ما هي عاصمة بلجيكا

كتابة أندره عيد قره - تاريخ الكتابة: 23 فبراير 2021 , 09:02 - آخر تحديث : 23 فبراير 2021 , 08:02
ما هي عاصمة بلجيكا

ما هي عاصمة بلجيكا إحدى الدول الواقعة في القارّة الأوروبيّة، والتي تقع كالقلب في الوسط، ويخترقها النهر كالشريان، هي واحدة من المدن الأوروبيّة التي تميّزت بتاريخها العريق والممتدّ منذ العصور الوسطى وحتّى اليوم، فجمعت بين الأصالة والحداثة، فطبعت بطبيعة أهلها، فأثّرت وتأثّرت بهم، وكانت نموذجاً للمدن الجميلة.

ما هي عاصمة بلجيكا

عاصمة بلجيكا هي بروكسل، والتي تُعرف أيضاً بأنّها عاصمة الاتّحاد الأوروبي، وأكبر المناطق الحضريّة في بلجيكا، حيث تقع في وسط البلاد، على نهر السين، الذي ينقسم إلى قسمين حول وسط المدينة، التي تمتلك العديد من الطرق الحيويّة للتجارة والسياحة الداخليّة والعالميّة. [1]  وتُقسم مدينة بروكسل البلجيكيّة إداريّاً إلى سبعة مناطق، وهي: (بروكسل هارين، بروكسل لكن، بروكسل نيدر أوفر هيمبيك، بروكسل بينتاغون، بروكسل كوارتير لواز، بروكسل اسباس نورد، بروكسل نورد است).

سكان بروكسل

يبلغ عدد السكّان بحسب إحصائيّة تعود لعام 2007 م تقدّر بحوالي 1.067.162 نسمة، والكثافة السكّانيّة تقدّر بحوالي 6.601 نسمة في الكيلو متر المربّع الواحد. يتحدّث معظمهم الفرنسيّة، أمّا شعوب الشمال منها فيتحدّثون الهولنديّة، وثلث سكّان بروكسل هم من الأجانب، وخاصّة الألمان، وكثير منهم يعملون في مقرّ الاتحاد الأوروبي ومنظّمة حلف شمال الأطلسي (الناتو)، وفيها نسبة من العمّال الأتراك. [5]

مناخ وبيئة بروكسل

يتّصف مناخ بروكسل بأنّه معتدل على مدار العام، مع تساقط ثلوج قليلة في فصل الشتاء، أمّا الصيف فمعتدل، حيث تقدّر درجات الحرارة السنويّة فيها 10 درجة مئويّة، أمّا الهطولات المطريّة السنويّة فتقدر بحوالي 70 سنتمتر. [1] يوفر نهر Meuse مياه الشرب لبروكسل، كما يفعل نهر شيلدت، لكن هذين النهرين الرئيسيين قد تلوّثا بمخلّفات إنتاج الصلب التي تحتاج إلى تصفيتها قبل الاستهلاك، تلوثّت الأنهار والروافد الأُخرى بمخلّفات الحيوانات والأسمدة من النشاط الزراعي. تسبّبت الصناعة في ضواحي بروكسل في هطول الأمطار الحمضيّة في جميع أنحاء المدينة والانجراف فوق أوروبا، مما أدّى على مقتل الأشجار والنباتات وإتلاف الآثار، وتشكّل الفيضانات تهديداً للأراضي الحرجيّة المستصلحة، لكن سلسلة من السدود التي تُعيق المحيط تحمي الأرض من غالبيّة أضرار الفيضانات. وكواحدة من البلدان المُنخفضة، إذ يقع جزء كبير من أراضيها عند مستوى سطح البحر أو تحته، ممّا يتسبب في الحاجة إلى مشاريع الاستصلاح، وتشمل الموارد الطبيعيّة الفحم والغاز الطبيعي، وهما مصدر الكثير من مشاكل التلوّث في البلاد. ويجري اختبار مصادر بديلة للطاقة، بما في ذلك الطّاقة الشمسيّة والطّاقة النووية. [6]

