ما هو حكم الاعتكاف؟ وأدلة مشروعيته

كتابة ايمان مشاقبة -
ما هو حكم الاعتكاف؟ وأدلة مشروعيته

ما هو حكم الاعتكاف؟ وأدلة مشروعيته وما هي الحكمة التي شرع الله تعالى لأجلها الإعتكاف، وهو أحد الأمور التي تختص بالدّين، والتي يجب علينا معرفتها والعلم بها، وفي مقالنا التالي سوف نتعرف إلى ما هو الإعتكاف وحكمه، ووقت الإعتكاف، والأدلة على مشروعية الإعتكاف، وهل يجوز للمرأة أن تعتكف، وفضل الإعتكاف ومبطلاته.

ما هو الاعتكاف

الاعتكاف في اللغة هو: الإقبال على الشيء، والإحتباس فيه، وهو من عَكَفَ على الشيء: أيّ إذا أقبل عليه وواظب عليه لا يصرف عنه وجهه، ومنه قيل لمن لازم المسجد، وأقام على العبادة فيه عاكفًا أو معتكفًا، وأما تعريف الإعتكاف في الإصطلاح فهو: الإقامة في المسجد بنيّة التقرّب إلى الله عز وجل بالعبادات من صلاة وقراءة للقرآن ودعاء ومناجاة، سواءًا كان ذلك ليلاً أو نهارًا.[1]

شاهد أيضًا: عبارات عن الاعتكاف في رمضان 1442

ما هو حكم الاعتكاف

الإعتكاف سنّة عن الرسول صلى الله عليه وسلم، وقد ثبت أن النبي اعتكف في العشر الأواخر من رمضان، وفي بعض السنوات ترك ذلك، لبعض الأسباب، واعتكف النبي أيضًا في العشر الأوائل من شوال، فالإعتكاف سنّة، وهو في رمضان أفضل، وفي العشر الأواخر أفضل وأفضل.

وإذا اعتكف المسلم في غير رمضان، مثل شوال، أو ذي القعدة، أو ذي الحجة، أو محرّم، فلا بأس في ذلك، وهو سنة مطلقة في جميع الأزمان والأوقات، لكن في المساجد التي تقام فيها صلاة الجماعة، وإن كان يمرّ على المسلم أكثر من أسبوعًا كاملاً وهو معتكفًا فالأفضل أن يكون اعتكافه في مسجد فيه يقام صلاة الجمعة، لأنه الأفضل للمعتكف أن لا يخرج وأن يبقى في المسجد الذي هو فيه إلى حين انتهاء اعتكافه، وإذا اعتكف في مسجد آخر ليس فيه جمعة لا بأس في ذلك، وإذا جاءت الجمعة خرج إليها، لأن القصد الأساسي من الإعتكاف العبادة ووجه الله تعالى، والتفرّغ للعبادة والأُنس بالله تعالى للذكر، ولا بأس أن يزور أهل المعتكف الرجال الشخص المعتكف، كما كان أهل الرسول صلى الله عليه وسلم يزورونه.[2]

شاهد أيضًا: فضل الاعتكاف في العشر الأواخر من رمضان

هل للإعتكاف وقت معين؟

الإعتكاف ليس له وقت محدود، ولا ساعة من الزمن، ولا يُشترط للإعتكاف الصوم، فلو اعتكف المسلم وهو مفطر ، فلا بأس في ذلك واعتكافه صحيح، فقد قال بعض أهل العلم بوجوب صيام المعتكف، ولكن هذا ليس راجح، لأن العبادات توقيفيّة، فلا يُشترط فيها إلا ما شرّطه الشارع، إلا ما جاء عن الله تعالى وعن رسوله، وليس هناك دليل في القرآن أو السنة النبوية الشريفة على وجوب الصوم للإعتكاف، فلا بأس أن يعتكف الشخص حتى وإن كان مفطرًا، ولا بأس أن يكون اعتكافه بالليل أو بالنهار.[3]

