مكان الكبد في الجسم

كتابة يسرى ياسر -
مكان الكبد في الجسم

مكان الكبد في الجسم ؟، حيث يعتبر الكبد من أهم الأعضاء الموجودة في الجسم والتي تقوم بالعديد من الوظائف المختلفة التي من أهمها تخليص الجسم من السموم، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال كما سنتعرف على أهم المعلومات عن هذا العضو في جسم الإنسان وأهم الوظائف التي يقوم بها وكذلك كيفية الحفاظ على صحة الكبد ووقايته من الأمراض والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

مكان الكبد في الجسم

يقع الكبد في جسم الإنسان في منطقة أسفل الرئتين وبالتحديد أسفل منطقة الحجاب الحاجز، وبالتالي فإن الكبد يقع في الجزء العلوي الأيمن من منطقة تجويف البطن، كما أن جزء قليل منه يمتد إلى الجزء العلوي الأيسر أيضًا من منطقة البطن، وبما أن الكبد يقع أسفل الحجاب الحاجز فإنه يدفعه إلى الأسفل عند دفع الكبد إلى الأسفل عند القيام بعملية ملأ الصدر بالهواء وهو ما يعرف بعملية الشهيق، ويعتبر الكبد من الأعضاء الباطنية المهمة في جسم الإنسان وهو من ملحقات الجهاز الهضمي الذي يقوم بالعديد من الوظائف المهمة من أجل القيام بعملية الهضم، ويتميز الكبد بأن له لون أحمر داكن ويتكون الكبد بشكل أساسي من أربعة فصوص منها فصان كبيران وفصان صغيران، ويعتبر الكبد من أكثر الأعضاء التي يمكن أن تصاب بالكثير من الأمراض المختلفة والتي يمكن الوقاية منها من خلال اتباع بعض النصائح والتي سوف نتعرف عليها فيما بعد.[1]

شاهد أيضًا: أمراض الكبد : الوقاية من الإصابة بأمراض الكبد خير من علاجها

أهم وظائف الكبد

يعتبر الكبد من أهم الأعضاء الباطنية التي توجد في جسم الإنسان والتي تقوم بالعديد من الوظائف والمهام التي لا يمكن استغناء الجسم عنها وتتمثل أهم وظائف الكبد ما يلي:[1]

  • يلعب الكبد دور مهم في عملية الهضم عن طريق إنتاج العصارة الصفراوية التي تساعد في تكسير الدهون وهضمها وكذلك هضم وامتصاص الفيتامينات التي تذوب في الدهون.
  • يساعد الكبد على تحلل المواد الكربوهيدراتية إلى سكر الجلوكوز وتخزينه لحين الحاجة إليه وبالتالي يساعد الكبد على بقاء نسبة السكر في الدم ضمن المعدل الطبيعي.
  • يقوم الكبد بتنقية الجسم من السموم والفضلات الناتجة عن العمليات الحيوية المختلفة كما أنه يقوم بتنشيط مناعة الجسم وتحفيزها من أجل الوقاية من الإصابة بالأمراض.
  • يساعد الكبد في الوقاية من الإصابة بأمراض الدم عن طريق المشاركة في عملية تجلط الدم بطريقة صحيحة.
  • يساعد الكبد على تحويل الأمونيا السامة إلى يوريا وبالتالي تسهل عملية خروجها من البول.
  • يقوم الكبد بإنتاج وتكوين عدد كبير من البروتينات التي تساعد في العديد من العمليات الحيوية مثل الألبيومين.
  • يقوم الكبد بتخزين العديد من أنواع الفيتامينات والمعادن لحين الحاجة إليها.