اقتصاد بروكسل

تمتلك بروكسل بنية تحتيّة متطوّرة، تدعمها حوالي 2000 شركة أجنبيّة، بما في ذلك 1400 شركة أمريكيّة، وأكثر من 1000 اتّحاد دوليّ، وتعدّ بروكسل ثاني أكبر مركز للكونغرس في العالم، حيث تُعقد العديد من المؤتمرات للأعمال التجاريّة فيها كلّ عام، يوجد فيها حوالي 60 بنكاً أجنبيّاً، مما يجعل المدينة سابع أكبر سوق مالي في العالم، يعتمد اقتصادها على الشركات الصغيرة الخاصّة والتي تخدم المجتمع الأوروبي، وحوالي ثلاثة أرباع التجارة تتمّ مع دول الاتحاد الأوروبي الأُخرى، وهناك دَين عام كبير بسبب برامج الرعاية الاجتماعيّة. ويبلغ نصيب الفرد من الناتج المحلّي الإجمالي حوالي 23400 دولاراً سنويّاً للمواطن، والتي تعتمد في الغالب على الخدمات، ولكن حوالي ربع لأجور مخصّصة للعمالة الصناعيّة. استقر معدّل البطالة عند حوالي 14 بالمئة، [4]

التعليم في بروكسل

كانت بروكسل مركزاً رئيسيّاً للتعلم منذ العصور الوسطى، ويُدرس نظام التدريسي في بروكسل حاليّاً ما يقرب من 35000 طالب، يعيشون في منطقة العاصمة بروكسل، والتعليم إلزامي من سن 6 إلى 15 عاماً، بينما يبدأ جميع الأطفال تقريباً في مرحلة الحضانة أو روضة الأطفال. هذا النظام ناجح إلى حد ما، مع الأخذ في الاعتبار معدّل الأمية غير الموجود فعلياً بين البالغين في بروكسل، وهو أمر غير مسبوق عملياً، حتى في المجتمعات المُتقدّمة الأُخرى. يتم تدريس الفصول باللّغات الفرنسية والهولنديّة والألمانيّة، وتقوم بعض المدارس بتدريس مزيج من هذه اللّغات من أجل إعداد الطلاب لمشهد الأعمال الأوروبي الدولي. يتم تمويل المدارس “الرسمية” العامة والمدارس “المجانية” الخاصة (الكاثوليكية) من قِبَل حكومة بروكسل، التي خضعت للتدقيق من قبل أولئك الذين يدافعون عن الفصل بين الكنيسة والدولة، وبين الحياة الدينية والعلمانية. بدأت الحكومة نظاماً للإنترنت يسمى (BRUNETTE)  للتعليم، يربط جميع المدارس بالإنترنت باستخدام التكنولوجيا المتقدمة. وتستضيف ثماني جامعات كُبرى والعديد من الكليّات التقنية والمهنية. يكفل الدستور حرية اختيار التعليم الذي يجتذب الطلاب الأجانب [7] ، وأهمّ الجامعات فيها:

  • جامعة بروكسل الحرّة.
  • جامعة فرييه بروكسل.
  • كليّة سانت لويس الجامعيّة.
  • جامعة بروكسل الكاثوليكيّة.
  • الأكاديميّة العسكريّة الملكيّة.
  • جامعة لوفان الكاثوليكيّة.