شاهد أيضًا: من شروط الاعتكاف

الأدلة على مشروعية الإعتكاف

الإعتكاف مشروع في القرآن الكريم وفي السنة النبوية الشريفة، وأبرز الأدلة على مشروعية الإعتكاف هي الآتي:[4]

الأدلة على مشروعية الإعتكاف من القرآن الكريم

من أبرز الأدلة على مشروعيّة الإعتكاف من القرآن الكريم الآتي:

  • قال تعالى: {وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَنْ طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ}.[5]
  • قال تعالى: {وَلا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ}.[6]

الأدلة على مشروعية الإعتكاف من السنة النبوية الشريفة

من أبرز الأدلة على مشروعية الإعتكاف من السنة النبوية الآتي:

  • عن عائشة أم المؤمنين رضي الله قالت: (أنَّ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ كانَ يَعْتَكِفُ العَشْرَ الأوَاخِرَ مِن رَمَضَانَ حتَّى تَوَفَّاهُ اللَّهُ، ثُمَّ اعْتَكَفَ أزْوَاجُهُ مِن بَعْدِهِ).[7]
  • عن عبدالله بن عمر عن الرسول صلى الله عليه وسلم: (أنَّ عُمَرَ، قَالَ: يا رَسولَ اللَّهِ، إنِّي نَذَرْتُ في الجَاهِلِيَّةِ أنْ أعْتَكِفَ لَيْلَةً في المَسْجِدِ الحَرَامِ، قَالَ: أوْفِ بنَذْرِكَ).[8]

الأدلة على مشروعيّة الإعتكاف من الإجماع

من أبرز الأدلة على مشروعية الإعتكاف من الإجماع الآتي:

  • أكّد غالبيّة العلماء بالإجماع على مشروعية الإعتكاف، ومنهم النووي، وابن قُدامة، وابن تيمية وغيرهم.
  • قال الإمام ابن باز في مجموع الفتاوى: “لا ريب أن الإعتكاف في المسجد قربة من القُرَب، وفي رمضان أفضل من غيره، وهو مشروع في رمضان وغيره”.
  • قال ابن منذر: في كتابه “الإجماع”: وأجمعوا على أن الإعتكاف سنّة، ولا يجب على الناس فرضًا إلا أن يوجبه المرء على نفسه نذرًا فيجب عليه”.

هل يجوز أن تعتكف المرأة؟

يجوز للمرأة أن تعتكف، ولكن لايجوز لها أن تعتكف في مسجد بيتها، أي في مصلى بيتها، لأنه ليس مكانًا مخصصًا للإعتكاف، فن استطاعت أن تعتكف في المسجد فهو جائز، ولكن بشرط أمن الفتنة، وإلا لا يجوز لها الإعتكاف إذا لم يتحقق هذا الشرط لها، والدليل على ذلك، أن النبي صلى الله عليه وسلم لما استأذنه أزواجه، أذن لهن بالإعتكاف، ولو كان الإعتكاف يُشرع في البيت لدلهن على ذلك، كما دلّ على أن صلاة المرأة في بيتها أفضل، فعدم بيان النبي صلى الله عليه وسلم مشروعية الإعتكاف في البيت، هذا يعني أن لا يجوز، فالبيت ليس مكانًا للإعتكاف، ولكن الإعتكاف يكون للنساء في المسجد فقط.[9]

شاهد أيضًا: لزوم المسجد تعبدا لله تعالى تعريف

ما هي مبطلات الإعتكاف؟

هناك عدد من لأمور التي تبطل الإعتكاف وهي الآتي:[10]

