ما هو التشهد الاول والاخير

كتابة اية محمد -
ما هو التشهد الاول والاخير

ما هو التشهد الاول والاخير هو سؤال لا بدَّ من توضيح وبيان إجابته، حيث أنَّ التشهد الأول والأخير هو أحد الأعمال التي يُؤديها المرء أثناء الصلاة، وإنَّ معرفة أحكام الصلاة وكل ما يتعلق بها من التشريعات هو أمرٌ واجب على كل مُسلم، ومن خلال هذا المقال سنقوم بالتعريف بالفرق بين التشهد الأول والأخير في الصلاة، كما سنذكر الصيغة الصحيحة لكل منهما، وحكم ترك التشهد، كما سنذكر أركان وواجبات وسنن الصلاة.

ما هو التشهد الاول والاخير

إنَّ التشهد الاول والاخير هما تشهدان يقوم المسلم بهما أثناء قيامه بعبادة الصلاة،  والفرق فيما بينهما هو كالتالي:[1]

  • التشهد الأول: هو التشهد الذي يقوم به المُصلي عند الجلوس الأول أي بعد الركعة الثانية من كل صلاة، باستثناء صلاة الفجر أو الصلاة التي تكون من ركعتين فقط.
  • التشهد الأخير: الجلوس الثاني هو الذي يقوم به المُصلي عند الجلوس الثاني ويكون في الركعة الرابعة من صلاة العشاء أو الظهر أو العصر والركعة الثانية من صلاة الفجر، والركعة الثالثة من صلاة المغرب.

صيغة التشهد في الصلاة

بعد أن تعرفنا على الفرق بين التشهد الأول والتشهد الأخير، سنقوم بالتعريف بالصيغة الصحيحة لكل منهما:[2]

  • صيغة التشهد الأول: أن يقول المٌصلي: “التحيات لله والصلوات والطيبات، السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله”.
  • صيغة التشهد الثاني: أن يقول المُصلي صيغة التشهد الأول بالإضافة إلى قول الصلوات الإبراهيمية، وهي: “اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد”.

حكم ترك التشهد في الصلاة

يختلف الحكم بين ترك التشهد الأول والتشهد الثاني في الصلاة، وإنَّ حكم ترك كل منهما هو كالتالي:

  • حكم ترك التشهد الأول: التشهد الأول في الصلاة هو واجب، وإنَّ صلاة من تركه متعمدًا غير ناسيًا ولا جاهلًا بحكمه باطلة، أمَّا من ترك التشهد الأول ناسيًا فإنَّ عليه أن يسجد سجود السهو، فإذا تذكر ذلك بعد أن قام بالتسليم فإنَّ عليه أن يسجد سجود السهو ثم يقوم بالتسليم، والله أعلم.[3]
  • حكم ترك التشهد الثاني: يرى بعض أهل العلم أن التشهد الأخير هو ركن أساسي من أركان الصلاة ولا تصح الصلاة بدونه، كما ذهب آخرون إلى القول بأنَّ صلاة من نسي التشهد الأخير مُجزئة أي يجوز على من نسيه أن يقوم بسجود السهو لجبر الخلل في الصلاة، والله أعلم.[4]

شاهد أيضًا: صلاة من ترك قراءة البسملة معتقدًا أنها ليست من الفاتحة

أركان الصلاة

إنَّ أركان الصلاة كثيرة تشتمل على أربعة عشر ركنًا لا تصح الصلاة بدونها، وهي كالتالي:

  • أداء الفرض على المُستطيع.
  • قول تكبيرة الإحرام وهي قول: “الله أكبر”.
  • قراءة سورة الفاتحة.
  • الركوع والذي يكون أقله الانجناء لتمس يد المصلي ركبته، وأكثره أن ينحني ليكون ظهره مستويًا
  • القيام من الركوع.
  • الاعتدال بعد الركوع.
  • السجود.
  • الرفع من السجود.
  • الجلوس من السجود بين السجدتين.
  • السكون والطمأنينة في كل ركن فعلي.
  • التشهد الأخير.
  • الجلوس لأداء التشهد الأخير.
  • التسليمتان، حيث يقول المُصلي في كل منهما: “السلام عليكم ورحمة الله”.
  • أن يقوم المُصلي بترتيب الأركان السابقة.

واجبات الصلاة

إنَّ عدد واجبات الصلاة هو ثمان واجبات أساسية، يُمكن لمن نسيها أن تسقط عنه من خلال أداء سجود السهو، وهي كالتالي:

  • التكبير في الصلاة، أي غير تكبير الإحرام.
  • أن يقول المُصلي: “سمع الله لمن حمده”، سواء كان إمامًا أو منفردًا.
  • أن يقول المُصلي: “ربنا ولك الحمد”.
  • أن يقول المُصلي في الركوع: “سبحان ربي العظيم”، مرَّة على الأقل.
  • أن يقول المُصلي في السجود: “سبحان ربي الأعلى”، مرَّة على الأقل.
  • أن يقول في الجلوس بين السجدتين: “رب اغفر لي بين السجدتين”.
  • الجلوس للتشهد الأول.
  • أداء التشهد الأول.

سنن الصلاة

إنَّ عدد سُنن الصلاة كبير اختلف في عدده أهل العلم، وإنَّ سنن الصلاة هي ما يصح أداء الصلاة بدونها، ومن هذه السنن ما هي قولية وما هي فعلية، ويُمكن أن نُحصي سُنن الصلاة من خلال القول بأنَّها كل فعل في الصلاة باستثناء ما رد ذكره في الواجبات والأركان، ومن سنن الصلاة نذكر:[5]

  • السنن القولية: قول التعوذ، قول البسملة، قول آمين بعد الفاتحة، قراءة سورة بعد الفاتحة، ما زاد عن المرة في الركوع أو السجود.
  • السنن الفعلية: منها أن يرفع المُصلي يديه مع تكبيرة الإحرام أو يرفعها عند الركوع والرفع من الركوع، التفرقة بيت القدمين قائمًا، أن يضع اليد اليمين فوق السمال، النظر إلى موضع السجود.

شاهد أيضًا: من قام الى الركعة الثالثة ولم يعتدل قائماً ونسي التشهد الاول يجب عليه

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام المقال الذي سلَّط الضوء على أهم عبادة في الإسلام وهي الصلاة، كما ذكر أركانها وواجباتها وسننها، بالإضافة إلى ذكر ما هو التشهد الاول والاخير ، والفرق بينهما، وصيغة كل منهما، وحكم ترك التشهد الأول وحكم ترك التشهد الأخير، وما يلزم من نسي كل منهما.

المراجع

  1. ^ alukah.net , شرح أركان الصلاة , 28/11/2021
  2. ^ binbaz.org.sa , صيغة التشهد في الصلاة , 28/11/2021
  3. ^ binbaz.org.sa , حكم صلاة من ترك التشهد الأول ناسيًا أو متعمدًا , 28/11/2021
  4. ^ islamweb.net , من ترك التشهد الأخير , 28/11/2021
  5. ^ islamqa.info , ما هي أركان الصلاة وواجباتها وسننها؟ , 28/11/2021
128 مشاهدة