النشاط السياحي في بروكسل

تنشط السياحة في بروكسل، لكونها تضمّ العديد من المعالم التي تُعتبر من أفضل مناطق الجذب في البلاد، وأشهرها: [3]

  • غراند بلاس: وهو عبارة عن ميدانٍ كبير، يقع في وسط مدينة بروكسل، ويتمتّع بهندسة معماريّة مذهلة، حيث الشّارع مرصوف بالحصّى الملوّنة، والمباني الجميلة المزيّنة بالذهب، والتي تُحيط بالساحة، وأشهر مبنى فيها هو Town Hall الذي تمّ بناؤه في أوائل القرن الخامس عشر، ويوجد فيه مبنى البلديّة، وسوق صغير للزهور، وقد تمّ تسمية هذه الساحة كموقع للتراث العالمي من قِبَل اليونسكو.
  • متحف الآلات الموسيقيّة: يعرض المتحف آلات من فترات مختلفة من التاريخ، بعضها صغير وبسيط، وبعضها الآخر ضخم، وفيه أكثر من 7000 آلة موسيقيّة، ويُقدّم سمّاعة للأذن، يستطيع الشخص أن يسمع صوت نغمات أيّ آلة يقف أمامها. وعند الصعود إلى الطابق العاشر يُمكن مُشاهدة منظر عام لمدينة بروكسل.
  • مسرح دي لا مونيه: ويُعتبر أشهر المسارح في بروكسل، حيث تُقام فيه عروض الأوبرا.
  • القصر الملكي: وهو مسكن العائلة المالكة، ولكنهم يعيشون في قصر ملكيّ آخر في (لاكن) الواقعة خارج المدينة، ويفتح للجمهور في فصل الصيف، ويُعدّ أحد أهمّ المباني في بروكسل.
  • الأتوميوم: تمّ بناء الأتوميوم عام 1958 م، حيث أُقيم خصيصاً من أجل المعرض الدولي الأكسبو، الذي أُقيم في ذلك العام في بروكسل في لاكن، وكان من المُفترض أن يُزال بعد انتهاء المعرض، ولكنه بقي حتّى اليوم ليُصبح معلماً من معالم المدينة الجميلة، حيث تهدف الكرات الحديديّة الضخمة فيه إلى إظهار تكوين بلّورة الحديد، ويبلغ ارتفاع الهيكل 102 متر، ويوجد في قسمه العلوي مطعماً.
  • متحف الكاكاو والشوكولا: يُعتبر الأشهر عالميّاً، حيث تتّصف الشوكولا البلجيكيّة بأنّها “علاج سماويّ”، ويحتوي المتحف على المنحوتات المثيرة للاهتمام من الشكوكولا، إضافة إلى نافورة شوكولا.
  • السوق القديم: ويقع في منطقة مارولي في بروكسل، ويشتهر بين السكّان المحلّين، حيث تُعرض فيه المُنتجات الشعبيّة والرخيصة والمستعملة، وتمّ إنشاؤه عام 1873م، إضافة إلى بيع الكثير من التُحف والأشياء الفريدة.
  • تمثال الصبي: وهو تمثال صغير من البرونز لصبيّ صغير يتبوّل في هيئة نافورة.
  • غابة بروكسل: وتبلغ مساحتها 100 هكتار، وهي مساحة خضراء عامّة، توفّر ملاذاً بعيداً عن المدينة المُزدحمة، وهي مغلقة حيث يُمكن ممارسة رياضات عديدة، كالتزلج على الجليد، وركوب الدرّاجات، والجري.
  • كاتدرائيّة القديس ميخائيل: تقع هذه الكنيسة الرومانيّة الكاثوليكيّة ذات الطراز القوطي على تلّ، تُشرف على مناظر المدينة الطبيعيّة والحضريّة.
  • السوق الملكيّ: يعدّ أفضل الأماكن للزيارة في بروكسل، تمّ بناء مركز التسّوق الداخلي في منتصف القرن التاسع عشر، يُشتهر بزخرفاته ونوافذه المقوّسة وتصميمه الريفي، وفيه ثلاث قاعاتٍ، هي: (معرض الملك، ومعرض الملكة، ومعرض الأمراء).
  • حديقة بروكسل: وفيها العديد من المتاحف والمعالم الأثريّة والنوافير، تمّ بناءها في القرن التاسع عشر، من قِبَل الملك ليوبولد الثّاني للاحتفال بمرور 50 عاماً على استقلال بلجيكا، وفيها ثلاثة متاحف، وهي: (المتحف العسكري الملكيّ، ومتحف الفنون، والقوس ثلاثيّ).
  • متحف محطّة القطار: وهو متحف جديد نسبيّاً في بروكسل، تمّ افتتاحه عام 2015 م، داخل محطّة القطار المخطّطة باللّونين الحمر والأبيض، ويحوي المتحف أقدم قطارٍ في أوروبا، إضافة إلى قطعٍ للقاطرات عبر التاريخ.
  • مقام القدّيسة كاترين: ويُفتح في فصل الشتاء في عيد الميلاد، يُطلق عليه ظاهرة (عجائب الشتاء)، يُعرض فيه كلّ ما يتعلّق بعيد الكريسماس.