  • الجِماع: فإذا جامع الرجل زوجته، فهذا سبب لبطاان اعتكافه، وذلك بإجماع جميع علماء الأمة منهم ابن المنذر، وابن حزم، وابن هبيرة.
  • مباشرة الزوجة بشهوة: فإن كان بغير شهوة لم يبطل اعتكافه، باتفاق الأئمة.
  • إنزال المني: عن طريق مباشرة الزوجة، أو عن طريق النظر أو الإستمناء.
  • الحيض والنفاس.
  • ذهاب العقل: بسبب شرب مخدّر أو مسكر.
  • الردّة: فمتى ارتد الشخص عن الإسلام بطل اعتكافه ولم يصح.
  • قطع نية الاعتكاف: فإذا قطع المعتكف نيته بالاعتكاف ولو كان داخل المسجد بطل اعتكافه، ولكن لو قال المعتكف سأخرج إن شاء الله بعد المغرب لكنه غير رأيه ولم يخرج هذا لا يبطل الإعتكاف.
  • الموت: فمتى مات ابن آدم انقطع عمله وانتهى اعتكافه.

فضل الإعتكاف

من أبرز الثمرات التي يجنيها المسلم من اعتكافه ما يلي:[11]

  • الإخلاص والتعويد والتربية على ذلك: لأن المسلم عند اعتكافه لا يراه إلا الله عز وجل، والمعتكف يعبد الله تعالى كأنه يراه، ويصوم ويصلي ويقرأ القرآن، وكل هذه الأمور تعود المسلم الإخلاص.
  • التربية على التخلص من لغو الكلام: فالمسلم في اعتكافه يتخلص من فضول الكلام والطعام والنوم والإختلاط بالآخرين، فتعتاد النفس على هذا النظام.
  • التربية على العبادة: وخاصة قيام الليل، وقراءة القرآن، والإستغفار، والذكر، والمناجاة.
  • تقوية صلة العبد بربه من خلال اللجوء إليه تعالى ومناجاته.
  • التفكّر والتأمل في الكون: فالتأمل والتفكر في الكون والخلق نعمة مهمة للعقل، وخاصة في زمن الفتن والمحن.
  • التهيئة لوحدة القبر: فالإعتكاف يهيء المسلم لوحدة القبر ووحشته، بل يعوّد المسلم على مواجهة الشدائد.
  • مراجعة النفس ومحاسبتها على تقصيرها: في أمور الدّبن والدنيا، ويحاول الشخص تعويض جوانب التقصير في حياته وخاصة في أمور العبادة.
  • التربية على الإستخدام الأمثل للوقت: وعدم تضييع حتى الثواني، فيبقى الشخص بين قراءة قرآن وصلاة وصيام وقيام مستغلاً كل لحظة في حياته.
  • ترك المعاصي والتقليل منها.

شاهد أيضًا: الفرق بين الاعتكاف والعكوف

وفي نهاية مقالنا نكون قد تعرّفنا إلى عدد من الأمور الخاصة بالإعتكاف وهي: إلى ما هو حكم الإعتكاف؟ وأدلة مشروعيته وحكمه، ووقت الإعتكاف، والأدلة على مشروعية الإعتكاف من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريف والإجماع، وهل يجوز للمرأة أن تعتكف، وفضل الإعتكاف ومبطلاته.

المراجع

  1. ^ dorar.net , تعريف الاعتكاف، وغاياته , 10/01/2022
  2. ^ binbaz.org.sa , ما هو الاعتكاف وهل له وقت معين؟ , 10/01/2022
  3. ^ binbaz.org.sa , ما هو الاعتكاف وهل له وقت معين؟ , 10/01/2022
  4. ^ islamqa.info , ما حكم الاعتكاف ؟. , 10/01/2022
  5. ^ البقرة , 125
  6. ^ البقرة , 187
  7. ^ صحيح البخاري , عائشة أم المؤمنين، البخاري، صحيح البخاري، 2026، [صحيح]
  8. ^ صحيح البخاري , عبدالله بن عمر، البخاري، صحيح البخاري، 6697،  [صحيح]
  9. ^ islamweb.net , مختصر في فقه الاعتكاف , 10/01/2022
  10. ^ islamweb.net , مختصر في فقه الاعتكاف , 10/01/2022
  11. ^ islamweb.net , مختصر في فقه الاعتكاف , 10/01/2022
30 مشاهدة