ما هي أمراض الكبد

يعتبر الكبد من أكثر الأعضاء التي يمكن أن تصاب بالكثير من الأمراض المختلفة والتي يمكن الوقاية منها من خلال اتباع بعض النصائح والطرق الوقائية، وتوجد العديد من الأمراض التي تصيب الكبد ومن أهم هذه الأمراض ما يلي:[2]

  • التهاب الكبد: وهو نوع من أنواع الأمراض التي تصيب الكبد نتيجة الإصابة بعدوى فيروسية ويمكن أن يكون هذا الالتهاب من النوع A أو B أو C وهو من الأمراض المعدية التي يمكن أن تنتقل من شخص لآخر عن طريق العديد من الطرق حسب نوع العدوى.
  • تليف الكبد: ويحدث هذا التليف أو ما يعرف بالتشمع نتيجة التعرض للعوامل المختلفة التي تسبب التندب المستمر للكبد.
  • فشل الكبد: وهو المرض الذي يحدث عندما يفشل الكبد ولا يستطيع القيام بالوظائف الأساسية له وبالتالي يكون العلاج له زراعة الكبد في الغالب.
  • سرطان الكبد: ويحدث هذا المرض نتيجة تطور الخلايا السرطانية في منطقة الكبد وهو من أكثر السرطانات شيوعًا وغالبًا ما يتبع تليف الكبد.

شاهد أيضًا: اعراض ارتفاع انزيمات الكبد .. واهم الاسباب وطرق العلاج

أسباب أمراض الكبد

يمكن أن تحدث أمراض الكبد نتيجة لمجموعة من الأسباب المختلفة التي تعطي فرصة لتطور هذه الأمراض ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:[2]

  • ضعف الجهاز المناعي في جسم الإنسان.
  • الإدمان على شرب الكحول.
  • الإصابة بنوع من أنواع العدوى الفيروسية والتي تسبب التهاب الكبد من النوع A أو B أو C.
  • وجود تاريخ عائلي أو شخصي من الإصابة بأمراض الكبد المختلفة يزيد من فرصة تطور أمراض الكبد عند الشخص.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون غير الصحية.
  • عمليات نقل الدم دون التأكد من خلو الدم من الأمراض.
  • مشاركة الحقن مع الآخرين.
  • عدم غسل الأطعمة أو طهيها جيدًا قبل تناولها أو تناول وشرب المشروبات والأطعمة الملوثة.

أعراض أمراض الكبد

توجد الكثير من الأعراض والعلامات التي تظهر على الشخص وتدل على إصابته بمرض أو مشكلة في الكبد ومن أهم هذه الأعراض والعلامات ما يلي:[2]

  • تحول لون الجلد أو لون العين إلى اللون الأصفر.
  • الغثيان والقيء.
  • الخمول والتوعك.
  • فقدان الشهية.
  • آلام المفاصل والعضلات.
  • غمقان لون البول.
  • تغيرات في شكل البراز.
  • سهولة ظهور الكدمات.
  • حكة الجلد.
  • تجمع الماء مما يؤدي إلى تورم العديد من المناطق في الجسم مثل تورم الساقين.

شاهد أيضًا: اعراض مرض الكبد وطرق الوقاية والعلاج

الحفاظ على صحة الكبد

توجد بعض الطرق التي يمكن اتباعها ويمكن من خلالها الحفاظ على صحة الكبد ووقايته من الأمراض التي قد تصيبه وتتمثل أهم هذه الطرق فيما يلي:[2]

  • اتباع نظام غذائي صحي لا يحتوي على الكثير من الدهون والسكريات وغني بالألياف الغذائية.
  • ممارسة التمارين الرياضية والتخلص من الوزن الزائد.
  • شرب كمية كافية من الماء والسوائل.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الملوثة والحرص على غسل اليدين وتعقيمهم جيدًا قبل تناول الطعام.
  • السيطرة على الأمراض المزمنة مثل السكر والضغط والكوليسترول.
  • الابتعاد عن شرب الكحول وأيضًا التدخين.
  • عدم التواصل الجنسي أو نقل الدم مع شخص مصاب بأمراض في الكبد.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة.
  • عدم مشاركة الحقن أو الإبر مع الآخرين والابتعاد عن تغلطي المخدرات.
  • علاج الالتهابات البسيطة التي تصيب الكبد وعدم التغافل عنها.

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال مكان الكبد في الجسم ؟، كما نكون قد تعرفنا على أهم المعلومات عن هذا العضو في جسم الإنسان وأهم الوظائف التي يقوم بها وكذلك أهم الأمراض التي تصيبه وكيفية الوقاية منها والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ WebMD.com , Picture of the liver , 13/01/2022
  2. ^ Healthline.com , Liver Problems and Their Causes , 13/01/2022
26 مشاهدة