ما العلاقة بين العقيدة الاسلامية والاستقامة على دين الله

كتابة اريج - تاريخ الكتابة: 18 يناير 2021 , 23:01 - آخر تحديث : 18 يناير 2021 , 22:01
ما العلاقة بين العقيدة الاسلامية والاستقامة على دين الله

ما العلاقة بين العقيدة الاسلامية والاستقامة على دين الله من الأسئلة التي يتساءل عنها البعض، فقد أمر الله -سبحانه وتعالى- أتباعه بالاستقامة على دين الاسلام وعدم الخروج عنه، وفي هذا المقال سنوضح معنى العقيدة الاسلامية في اللغة والاصطلاح، كما سنوضح ما العلاقة بين العقيدة الاسلامية والاستقامة على دين الله، وسنذكر أهمية العقيدة الاسلامية وانعكاسها على حياة المسلمين.

العقيدة الإسلامية

إن تعريف العقيدة في المعنى اللغوي هو: الربطُ والشدُّ بقوة، وهو مشتق من العقد، وقد ورد للفظ العقيدة بعض المرادفات، ومنها: التوحيد، والسنة، والإيمان، وأما معنى العقيدة في الاصطلاح فلها معنيان وهما:[1]

  • المعنى العام للعقيدة: وهو ما يعقد عليه الإنسان قلبه، عقداً جازماً ومحكماً، قال -تعالى- في كتابه العزيز:”إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ لَمْ يَرْتَابُوا”،[2] فهو إيمان لا يتطرق إليه الشك.
  • تعريف العقيدة الإسلامية: الإيمان الجازم بالله، وما يجب له في ألوهيته وربوبيته وأسمائه وصفاته، والإيمان بملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر، وبالقدر خيره وشره، وبكل ما جاءت به النصوص الصحيحة من أصول الدين وأمور الغيب وأخباره.

شاهد أيضًا: ما الفرق بين العقيدة والشريعة

ما العلاقة بين العقيدة الاسلامية والاستقامة على دين الله

هناك علاقة قوية بين الاستقامة على دين الله -تعالى- والعقيد الإسلامية، وفيما يلي تفصيل ذلك:

  • أن العقيدة الإسلامية هي الأصل والأساس في الدين الإسلام، وهي أساس الاستقامة على الدين فمن كانت عقيدته قوية استطاع الاستقامة على دين الله فالعقيدة والاستقامة على الدين متلازمان. 
  • أن تصحيح العقيدة هو أول ما بدأ به الرسل -عليهم السلام- لكي يحققوا استقامة قومهم على دين الله.

شاهد أيضًا: كم عدد اصول العقيدة الاسلامية

أهمية العقيدة الاسلامية

هناك أهمية كبيرة للعقيدة ويصعب حصر أهميتها، وفيما يلي أبرزها:[1]

  • أن وظيفة جميع الرسل -عليهم السلام- كانت دعوة قومهم إلى العقيدة الصحيحة وهي عبادة الله تعالى، قال-عز وجل-:” وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ”.[3]
  • أن الغاية من خلق الجن والإنس هو عبادة الله -تعالى- وعدم الإشراك به.
  • أن العقيدة الصحيحة هي أساس قبول الأعمال، فأي نقص يحدث في الايمان قد يحبط جميع العمل أو ينقصه عن كماله.
  • أن النجاة من عذاب النار- ابتداءً أو مآلاً – يتوقف على صحة العقيدة، وقد قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-:”إن الله حرّم على النار من قال: لا إله إلا الله يبتغي بذلك وجه الله”.[4]
  • أن العقيدة الاسلامية هي التي تحدد العلاقة بين الخالق وبين خالقه، معرفة، وتوحيدًا.
  • أن العقيدة الصحيحة هي السبيل الوحيد للسعادة في الدنيا والآخرة، فحاجة العبد إلى خالقه فوق كل حاجة، فلا راحة ولا طمأنينة للإنسان إلا بأن يعرف خالقه والمنعم عليه.
  • تحقق راحة للعبد وتكون كيانه المتين فالعقيد الاسلامية تجيب عن جميع تساؤلات الإنسان التي تحيط به.
  • من أهمية العقيدة تركيز القرآن الكريم والسنة المطهرة على بيانها والعناية بها.
  • العقيدة الصحيحة سبب للنصر والفلاح في الدنيا والآخرة، وقد قال الرسول -صلى الله عليه وسلم-: “لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق، لا يضرهم من خذلهم حتى يأتي أمر الله وهم كذلك”.[5]
  • أنها سبب لعصمة المسلم من التأثر بمحيطه من الأفكار الباطلة والعقائد الضالة.
  • أنها السبب الوحيد للنجاة من النار ودخول الجنة، فلا يدخل الجنة إلا مؤمن موحد بالله تعالى.

بينا في هذا المقال ما العلاقة بين العقيدة الاسلامية والاستقامة على دين الله فالعلاقة بينهما علاقة تلازم فمن كان إيمانه وعقيدته صحيحة ومتينة كانت استقامته على هذا الدين قوية، وذكرنا أهمية هذه العقيدة في حياة الفرد المسلم وكيف تنعكس على أعماله، وحياته.

المراجع

  1. ^ alukah.net , تعريف العقيدة الإسلامية، وبيان أهميتها , 2021-1-18
  2. ^ سورة الحجرات، آية: 15.
  3. ^ سورة الأنبياء، آية 25.
  4. ^ الراوي : عتبان بن مالك | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الجامع الصفحة أو الرقم: 1793 | خلاصة حكم المحدث : صحيح
  5. ^ الراوي : - | المحدث : الألباني | المصدر : صلاة العيدين الصفحة أو الرقم: 46 | خلاصة حكم المحدث : متواتر
538 مشاهدة