجود الشكر هو سجود يقوم به المرء عند تجدد نعم الله تعالى على الإنسان، فإذا ذكرنا نعم الله تعالى علينا فإنَها أمر مُستمر ودائم ولا يُمكن إحصائه، إلَّا أنَّ النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- كان يقوم بسجود الشكر عند تجدد النعمة عليه، وإنَّ سجود الشكر هو كسجود الصلاة كما يلزمه من الشروط ما يلزم من شروط الصلاة، والشروط اللازمة هي كالتالي:[5]

  • التوجه باتجاه القبلة.
  • تحقق الطهارة، وإنَّ في ذلك خلاف بين أهل العلم.
  • ستر العورة للرجل والمرأة.
  • لبس الحجاب الشرعي للمرأة.

الفرق بين سجود الشكر وسجود التلاوة

إنَّ سجود الشكر وسجود التلاوة مُتشابهان من حيث الكيفية وطريقة الأداء حيث يُسجد فيهما سجود واحد ويُقال فيهما التسبيح والشكر والحمد وما شاء المرء من الدعاء، كما إنَّه لا يلزم كليهما التسليم بعد الأداء، وقد أجمع أهل العلم على ذلك، وإنَّ حكمهما مُتشابه؛ حيث إنَّه ليس فيهما وجوب بل هُما سنة من السنن الواردة عن النبي صلَّى الله عليه وسلَّم، ويمكن الفرق بين سجود الشكر وسجود التلاوة في وقت السجود ويكون ذلك كالتالي:[6]

  • سجود الشكر: يكون سجود الشكر عند حدوث نعمة أو اندفع نقمة فيسجد المرء شاكرًا الله تعالى على فضله.
  • سجود التلاوة: يكون سجود التلاوة عقب قراءة الآية القرآنية التي فيها سجدة.

صلاة الشكر

إنَّ وجود صلاة تُسمَّى صلاة الشكر هو أمر من الأمور التي شَّكلت موضعًا للخلاف بين أهل العمل حيث أنَّ بعض أهل العلم ذهبوا إلى جوازها واستحسانها، كما ذهب أغلب أهل العلم إلى عدم جواز صلاة الشكر وأنَّها أحد لأمور المُبتدعة والتي لا دليل في السنة النبوية على صحَّتها، وإنَّ الثابت في الشريعة الإسلامية هو سجود الشكر وليس صلاة الشكر، كما ذكروا بأنَّ صلاة الشكر هي من الأمور التي لا أصل لها في الشريعة والسنة، وإنَّه عند حدوث أمر يستدعي الشكر الأصل سجود سجدة الشكر فقط وذلك اقتداءً بالسنة النبوية الشريفة والله أعلم.[7]

شاهد أيضًا: عدد السجدات الواجبة في اليوم والليلة هو

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام المقال الذي بيَّن ماذا يقال في سجود الشكر، كما عرَّف بسجود السهو، وشروطه وكيفيته ومشروعيته في السنة النبوية الشريفة، بالإضافة إلى ذكر الفرق بين سجود الشكر وسجود التلاوة، والتعريف بصلاة الشكر.

المراجع

  1. ^ صحيح أبي داود , أبو بكرة نفيع بن الحارث، الألباني، 2774، صحيح.
  2. ^ dorar.net , شروح الأحاديث
  3. ^ islamweb.net , هل يقال في سجود الشكر: سبحان ربي الأعلى، أم نشكر الله بأي صيغة؟ , 9-8-2021
  4. ^ binbaz.org.sa , كيفية سجود الشكر وحكم الطهارة لها , 9-8-2021
  5. ^ islamqa.info , هل لسجود الشكر شروط ؟ , 9-8-2021
  6. ^ islamweb.net , هل يوجد في سجود التلاوة وسجود الشكر سلام , 9-8-2021
  7. ^ islamqa.info , هل يجوز أن يصلي ركعتين شكراً لله؟ , 9-8-2021
400 مشاهدة