معلومات عامة عن بروكسل

هنالك العديد من المعلومات التي لا بدّ من ذكرها عن مدينة بروكسل، وهي:

  • ترتفع بروكسل عن مستوى سطح البحر حوالي 13 متراً.
  • مساحة مدينة بروكسل تقدّر بحوالي 32.6 كيلو متر مربّع.
  • تُعتبر خامس أكبر مدينة في بلجيكا، ومع ضواحيها تُعتبر أكبر منطقة حضريّة في البلاد.
  • تُعدّ العاصمة غير الرسميّة للاتحاد الأوروبي، وذلك لكثرة المقرّات التّابعة للاتحاد الأوروبي، كمقرّ اللّجنة الأوروبيّة، ومقرّ مجلس الاتّحاد الأوروبي.
  • هي مركز نشاط اقتصادي وسياسيّ، وقد اتّخذت العديد من المنظّمات العالميّة بروكسل كمقرٍّ لها، كالاتحاد الأوروبي، ومنظّمة حلف الشمال الأطلسي الذي يُعرف بـ(الناتو).
  • يفتخر أهل بروكسل بأنهم أوّل من أوجد أكلة البطاطا المقليّة.
  • تشتهر بروكسل بصناعة البيرة، وأشهرها هوغاردين، وليفه، ودوفل.
  • هي المدينة الأمّ لشركة صناعات السيارات فولكس فاغن.
  • ترتبط بروكسل بالمدن البلجيكيّة بشبكة قطار تنطلق من محطّات بروكسل المركزيّة، وبروكسل الشماليّة، وبروكسل الجنوبيّة، إضافة لشبكة المترو، و16 خطّ ترام، ويوجد فيها مطارين، مطار بروكسل الدولي هو الأكبر.
  • أكثر الرياضات الشعبيّة فيها الماراثون بطول 20 كيلو متر، حيث يُقام في شوارع المدينة، إضافة إلى ركوب الدرّاجات، وكرة القدم الخّاصة بهم والمُغايرة للمعروفة عالميّاً.
  • باعتبارها مركز الثقافة والمؤسّسات الأوروبيّة، فإنّ بروكسل لديها الكثير لتقدّمه حيث يوجد فيها أكثر من 90 متحفاً ومتنزّهاً. [2]

لعلّ كلّ مَن يسأل ما هي عاصمة بلجيكا لا بدّ له من أن يتعرّف في هذه المقالة على بروكسل العاصمة، مدينة الحضارة والرونق، أكان في العمارة الاستثنائيّة، أم الطبيعة الخلاّبة الآسرة، إنّها مدينة السحر التي مهما قيل عنها، تبقى الحروف قاصرة أمام كلّ هذا الجمال.

المراجع

  1. ^ city-data.com , Brussels , 23/2/2021
  2. ^ brussels.info , Welcome to Brussels Belgium , 23/2/2021
  3. ^ worldpackers.com , 15 best places to visit in Brussels , 23/2/2021
  4. ^ city-data.com , Economy , 23/2/2021
  5. ^ city-data.com , People , 23/2/2021
  6. ^ city-data.com , Environment , 23/2/2021
  7. ^ city-data.com , Education , 23/2/2021
26 مشاهدة